Lebanon Web Design
اتيح لمتصفحي موقعنا من الهواتف الذكية تبويب خاص يسهل متابعة الأخبار، بينما يبقى التبويب العادي متوفراً من الالواح الالكترونية التي يزيد حجمها عن 7 انش
رأي
حفلات تخرج على أعمدة الإنارة...
أحمد خواجة

عرفت ألمانيا منذ مدةٍ بعيدة أهمية التعليم المهني ووضعت له نظاماً متماسكاً، يتكامل ضمنه ما هو أكاديمي نظري مع ما هو عملي تطبيقي. ولا عجب أن يكون ثمانون بالمئة من طلاب ألمانيا اليوم يسلكون طريق التعليم المهني ليشكلوا مستقبلاً نواة دولة متقدمة صناعيّة.
هذا في ألمانيا، فماذا عن وضع المعاهد المهنيّة في لبنان؟
مع حلول كل خريف، تغزو عواميد الإنارة آلاف الصور لطلاب متفوقين، حصلوا، على ما يُزعم، على المراكز الأولى في الامتحانات الرسميّة المهنيّة، وتبدأ حرب الشعارات والشعارات المضادة، و التراشق بنسب النجاح وبقبعات التخرج، و كلما كبُر المعهد وزادت قدراته الإعلانيّة والتسويقيّة، ازداد معه عدد الصور و حجهما.
بعض المعاهد تبدأ حملاتها باكراً كي تستطيع الظفر بكل عامود استراتيجي. الحرب هنا تخاض عاموداً عاموداً. ويقع الأهل غالباً ضحيةً لهذه الحملات، فتجدهم يسارعون لإلحاق أبنائهم بهذا المعهد أو ذاك، ليكتشفوا لاحقاً زيف معظم تلك الإدعاءات، فتبدأ المشاكل بالازدحام داخل الصفوف، وعدم قدرة بعض المعلمين على ضبط العمليّة التعليميّة، ولا تنتهي بتدنّي المستوى التعليمي والنقص الكبير في المعدّات التطبيقيّة، ناهيك عن انتشار المقاهي ومحلات الانترنت قرب المعاهد، مع ما تحمله من آثار سلبيّة.
إذا حاولنا تأطير مشاكل التعليم المهني في لبنان يمكن لنا إيجاد نقاطٍ أساسيّة ست:
أولاً: تعاطي المعاهد، أو معظمها، بطريقة ماديّة بحتة، بحيث لم تعد جودة التعليم ونوعيته هدفاً بحد ذاته (بالتأكيد وضع المدارس ليس أفضل بكثير).
ثانياً: تدخّل الأحزاب بعمل المعاهد، و كثرة المحسوبيات، و استخدام المعاهد أحياناً لأهداف حزبيّة، والخروج، بالتالي، عن الأهداف الأساسيّة للمعاهد تربويّاً وتعليميّاً.
ثالثاً: عدم معاملة الطلاب بالمثل، بل التركيز على المتميّزين منهم للحصول على مراكز متقدّمة على حساب بقيّة زملائهم، فالطالب المتميّز صورة على عامود نهاية العام.
رابعاً: النظرة النمطيّة الخاطئة التي ترى أنّ المعهد وُجد لأولئك الذين فشلوا في المدرسة وهذه مشكلة ثقافيّة ومشكلة مجتمع بالدرجة الأولى.
خامساً: إهمال الدولة الواضح، وعدم مراقبتها العمليّة التعليميّة، ووضع رؤية واضحة للتعليم المهني، وبالتالي غياب الثقافة المهنيّة.
سادساً: النقص الشديد في المعدات والتجهيزات وعدم ملاءمة ما يدرّس في المعاهد مع حاجات سوق العمل.
الحديث عن حلول لمشاكل المعاهد أقرب إلى الهلوسة في بلدٍ كلبنان، لكن لا بأس بالكتابة للإضاءة على بعض المشاكل، بل حتى أنّ الكتابة لمجرد الكتابة لا بأس بها.
قال لي أحد الأصدقاء ممازحاً: حصل ثلاثة طلاب من معاهد مختلفة على المركز الأول في لبنان في اختصاص المحاسبة والمعلوماتيّة...

ق، . .

