2019 | 17:12 تموز 18 الخميس
المبعوث الأممي الخاص إلى اليمن يقدم إحاطته إلى مجلس الأمن | الأحمد: أطمئن الجميع وأقول لأهلنا في المخيمات الفلسطينية من حقكم أن تحتجوا وأن تشعروا بالغضب والخوف على لقمة العيش ولكن سنصل الى حل بالحوار ولن يلحق الضرر بأي فلسطيني | الأحمد موفدا من عباس: وصلت الى بيروت لإيصال رسالة الى كل المسؤولين اللبنانيين لأنه لا أزمة بين فلسطين ولبنان ولن تكون هناك أزمة | باسيل في الاجتماع الوزاري لمؤتمر تعزيز الحريات الدينية في واشنطن: ارادة العيش المشترك في لبنان أقوى من هشاشة النظام | الأرجنيتن تأمر بتجميد أصول حزب الله وتصنفه منظمة إرهابية | حركة المرور كثيفة من الكرنتينا باتجاه الدورة | بومبيو: الولايات المتحدة فرضت قيودا على قيادات عسكرية في بورما لانتهاكاتهم بحق الأقلية المسلمة | الكرملين: بوتين وماكرون يبحثان هاتفيا تطورات الأوضاع حول الملف النووي الإيراني | خليل: أنا مطمئن بأنّ الوفر في موضوع الموازنة والإلتزام بالعجز سيتحقّق | الوكالة الوطنية: حريق كبير في منطقة السامرية في الكورة أتى على مساحة كبيرة من اشجار الزيتون والدفاع المدني يعمل على إخماده | انفجار قرب مقر الشرطة في إقليم قندهار بأفغانستان | بري: الحضور إلزامي لجميع السادة النواب الساعة السادسة مساء للتصويت على الموازنة |

قدمان حافيتان على الإسفلت الحامي

متل ما هي - الجمعة 10 أيار 2019 - 06:06 -

بين السيارات وعوادمها تجدونهم، وعند أي تقاطع ووسط كل زحمة سير.
طفل لم يتجاوز العاشرة من عمره يسير حافي القدمين وكذلك هذه الطفلة التي بالكاد تبلغ الثمانية أعوام.
أي مجرم يرمي أطفالاً على قارعة الطريق فيما يجب أن يكونوا بين أقرانهم على طاولات الدراسة مهما كانت جنسياتهم.
قدمان حافيتان على إسفلت تحرقه الشمس لماذا؟
لكي يكون التعاطف أكبر والحسنة أوفر؟
كل تمنياتنا أن يعود هؤلاء الأطفال مع أهلهم إلى بلادهم التي تعطيهم الكرامة مهما كان وضعهم فيها.
 

اشترك في النشرة الإلكترونية للحصول على اخر الاخبار
البريد الإلكتروني