2019 | 07:54 شباط 23 السبت
الدفاع الروسية: مقاتلة "سو 27" تتابع طائرة استطلاع سويدية قرب الحدود | وكالة عالمية: سماع دوي انفجارات في شمال شرق نيجيريا قبل ساعتين من موعد بدء الانتخابات | الزعيم الكوري الشمالي يزور فيتنام في الأيام المقبلة | جابر لـ"الجمهورية": كلما طال امد تعطيل القوانين الـ39 زادت الاعباء اكثر ودخلنا في تعقيدات اضافية | "الجمهورية": التحضيرات بدأت للقيام بتحرّك نيابي في اتجاه الحكومة والمراجع الكبرى في الدولة بهدف وضع القوانين الـ39 المعطلة منذ سنوات طويلة | اوساط الحريري لـ"الجمهورية": الحكومة ستمضي وفق خريطة الطريق التي رسمها بيانها الوزاري لمقاربة مختلف الملفات الحيوية التي ينتظرها المواطن اللبناني | بري لـ"الجمهورية": الحكومة محكومة وموضوع النازحين يجب ان يُعالج في منتهى السرعة وموقفنا معروف حول كيفية المعالجة | مطلعون على اجواء بعبدا لـ"الجمهورية": من الخطأ أن يذهب البعض الى ابداء التشاؤم حيال مستقبل العمل الحكومي خصوصاً وانّ لدى الحكومة أجندة عمل مطلوبة منها بإلحاح | غازي زعيتر لـ"الشرق الاوسط": السلاح اشتريته من شركة سويسرية ضمن صفقة وافقت عليها الحكومة السويسرية وتمت وفقاً للأصول القانونية المرعية الإجراء في سويسرا ولبنان | مصادر "القوات"لـ"اللواء": السجال حول زيارة الغريب حصل قبل انعقاد الجلسة لكن وزراء آخرين حاولوا حرف النقاش باتجاه إعادة التطبيع مع النظام السوري | مصادر لـ"اللواء": الرئيس عون صارح بأن ملف النازحين يستدعي التنسيق مع سوريا التي تشهد امانا في اغلبية المناطق باستثناء البعض | مصادر قريبة من الحريري لـ"اللواء": نص الدستور واضح لجهة اناطة السلطة الاجرائية بمجلس الوزراء مجتمعا وهو الذي يرسم السياسة العامة للدولة في المجالات كافة |

ميركل حول أحداث كيمنتس: المسلمون جزء من مجتمعنا

أخبار إقليمية ودولية - الأربعاء 12 أيلول 2018 - 20:49 -

استنكرت المستشارة الألمانية أنغيلا ميركل أعمال العنف واستخدام الشعارات النازية من قبل اليمين المتطرف في مدينة كيمنتس، مؤكدة أن الحكومة لن تسمح بإقصاء مجموعات معينة من المجتمع.

وفي كلمة ألقتها اليوم الأربعاء أمام البرلمان وتطرقت فيها إلى أحداث العنف العنصري التي اندلعت خلال التظاهرات المعادية للمهاجرين في كيمنتس.

قالت ميركل إنها تتفهم الأسباب التي أثارت سخط المواطنين، لكنها شددت في الوقت نفسه على أنه "لا يوجد أي عذر أو مبرر لمطاردة الناس والقيام بأعمال عنف ورفع الشعارات النازية والتعامل بعدائية ضد أناس مختلفين ومهاجمة الشرطة".

وأكدت ميركل أن حكومتها عازمة على مواجهة تلك المظاهر مستندة إلى "القانون الأساسي، الذي تحمي المادة الأولى منه شرف الإنسان وكرامته".

وشددت على أن الحكومة "لن تسمح بإقصاء مجموعات معنية من المجتمع"، مضيفة أن "اليهود والمسلمين هم جزء من مجتمعنا وأحزابنا والحياة الاجتماعية، تماما كما هو الحال بالنسبة إلى المسيحيين والملحدين".

ودعت ميركل إلى إجراء تحقيق دقيق في جريمة قتل المواطن دينيل هيليغ طعنا على أيدي مهاجرين 2 من سوريا والعراق، التي تسببت باحتجاجات كيمنتس قائلة: "يجب معاقبة المجرمين بأقصى ما يسمح به القانون، بما يتوافق مع مبدأ سيادة القانون".