رأي

07-03-2016 14:44 - أبعدوا وحشيتكم وبشاعتكم عن الأطفال... واتركوهم يعيشون طفولتهم بسلام! 01-03-2016 00:57 - من أجل "لبناننا"... لن نعتذر! 20-01-2016 06:46 - وللذاكرة ايضاً رأي في لقاء معراب 13-01-2016 06:50 - بين لقب "أحلى صوت" ومعاناة لاجئين... نوايا خفية 23-11-2015 01:02 - صرخة أطفال موجوعين... "بس كرمال مين"؟ 18-11-2015 06:43 - "إستفيقوا يا بشر... نعم وألف نعم للقضاء على الإرهاب!" 24-08-2015 20:47 - 5 سياسيين يتقاسمون "غنائم زبالة البلد" 12-08-2015 06:49 - لا تهمشونا... 24-07-2015 06:47 - من مطمر الناعمة إلى مطمر البلمند 18-07-2015 07:55 - سامحنا يا جورج...
10-07-2015 06:47 - بين "داعشية" المجتمع اللبناني و"الديمقراطية المزيفة" 10-07-2015 06:44 - هل قدر اللبنانيين الإستزلام دائما؟ 07-07-2015 06:00 - التغيير يحتاج لوقت ولكنه يبدأ بخطوات 05-06-2015 12:24 - روكز يدفع ثمن مصاهرته عون 08-04-2015 07:17 - لاتسألوني عن "رئيس جمهوريتنا"...! 17-03-2015 06:12 - من قرأ رسائل جعجع ...المشفّرة؟ 21-02-2015 00:42 - ألحوار تمرير للوقت حتى يصل الفرمان ...ويسمي رئيس لبنان 10-02-2015 06:49 - يسوع الملك في قفص الإتهام؟ 05-02-2015 06:37 - داعش من الذبح إلى الإحراق...فماذا بعد؟ 03-02-2015 11:23 - عندما كنت صغيراً! 23-01-2015 06:34 - ألقضاء قال كلمة الفصل: قانون الإيجارات الجديد نافذ اعتباراً من 28/12/2014 17-01-2015 00:42 - يوم يكبر حنظلة..!.. 30-12-2014 05:55 - هذه هي حقيقة ما حصل مع بابا نويل! 29-12-2014 05:51 - جنود مخطوفون و...مآتم متنقّلة 08-12-2014 10:16 - حين أعدموه 04-12-2014 06:04 - هل إرساء قاعدة الفراغ يجرّ التمديد ؟ 25-11-2014 06:09 - ملفات اللبنانيين في مهب الريح 24-11-2014 06:11 - "لبنان ان حكى" 10-10-2014 06:13 - اتركوا جامعتي تعيش 02-10-2014 06:07 - علقوا المشانق...عبرة لمن يعتبر 29-09-2014 05:32 - الوطن والمؤسسة العسكرية كبش محرقة! 27-09-2014 07:39 - "الايزوتيريك" بوابة الى المسامحة والارتقاء 26-09-2014 06:22 - عندما نخاف من الاستشهاد في طلب الشهادة 24-09-2014 05:55 - ماذا لو مُنع "تويتر" و"فايسبوك" و"يوتيوب" عن الارهابيين؟ 19-09-2014 11:33 - عن أمير طرابلس "الداعشي" 19-09-2014 05:55 - طلاب لبنان، من يتذكرهم اليوم؟ 18-09-2014 06:12 - عقبال...عنّا! 16-09-2014 06:14 - "وينن، وين وجوهن؟" 12-09-2014 06:15 - نحن ... سلاحنا العلم 09-09-2014 06:30 - ويبقى الأمل... 06-09-2014 05:46 - "العقل لا يفهم" 05-09-2014 06:13 - من هو المسؤول عن هجرة المسيحيين من لبنان؟ 19-08-2014 05:14 - سيناريو داعش في لبنان 15-08-2014 05:37 - من حقنا ان نعرف 13-08-2014 06:12 - "داعشية" المجتمع اللبناني 15-07-2014 06:26 - الطريق الى النجمة الرابعة 14-07-2014 05:58 - "أقل الحياء" استباق التمديد بإقرار قانون انتخاب 10-07-2014 06:15 - زمن"داعش" الكسرواني 09-07-2014 14:05 - هل تطفئ السبعة الألمانية... النجمات البرازيلية الخمس؟ 01-07-2014 05:49 - تنازلات عون للحريري... ما لم يتنازل عنه في ظلّ الحصار والاجتياح!
الطقس