2019 | 12:03 كانون الثاني 20 الأحد
النائب الاول لرئيس البنك الدولي محمود محي الدين: لن تتحقق أهداف التنمية دون الارتقاء بالعلم والاستفادة من التكنولوجيا ونقترح بأن يكون هناك اهتمامات بخلق استراتيجيات للتجارة الإلكترونية | "أم تي في": أمير قطر غادر القمّة متوجهاً الى المطار بعد مشاركته في الجلسة الافتتاحية | وزير المالية السعودي في افتتاح الاقتصادية: انعقاد القمة يأتي في وقت تواجه الامة العربية العديد من التحديات ونكرر الشكر والتقدير للبنان على استضافته لهذه القمة | الأمين العام للجامعة العربية: أشعر بالحزن لعدم مشاركة ليبيا في القمة وللظروف التي أوصلت الامور الى هذه النقطة لأن ليبيا ولبنان بلدان عزيزان ونأمل ان تتم معالجة هذا الأمر | "المرصد السوري": 3 قتلى مدنيين في انفجار حافلة في مدينة عفرين السورية | أمين عام جامعة الدول العربية أحمد أبو الغيط: اثبتت الوقائع التي شهدها العالم العربي ان التنمية والامن والاستقرار هي حلقات في منظومة واحدة مترابطة | الأمين العام لجامعة الدول العربية: لا تزال هناك تحديات كبيرة تواجه الدول العربية وعلى رأسها التنمية | الرئيس عون: كنا نتمنى أن تكون هذه القمة مناسبة لجمع كل العرب فلا تكون هناك مقاعد شاغرة وقد بذلنا كل جهد من أجل إزالة الأسباب التي أدت الى هذا الشغور إلا أن العراقيل كانت للأسف أقوى | الرئيس عون: لبنان يدعو المجتمع الدولي لبذل كل الجهود وتوفير الشروط لعودة آمنة للنازحين السوريين وخاصة للمناطق المستقرة التي يمكن الوصول اليها من دون أن يتم ربط ذلك بالتوصل لحل سياسي | الرئيس عون: لبنان دفع الثمن الغالي جراء الحروب والارهاب ويتحمل منذ سنوات العبء الاكبر لنزوح السوريين والفلسطينيين كما أن الاحتلال الاسرائيلي مستمر بعدوانه وعدم احترامه القرارات الدولية | الرئيس عون: زلزال حروب متنقلة ضرب منطقتنا والخسائر فادحة ولسنا اليوم هنا لمناقشة أسباب الحروب والمتسببين بها انما لمعالجة نتائجها المدمرة على الاقتصاد في بلداننا | وزير المال السعودي: انعقاد هذه القمة يأتي بوقت تواجه الأمة العربية العديد من التحديات وعلينا أن نكون أكثر حرصا على توحيد الجهود |

هذه هي الاسماء الجديدة المتداولة للتوزير بانتظار موافقة "التشاوري"

خاص - الاثنين 07 كانون الثاني 2019 - 17:20 - ليبانون فايلز

أشارت مصادر مطلعة على ملف تأليف الحكومة لموقع "ليبانون فايلز" الى ان لا توافق سيحصل على اي من الأسماء الواردة على لائحة "التشاوري" بين رئيس الحكومة المكلف سعد الحريري ووزير الخارجية في حكومة تصريف الاعمال جبران باسيل، وان المخرج الذي يُعمل عليه حاليا هو اللجوء الى تسمية شخصية قريبة من "التشاوري" وغير مستفزة لرئيس الجمهورية ميشال عون ورئيس الحكومة معا، على ان يتم اختيار اسم او اكثر منها وعرضها على أعضاء اللقاء كحل منطقي وسريع للازمة.

وبين الاسماء وفق المصادر التي يتم تداولها حاليا: الأستاذ هشام طبارة المقرب من النائب عبدالرحيم مراد، الوزير السابق عبدالرحمن البزري، الأستاذ علي حمد المقرب من رئيس مجلس النواب نبيه بري، عمر المجذوب نجل المرشح عثمان المجذوب والمتخصص بالعلوم السياسية والنووية والأستاذ جمال مواسي المقرب من النائب فيصل كرامي.

الا انه من المستبعد ان يمر طرح كهذا خاصة مع اصرار أعضاء "اللقاء التشاوري" على تسمية شخصية من الأسماء التسعة حصرا من دون العودة خطوة الى الوراء، اي طرح اسماء جديدة تمثلهم و تناسب الحريري وباسيل وعون".