2018 | 12:36 حزيران 25 الإثنين
الرئيس عون إطّلع على الأوضاع الأمنية والانمائية والبيئية في منطقة بعلبك - الهرمل خلال استقباله وفداً من نوّاب المنطقة | الحريري: دول كثيرة أبدت استعدادها للدعم ودول كثيرة تدعم بشكل مستمرّ تطوير التعليم المهني والتقني في لبنان | ابي خليل: وافق البنك الدولي على تمويل اضافي بقيمة 90 مليون دولار لاستكمال مشروع جر مياه الاولي الى بيروت | الحريري: من غير المقبول النظر بطريقة سلبية الى التعليم التقني والمهني وهو تعليم اساسي لتطوير الاقتصاد وزيادة اليد العاملة المتخصصة | قائد الجيش العماد جوزاف عون غادر إلى الولايات المتحدة الأميركية في زيارة رسمية تستمر لعدة أيام يلتقي خلالها عدداً من المسؤولين العسكريين والمدنيين | مرشح المعارضة الرئيسي في تركيا محرم إنجه يقبل بنتيجة الانتخابات ويدعو إردوغان أن يكون رئيسا للجميع | مريضة بحاجة ماسة إلى دم من فئة B+ في مستشفى المعونات في جبيل للتبرع يرجى الاتصال على الرقم: 03328241 | هزة بقوة 5.5 درجات قبالة السواحل الجنوبية لليونان | إطلاق الإطار الاستراتيجي الوطني للتعليم والتدريب المهني والتقني في لبنان في السراي الحكومي | بو عاصي: موازنة وزارة الشؤون الاجتماعية غير قادرة على تغطية كل احتياجات الناس | رئيس اللجنة العليا للانتخابات التركية: انتهينا من فرز 99.91 بالمئة من الأصوات في الانتخابات الرئاسية حتى الآن | الرئيس عون: أثني على اختيار الطلاب للتوجه المهني وأشجعهم عليه لما له من دور هام في بناء الوطن وفي تطور العديد من قطاعات الإنتاج |

معلومات عن انفاصل جوني ديب فانيسا بارادي

- الثلاثاء 10 كانون الثاني 2012 - 19:02 -

بعد 14 عاماً من الحياة الثنائية التي أثمرت طفلين، تتردّد أنباء عن احتمال انفصال جوني ديب وفانيسا بارادي.

ونشرت صحيفة «دايلي ميل» أمس تقريراً عن الخبر، وأرفقته بصور جديدة للنجمة الفرنسية حيث بدت مجهدة ومتعبة وتعيسة وفي حالة يرثى لها. وقد ظهرت في الصورة ابنتهما المراهقة ليلي روز.

ونقل موقع «رادار أونلاين» عن مصدر مقرّب من نجم «قراصنة الكاريبي» قوله إنّ ديب (48 سنة) يتشاجر باستمرار مع فانيسا. لذا، قد يضع حداً لهذه العلاقة. وقال المصدر «جوني لا يعرف التعامل مع أي شيء في الوقت الحالي. والناس حوله قلقون».

وتابع المصدر أنّ جوني بدأ يبحث عن محامين ليناقش معهم سراً كيفية الخروج من علاقته، فهما ليسا متزوجين بل قضيا معاً سنوات وأنجبا ولدين. «لذا، فإنّ الانفصال ليس سهلاً»