2019 | 22:05 كانون الأول 14 السبت
الصليب الاحمر: نقل 10 إصابات وإسعاف 33 شخصا في وسط بيروت | الراعي: دولتنا تراوح مكانها وهي تملك كل القدرات والمال ويجب أن تكون الثورة ثورة إيجابية ثورة على الذات للبناء وليس للهدم | فادي سغد: ليس هناك من داع لأن تستعمل القوى الامنية العنف حيناً مع المتظاهرين والقنابل المسيلة للدموع حيناً آخر | خريش لـ"الجديد": موقفنا واضح وليس هناك مناورات سياسية وأخذنا قرار بعدم المشاركة في حكومة مثيلة لسابقاتها أو تضرب الميثاقية | الدفاع المدني: تضميد إصابات 15 مواطناً ونقل 10 جرحى إلى مستشفيات المنطقة | "ليبانون فايلز": سقوط عدد كبير من الجرحى في صفوف الجيش والقوى الامنية نتيجة إشكالات وسط بيروت | الحكومة السودانية والجبهة الثورية تمددان اتفاق جوبا حتى 15 شباط القادم | سامي الجميّل: أبواب بيت الكتائب الصيفي مفتوحة لكل الشباب والصبايا المصابين وبحاجة لإسعافات أولية | فرق من الدفاع المدني تعمل على معالجة عدد من الاصابات ميدانياً في وسط بيروت بالإضافة إلى نقل بعض الاصابات إلى مستشفيات المنطقة | "ال بي سي": غطاس خوري زار الرئيس عون في بعبدا موفدا من الحريري للتحضير للاستشارات وتوجه لتسمية الحريري لتشكيل الحكومة | الصليب الاحمر: 6 إصابات نقلت إلى مستشفيات المنطقة وتم إسعاف 8 إصابات في المكان | الصليب الأحمر: 4 فرق تستجيب الان وتعمل على اسعاف المصابين في رياض الصلح |

هذا النوع لا يخرج إلّا بالصلاة

مقالات مختارة - الثلاثاء 12 تشرين الثاني 2019 - 09:31 - الأب فادي تابت

في هذه الظروف الصعبة التي يمر بها لبنان ورغم الازمات التي يمر بها شعبنا تبقى الصلاة في معبد سيدة لبنان حاريصا ملجأ الكثيرين الذين تعبوا من السياسة وما آلت بهم اليه من مآس على كل الاصعدة. وحدها الصلاة تريح الانسان من ازماته ووجعه. فمزار سيدة لبنان اليوم كما اطلق عليه واحة صلاة وتأمل هذا عنوان لحقيقة يشهدها كل من زار هذا المكان المقدس فالروعة في الهدوء والموسيقى التأملية تحملك منذ وصولك الى حرم المعبد الى ان تصل لكنيسة ام النور الكنيسة القربانية الوحيدة في لبنان حيث تتم فيها عبادة القربان المقدس ٢٤/٢٤ ساعة طيلة الايام . هناك احساس غريب ينقلك من هذه الدنيا المليئة بالمشاكل والهموم الى عالم سماوي تتمنى الا ينتهي قتمضي الاوقات والساعات وترى نفسك مسمرا امام القربان المقدس في صمت ما شهدناه يوما في كنيسة فالتصوير ممنوع واللبس المحتشم ضرورة لانك في حضرة الرب فتدخل منقطعا عن عالمك الارضي لتدخل الى عالم السماء.
حريصا اليوم اشبه بمديوغوريه في كل لحظة ترى الكهنة موجودون لسماع الاعترافات حريصا اليوم مثل لورد حيث تصلى المسبحة تحت اقدام مريم بطريقة خشوعية لافتة الا ان حريصا لا تشبه اي مكان من الامكنة المقدسة في العالم لانها موجودة في لبنان وطن الارز الاخضر وان عانى ما يعانيه فايماننا قوي ان لديه ام ساهرة تتشفع له عند الله الآب وهناك قربان يعبد ليلا نهارا لان هذا النوع لا يخرج الا بالصلاة .

 



 

مقالات مرتبطة
اشترك في النشرة الإلكترونية للحصول على اخر الاخبار. البريد الإلكتروني