2018 | 17:03 أيلول 19 الأربعاء
جريح نتيجة انقلاب سيارة واحتراقها على جسر العدلية باتجاه الاشرفية وعناصر من مفرزة سير بيروت الثالثة تعمل على تسهيل السير في المحلة | الخارجية الأميركية: إيران تساعد حزب الله على تصنيع الصواريخ والصاروخ الذي أطلق على مطار الرياض من اليمن إيراني الصنع | الإليزيه: ماكرون سيلتقي ترامب وروحاني على هامش الجمعية العامة للأمم المتحدة | حركة المرور كثيفة من الضبية باتجاه انطلياس وصولا الى جل الديب | التحكم المروري: حركة المرور كثيفة من الكرنتينا باتجاه الدورة وصولا الى جل الديب | القضاء العراقي يحكم بالإعدام على "نائب" زعيم تنظيم داعش | الرئيس عون: كما قاومنا من أجل حريتنا وسيادتنا واستقلالنا علينا اليوم أن نقاوم من أجل إنقاذ وطننا | الرئيس عون محذراً من خطورة الشائعات على لبنان: لا الليرة في خطر ولا لبنان على طريق الإفلاس | لجنة المال والموازنة أرجأت جلستها برئاسة كنعان المقررة الاثنين المقبل الى العاشرة والنصف من قبل ظهر الاثنين الواقع فيه 1 تشرين الاول بسبب تزامنها مع الجلسة العامة | الكرملين: سندرس معطيات الجانب الإسرائيلي عن سلوكه فوق سوريا حين تصلنا ولدينا معلومات دقيقة عن عمليات التحليق في مكان وزمان تواجد "إيل 20" | بري يدعو الى جلسة عامة للمجلس النيابي في 24 و25 من الجاري | جهة الدفاع عن مرعي طلبت في مذكرتها النهائية تبرئة حسن مرعي من جميع التهم الموجّهة إليه في قضية اغتيال الرئيس رفيق الحريري |

رغم الانتقادات... "ذا نان" يقترب من أن يكون أكبر فيلم رعب في 2018

أخبار فنية - الأربعاء 12 أيلول 2018 - 07:57 -

شكل فيلم الرعب "ذا نان" مفاجأة حقيقية لكل المتابعين للمشهد السينمائي، خلال عرضه الأول في أمريكا، على الرغم من الانتقادات العديدة التايت تعرض لها عبر الإنترنت.

ويقترب "ذا نان" من أن يكون رسميا "أكبر فيلم رعب لعام 2018"، وهو الجزء الخامس من سلسلة أفلام الرعب الناجحة "ذا كونجورينغ"، من إنتاج شركة "وارنر براذرز"، والمستوحاة من أحداث حقيقية وقعت في سبعينيات القرن الماضي، ويتناول عمل المحققان في الأمور الروحية والخارقة "إد ولورين وارين".

وحقق الفيلم الجديد، الذي طرح في السينمات في 7 أيلول الجاري، نجاحا جماهيريا كبيرا خلال عطلة نهاية الأسبوع الافتتاحية ، إذ جنى 53.5 مليون دولار في الولايات المتحدة، ما يجعله تاسع أضخم فيلم لهذا العام، و 77.5 مليون دولار عالميا.
كما تمكن "ذا نان" من يتفوق على كل أجزاء "ذا كونجورينغ" السابقة، ويحقق أضخم افتتاح في سينمات المملكة المتحدة، بـ 5 ملايين دولار في اليوم الأول فقط.

وتدور أحداث فيلم "ذا نان"، حول إرسال الفاتيكان لكاهن إلى رومانيا، له ماض سيء، من أجل التحقيق في وفاة راهبة صغيرة في رومانيا، ومواجهة قوة خبيثة على شكل راهبة شيطانية.

وبينما لا يبرز المحققان "إد ولورين وارين" في "ذا نان"، فإن الراهبة الشيطانية هي بطلته الأساسية، والتي سبق وأن أرعبت قلوب المشاهدين في جزئي "ذا كونجورينغ".

وعلى الرغم من نجاحه الجماهيري، مقارنة بأفلام أخرى صدرت في العام الحالي، إلا أن "ذا نان" لم يقترب من التفوق على النجاح الذي حققه فيلم الرعب "إت"، في العام الماضي 2017، الذي حقق 123 مليون دولار خلال عرضه الأول في أمريكا، وأصبح ثاني أضخم فيلم (بتصنيف R للبالغين) في العالم على الإطلاق في الولايات المتحدة.

كما أن نجاح "ذا نان" في شباك التذاكر، لم ينقذه من هجوم العديد من النقاد ورواد السينما له، مثل ذلك المتابع على "تويتر"، الذي أشار إلى أن العمل هو أسوأ فيلم شاهده على الإطلاق، بينما قالت أخرى إنه يفتقر للحنكة والمضمون، وأنها تتوقع أحداثه.

وقد يدفع النجاح الجماهيري لـ "ذا نان" شركة "وارنر براذرز" إلى انتهاج سياسة تقديم أجزاء جديدة، كنوع من الاستثمار لنجاح سابق، بدلا من تقديم روايات جديدة.

وتمكن فيلم "ذا نان" من جذب جماهيره منذ طرحه إعلانه الترويجي في شهر يونيو/حزيران، عندما قام موقع "يوتيوب" بحذفه بعدما تلقى العديد من الشكاوى التي تؤكد أنه يحتوي على لقطة لا تتوافق مع سياسة الموقع الشهير.

كما أن شخصية الراهبة الشيطانية تحظى بشعبية كبيرة، منذ بدء عرض أفلام "ذا كونجورينغ"، وشاركت في مقلب طريف لا ينساه رواد موقع "يوتيوب".