hit counter script
Covid-19 icon

COVID-19

#خليك_بالبيت

1098232

108

5

1

1085273

1214
Covid-19 icon

COVID-19

#خليك_بالبيت

1214

1098232

108

5

1

1085273

ليبانون فايلز - الحدث الحدث - ميرا جزيني

الحريري خرج... ماذا عن تشتّت السنّة؟

الثلاثاء ٢٥ كانون الثاني ٢٠٢٢ - 00:00

  • x
  • ع
  • ع
  • ع
اخبار ليبانون فايلز متوفرة الآن مجاناً عبر خدمة واتساب...
اضغط هنا

أخرج الرئيس سعد الحريري نفسه من الحياة السياسية، وإن هو أوحى أن خروجه موقت.

تضافرت عوامل كثيرة أدت الى هذا القرار الذي كان متوقعاً. علّله في إطلالته، أمس، بما سمّاه "النفوذ الإيراني والتخبّط الدولي والانقسام الوطني واستعار الطائفية واهتراء الدولة"، لكنه أغفل ذكر السبب الرئيس الذي حال سابقاً دونه ودون تأليفه الحكومة على إمتداد 9 أشهر من التكليف المستحيل، ويحول راهناً دون بقائه في الحياة السياسية لفترة مديدة قد لا تنتهي قبل عقد من الزمن. القرار الأساس سعودي - إماراتي بموافقة فرنسية وعدم ممانعة أميركية. فالغضبة عليه كبيرة، نتيجة مجموعة من التراكمات الداخلية والخارجية، والأداء الذي ظهر عليه منذ توليه زمام تيار "المستقبل" بتزكية من الملك الراحل فهد بن عبد العزيز ونجله الأمير عبد العزيز بن فهد. يومها، في شباط 2005، كان أخوه الأكبر بهاء الحريري يستعدّ للوراثة الى أن فاجأته التزكية الملكية لشقيقه، من خارج السياق والواقع.

أخرج الحريري نفسه وأخرج معه تيار "المستقبل" بالكامل. هو قرار حاسم تبلّغ به، ولم يتمكن من تغيير حرف فيه، رغم انه حاول وسعى.

ماذا بعد القرار الكبير؟

لا ريب أن المرحلة الآتية ستشهد كثيراً من التطورات الدراماتيكية لن تقتصر فقط على الحريري وتيار "المستقبل". فالتداعيات المباشرة ستشمل حتماً حلفاءه الأقرب، رئيس مجلس النواب نبيه بري ورئيس الحزب التقدمي الإشتراكي وليد جنبلاط. هي تداعيات تبدأ ولا تنتهي بالإنتخابات

النيابية المقرّرة في أيار المقبل. فرئيس تيار المستقبل، بقراره، خلط الكثير من الاوراق وأحدث تصدّعاً في هذا الحلف الثلاثي، سيتظهّر حكماً في نتائج الإنتخابات في دوائر كثيرة حيث للمستقبل تأثير كبير، من بيروت الى الشوف فالبقاع الغربي وعدد من دوائر نفوذ حركة "أمل"، الى جانب أنه يؤثر كذلك في تركيبة المجلس النيابي العتيد، واستطرادا في التوازن السياسي وتركيبة الحكم.

المرتقب كذلك ما سيكون عليه موقف القاعدة المستقبلية في الإستحقاق الإنتخابي، وإن من المرجح أن تتشتّت أو تتوزّع بين القوى السنية الأخرى، فيما لم يخفِ رئيس حزب القوات اللبنانية سمير جعجع سعيه الى استقطاب الناخب السني في المناطق المسيحية حيث له تأثير مباشر، تماماً كما في مناطق نفوذ تيار المستقبل في عكار وطرابلس والبقاع الغربي وبيروت.

  • شارك الخبر