2019 | 16:35 شباط 16 السبت
نصرالله: ساعات تفصل المنطقة عن انتهاء الوجود العسكري لداعش في العراق وسوريا ولبنان وهذا تطور مهم جداً وانتصار عظيم لشعوب المنطقة | السيد نصر الله: على شعوب المنطقة أن تعبّر عن رفضها للتطبيع وغضبها وهذا أقل الواجب | السيد نصر الله: ايران اقوى من ان يستهدفها احد بحرب لذلك الرهان دائما على العقوبات | جريحان نتيجة تصادم بين 3 سيارات على طريق عام المصيلح قرب مفرق الفنار وحركة المرور كثيفة في المحلة | نصرالله: إسرائيل واثقة بأنّ حزب الله قادر على دخول الجليل وغير واثقة بقدرة جيشها على دخول جنوب لبنان فمنذ متى كانت هكذا المعادلة؟ | طريق ضهر البيدر سالكة حاليا امام المركبات ذات الدفع الرباعي او تلك المجهزة بسلاسل معدنية | فريد هيكل الخازن: إن ما قام به بالأمس محمد رعد جاء ليؤكد أن المقاومة حريصة كلّ الحرص على الوحدة الوطنية وصيغة العيش المشترك في لبنان كلّ التقدير له ولها | نصرالله: لدينا ما يقارب الـ40 محورا جغرافيا لـ"حزب الله" ولدينا تجهيزات أكثر من أي وقت وتقدّمنا رغم الحصار | التحكم المروري: تصادم على جسر أنطلياس | السيد نصرالله: المقاومة تزداد قوة منذ العام 1982 وحتى العام 2019 وليس هناك أي تراجع أو سقوط | طريق ضهر البيدر سالكة امام جميع المركبات باستثناء الشاحنات | جريح نتيجة تصادم بين سيارة ودراجة نارية على طريق عام الشويفات باتجاه خلدة قرب مفرق الضمان الاجتماعي |

دعوة للعمل 4 أيام بالأسبوع فقط... مع راتب أعلى

متفرقات - الاثنين 10 أيلول 2018 - 22:53 -

مع التطور التكنولوجي الذي غزا مختلف مجالات العمل، طالبت الأمينة العامة لمؤتمر الاتحاد التجاري البريطاني، فرانسيس أوغرادي، بأن يعود النفع من التكنولوجيا على الموظفين، وذلك بتقليص أيام عملهم إلى 4 فقط في الأسبوع، ومنحهم رواتب أكبر.
ووفقا لأوغرادي، فإن الموظفين في بريطانيا يستحقون إجازات نهاية أسبوع أطول، وأجورا أكبر، لأن العديد من الشركات تستخدم التقدم التكنولوجي في التعامل مع الناس بشكل غير عادل.

وشددت على أنه لا ينبغي على الرؤساء والمساهمين أن يحتكروا المنافع العائدة من التكنولوجيا، وأن الشركات لا بد من أن تستغل هذه الفوائد لإدخال مزيد من التحسينات على أوضاع الموظفين، مثل منحهم مزيدا من الوقت مع أسرهم، وزيادة الأجور.

كما أوضحت أن العمال يعتقدون بأن المديرين والمساهمين سيكونون "المستفيد الأكبر" من فوائد التكنولوجيا الجديدة، بحسب بحث أجراه مؤتمر الاتحاد التجاري البريطاني، الذي يمثل معظم نقابات العمال في المملكة المتحدة، مشيرة إلى أن هذه النتائج تظهر بأن "التغيير ضروري" لضمان لبقاء العمال محفزين.

وقالت: "في القرن التاسع عشر، قامت النقابات بحملة للعمل لمدة 8 ساعات فقط. في القرن العشرين فزنا بالحق في عطلة نهاية أسبوع لمدة يومين وعطلات مدفوعة الأجر".

وتابعت: "بالنسبة للقرن الحادي والعشرين، دعونا نرفع طموحنا مرة أخرى. أعتقد أنه في هذا القرن يمكننا الفوز بأسبوع عمل يتكون من 4 أيام، وبأجر مناسب للجميع".

وأضافت: "لقد حان الوقت لمشاركة الثروة من التكنولوجيا الجديدة. وعدم السماح لمن هم في القمة بالاستيلاء عليها لأنفسهم"، مشيرة إلى ضرورة تغيير طبيعة العمل في شركة "أمازون".

يذكر أن أمازون أصبحت مؤخرا ثاني شركة تصل قيمتها السوقية إلى 1 تريليون دولار، وهي من بين الشركات التي اتهمها مؤتمر الاتحاد التجاري البريطاني باستخدام التكنولوجيا للاستفادة من الموظفين.

ويُزعم أن القائمين على أمازون جعلوا الموظفين يعملون لساعات طويلة وغير متوقعة، إذ يعمل أكثر من 1,4 مليون شخص 7 أيام في الأسبوع، و3,3 مليون يعملون أكثر من 45 ساعة في الأسبوع.