2019 | 13:30 تشرين الثاني 15 الجمعة
المرجعية الدينية في العراق: هناك مخاطر كبيرة لتحويل العراق إلى ساحة للصراع بين قوى دولية وإقليمية | بيان بكركي: لرسم خطة للتنسيق بين وسائل الاعلام المسيحية وتحديث مهام اللجنة الاسقفية لوسائل الاعلام | بيان مجلس البطاركة والأساقفة الكاثوليك: دعا الراعي المدارس الى ترشيد الانفاق مطالباً الدولة بمساعدة الاهالي بجزء من الاقساط | بيان مجلس البطاركة والأساقفة الكاثوليك: الشباب انتفضوا انتفاضة تاريخية وحضارية للتعبير عن فقدانهم ثقتهم بالسياسيين وعن رغبتهم برؤية وجوه نظيفة تلتئم بحكومة مصغرة | اتحاد نقابات موظّفي المصارف: الاستمرار في الإضراب والتوقف عن العمل غداً | وزير الدفاع الايطالي يؤكد من بعبدا على دعم ايطاليا للبنان في الظروف الصعبة التي يمر بها وتفهم موقف لبنان من قضية النازحين السوريين. | الرئيس عون: نجدد رفض الاقتراح الاوروبي لدمج النازحين بالمجتمعات المضيفة | وزارة المالية تؤكد أن جميع مستحقات المستشفيات الخاصة والحكومية تم صرفها بالكامل وتحويلها إلى حسابات المستشفيات في المصارف | أو تي في: لا تحديد لموعد استشارات نيابية ملزمة حتى الساعة والتشاور مستمر ولم ينته بعد | جريح في حادث سير على طريق ضهر العين في الكورة | القاضي غسان عويدات: سيُخلى سبيل الموقوفين علي بصل وسامر مازح اليوم | "أل بي سي": المستقبل لن يشارك في الحكومة المقبلة ان لم تكن حكومة تكنوقراط واسم الصفدي كان من ضمن مجموعة من الاسماء جرى طرحها منها تمام سلام لكنه رفض |

"الراهبات المخلصيات": نطلب من تلامذتنا أن يكونوا دوما في خدمة العلم ولبنان

مجتمع مدني وثقافة - الأربعاء 06 تشرين الثاني 2019 - 08:04 -

صدر عن الرئاسة العامة للراهبات الباسيليات المخلصيات ، البيان التالي:

"في خلال الأزمة السياسية والاقتصادية والاجتماعية الحادة التي يمر فيها مجتمعنا اللبناني ، و ما ينعكس من أخطار على المستقبل ، بسبب تقلص ظروف العمل وإنسداد الآفاق المستقبلية أمام الشباب ، ومشاركة الطلاب والتلامذة بإظهار قلقهم و خوفهم، وسعيهم لأن يكون لهم رأيهم ووجهات نظرهم في المواضيع والحياتية والكيانية المطروحة وحيث أن مشاركة بعض تلامذة مدرستنا في عبرا، بالحراك الشعبي والمطلبي المحق، قد لاقى إعتراضا من رئيسة المدرسة الأخت منى وازن، ودفعها لأن تتخذ على مسؤوليتها قرارا عقابيا إستباقيا بالذين سيشاركون بالحراك المنوي إقامته اليوم ، فإن الرئاسة العامة للراهبات الباسيليات المخلصيات ، يهمها أن توضح أن رأي الأخت رئيسة المدرسة قد جاء متسرِعا نتيجة الضغوط التي تقع على عاتق المسؤولين التربويين في الحالات والظروف الإستثنائية التي بمر فيها وطننا العزيز لبنان.

ان الرهبنة التي بنت تراثها الروحي على القيم الإنسانية والتعاليم السماوية، المرتكزة إلى كرامة الإنسان والتربية على الحرية الواعية ، تؤكد ثقتها بخيارات الجيل الجديد وتحترم آراءهم ، وتؤيدهم بالحق.

والتزاما من رهبنتنا بالنهجِ الديني الخلقي والتربوي الذي يظل عمل مؤسساتنا التربوية والإجتماعية ، فإننا نعتز بالاجيال التي تخرجت من مدرستنا في عبرا التي أردنا أن تكون جسرا للتلاقي الروحي والحضاري بين المكونات اللبنانية، في هذه المنطقة الغالية على قلوبنا وعقولنا وضمائرنا والتي تشكل علامة من علامات لبنان الحضارية والعلمية، ونراهن أن تكون أجيالنا الشبابية اليوم على مستوى مسؤولية الحراك المطلبي والوطني، وأن يستمروا بنجاحاتهم ورفع إسم لبنان عاليا، سائرين على خطى من سبقهم من أعلام الفكر والعلم والثقافة.

وإننا إذ نحيي إندفاعة تلامذتنا لأن تكون لهم كلمتهم ورأيهم في القضايا الوطنية والاجتماعية، فإننا نعتذر عن إساءة تضمنها الكلام الذي تم نشره، ونطلب منهم أن يكونوا صورة نقية عن أهلهم ومدرستهم وان يكونوا دوما في خدمة العلم ولبنان.
 

مقالات مرتبطة
اشترك في النشرة الإلكترونية للحصول على اخر الاخبار. البريد الإلكتروني