2018 | 05:01 تشرين الثاني 15 الخميس
الكويت: تحويل الرحلات القادمة لمطارات الدمام والرياض والمنامة بسبب الطقس | الخارجية الأميركية: وجود القوات الأميركية في سوريا له دور في تحجيم النفوذ الإيراني هناك | وزير الخارجية التركي: لا نرى أن سياسات السعودية والإمارات لمحاصرة الجميع في اليمن صحيحة | وسائل إعلام إسرائيلية: نتنياهو يميل إلى رفض طلب رئيس حزب البيت اليهودي الحصول على حقيبة الأمن | تيريزا ماي: أي قرار بشأن بريكست سيأخذ بعين الاعتبار المصالح الوطنية | وزير الخارجية الأميركية يبحث مع وزير الدفاع القطري تشكيل تحالف إستراتيجي في الشرق الأوسط | ارتفاع عدد ضحايا حريق ولاية كاليفورنيا الأميركية إلى 48 | طوني فرنجية: على خطاكم سائرون و من خطانا واثقون لأن "المحبة لا تسقط أبدًا" | مصادر الـ"ال بي سي": لا يبدو ان هناك حلحلة على صعيد تشكيل الحكومة في المدى المنظور | فيصل كرامي للـ" ال بي سي": نحن حريصون على صلاحيات رئيس الحكومة وتوزير سني من خارج المستقبل لا يمسّ بالصلاحيات | كنعان للـ"ال بي سي": المصالحة تكرّس نهج التصالح والتلاقي وتتجاوز المصلحة السياسية الآنية لتؤمّن اطاراً ديموقراطياً للتحالف أو التنافس السياسي | روني عريجي للـ"ال بي سي": نبذنا لغة العنف وسنتحاور في كل الامور ونتلافى في مواضيع متشعبة منها انمائية ومنها على ادارة البلد |

سمار جبيل صلت لراحة نفس 7 كهنة تم اكتشاف جثامينهم في كنيسة مار نوهرا

مجتمع مدني وثقافة - الجمعة 31 آب 2018 - 12:21 -

أقامت بلدة سمار جبيل في قضاء البترون، وبعد انتهاء أعمال التنقيب في غرفة السكرستيا في كنيسة مار نوهرا، قداسا لراحة نفس 7 كهنة خدموا الرعية وتم اكتشاف جثامينهم في مدافن في أرض السكرستيا وهي تعود الى القرنين الثامن عشر والتاسع عشر وتتواصل الدراسات والابحاث لتحديد هوية الجثامين المكتشفة.

واحتفل بالذبيحة الالهية خادم الرعية الخوري إيلي سعاده في حضور أهالي البلدة والقرى المجاورة.

وبعد تلاوة الانجيل المقدس ألقى الخوري سعاده عظة تحدث فيها عن مراحل اعمال التنقيب عن تاريخ كنيسة مار نوهرا واهمية البحث في تاريخ الكنيسة، واكتشاف مدفنين. في داخل المدفن الجنوبي، اكتشفت عظام 6 جثامين وفي المدفن الشمالي جثمان واحد، وبقايا من الجثامين الستة. ويبدو ان في المدفن الشمالي، كان يتم دفن الكهنة جلوسا على الكرسي، ريثما يتوفى كاهن آخر، فتجمع رفاته مع رفات الكهنة الباقين في المدفن الجنوبي.

وقد أجريت دراسة انتروبولوجية للعظام من قبل الدكتورة ندى الياس ليتبين ان اعمار الكهنة السبعة المتوفين، تتراوح بين 49 و 80 عاما.

وقال:"لقد اعدنا دفن الجثامين منذ اسبوع ووضعنا لوحتين تحدد تاريخ اكتشاف الجثامين واعادة دفنهم في شهر آب 2018."

وشدد على "أهمية اكتشاف تاريخنا المسيحي الذي ننتمي اليه وما قمنا به ونقوم اليوم هو في غاية الاهمية ونلتقي اليوم لتكريم آبائنا الروحيين والزمنيين الذين اكتشفت جثامينهم ونصلي لراحتهم فيكونوا ذخائر بجانب ذخائر القديس نوهرا" مستذكرا كل الكهنة الذين خدموا الرعية."

وختم: "نصلي اليوم ونستذكر ونطلب من الرب أن يعطينا كهنة وآباء قديسين وكل فرد منا هو مشروع قداسة، كاهن أو راهب أو راهبة قديسين وعلينا أن نشجع أولادنا ان يكونوا مشروع كاهن او راهب او راهبة قديسين مثل اجدادهم.."

بعد ذلك، أقيمت صلاة رفع البخور وتم تبريك المياه التي رشها الخوري سعاده في غرفة السكرستيا فوق مدافن الكهنة السبعة.