2019 | 10:26 أيلول 22 الأحد
الرئيس عون غادر لبنان متوجهاً الى نيويورك لترؤس وفد لبنان الى الجمعية العمومية للامم المتحدة | روحاني: لن نسمح لأحد بانتهاك حدودنا وإيران ستقدّم للأمم المتحدة خطة للتعاون الإقليمي لضمان أمن الخليج | قوى الأمن: توقيف 88 مطلوباً بجرائم مختلفة وضبط 1054 مخالفة سرعة زائدة أمس | التحكم المروري: 23 جريحاً في 17 حادث سير خلال الـ24 ساعة الماضية | وزيرة الصحة الفلسطينية: قطع إسرائيل للكهرباء يهدد حياة المرضى | حبيش: الحريري يوظف كل إمكانياته لانقاذ الوضع الاقتصادي من الانهيار ومهمته صعبة لكنها ليست مستحيلة | بهية الحريري تابعت قضية صالح: بمجرد مطابقة البصمات غدا والتأكد أنه ليس المطلوب سيتم اطلاقه | الخارجية: سفارتنا في اليونان تتابع قضية صالح للوقوف على أوضاعه وتقديم المساعدة له والسفير اليوناني أبلغ إدارته بأن الموقوف صحافي معروف | قيادة الجيش: بعض مواقع التواصل الاجتماعي يتداول نموذجا مزورا | الجيير لـ"العربية": لا نستهدف أماكن مدنية في اليمن بل أماكن عسكرية | أبي اللمع عن قضية خطف حنوش: صبرنا على أمل لكننا لن نسكت بعد الآن | الحوثي: إذا أوقف التحالف عدوانه سنوقف الضربات التي نوجهها بالطائرات المسيرة والصاروخية |

توتر "حزب الله" جنبلاط يرتفع

خاص - الاثنين 08 نيسان 2019 - 12:41 - ليبانون فايلز

يزداد التوتر بين "حزب الله" و الحزب "التقدمي الإشتراكي" لأسباب عدة، يبرز منها ملف معمل فتوش في عين دارة، ويعتبر "حزب الله" أن النائب السابق وليد جنبلاط أراد التصويب على الحزب من خلال إطاحة الوزير وائل ابو فاعور بتوقيع سلفه الوزير السابق للصناعة حسين الحاج حسن.
وإذا كان "حزب الله" وفتوش يلتزمان الصمت، ويقولان انهما يحتكمان الى الأحكام القضائية، فإن جنبلاط نشط في الإيحاء بعدم رغبته في التراجع، وأوعز للتحرك في ملف عين دارة، تحت عنوان أن المصنع يتبع لحزب الله والنظام السوري، بينما رُصد الناشطون المدنيون الذين يدورون في فلك "الإشتراكي" يتهجمون على الحزب والنظام السوري وفتوش.
وعُلم ان الاخير ادعى على ع. ح لدى القضاء لكن اتصالات جرت مع قضاة للتوسط لديه، ولم تنفع في ثني القضاء عن متابعة عمله.
وعلى هذا الاساس، يصبح الملف المذكور موضع مشكلة بين المختارة وحارة حريك، قد يتطور الى ازمة مفتوحة، لن تتوقف تداعياتها عند هذا الحد. وعُلم ايضا ان القوى السياسية الأخرى تنأى بنفسها عن الموضوع مع تعاطف رئيس الحكومة سعد الحريري مع جنبلاط، بينما ينتظر الجميع عودة رئيس مجلس النواب نبيه بري الذي يستطيع اعادة المياه الى مجاريها بين جنبلاط وحزب الله، تحت عنوان الالتزام بالقانون والاحكام القضائية وتجنب النكاية السياسية في شأن معمل عين دارة. 

اشترك في النشرة الإلكترونية للحصول على اخر الاخبار. البريد الإلكتروني