2019 | 07:55 نيسان 24 الأربعاء
هيومن رايتس ووتش: الحكومة المصرية قادت جهودا لتقويض استقلال اللجنة الإفريقية لحقوق الإنسان والشعوب | مصادر لـ"الجمهورية": اذا كان وزير المال قد اختار عدم الانتظار فإنّ رئيس الحكومة ينتظر التوافق التام بين الجميع قبل ان يطرح الموازنة على الطاولة | خليل لـ"الجمهورية": أصبحنا أمام بَت الخيارات المحدودة وتحمّل المسؤولية من قبل كل القوى ما يحتّم علينا الذهاب نحو موازنة جدية تعالج مكامن الخلل | مصادر لـ"الأنباء": التفاهم العام بات محسوما حول ضرورة خفض عجز الموازنة بنسبة 8 بالمئة بدلا من 10 كما تطالب "سيدر" وان هذا الرقم سيكون مقبولا منها | مصادر قريبة من "لبنان القوي" لـ"الأنباء": الموقف الحاد للرئيس عون من بكركي في عيد الفصح جاء بعد اطلاع الرئيس على "ورقة المقترحات" التي نشرتها "الاخبار" | قتيل و11 جريحا في 9 حوادث سير خلال الـ24 ساعة الماضية | حركة المرور كثيفة من النقاش باتجاه جل الديب | درغام لـ"الشرق الاوسط": الخصومة مع ريفي لم تؤثر على العلاقة مع تيار المستقبل والرئيس الحريري ولا مع الأشقاء العرب | تعطل سيارة داخل نفق المطار الثاني باتجاه بيروت وحركة المرور كثيفة في المحلة | ارتفاع حصيلة قتلى الهجمات الإرهابية في سريلانكا إلى 359 | أنقرة: إذا رفضت واشنطن تزويد تركيا بمقاتلات "إف-35" فستلبي حاجتها "بمكان آخر" | القمة الأفريقية تطالب بالوقف الفوري للعمليات العسكرية في ليبيا |

وداعاً مكاريوس سلامة

خاص - الاثنين 13 آب 2018 - 06:14 - ليبانون فايلز

وداعاً مكاريوس،
وكأنه مكتوب على الانسان أن يخسر محبيه، أن يخسرهم بالموت فهي الحقيقة الوحيدة في هذا العالم الفاني... وكأن مكاريوس سلامة معصوم عن الموت، وكأننا جميعاً وجميع من نحبهم معصومين عن الموت. ولكن ان يرحل صديق وزميل فهو شعور آخر.
لا اتذكر مكاريوس سوى الثغر الضاحك، ملؤه الحياة والمحبة، هو ذلك الرجل المؤمن بقضيته وعمله، وعائلته، قاوم المرض لسنوات، كما قاوم قبلها في السياسة، قاوم على طريقته بحيث لا يمل ولا يستكين، وكأن المقاومة ولدت معه واخذت الواناً واشكالاً، وطرقاً، حتى مع المرض مقاوم.
أن يخسر الاعلام زميلاً اخراً امر صعب، خاصة اذا كان مثل الزميل مكاريوس، لا بل هو مكاريوس... منذ عام اتصلت به ليلاً لاستوضح فاجعة رحيل يوسف حويك، كان حزيناً ورثاه من دون ان يصدق.
مكاريوس سلامة سيفتقدك الاهل، والاعلام ولبنان... ربما هو القدر، انما سترتاح بعد هذا المرض اللعين، لربما كانت تجربتك مرضك، الف سلام...
في رحيلك، يتقدم موقع ليبانون فايلز بالتعازي الحارة الى عائلة الفقيدة، وأسرة لبنان الحر، وعائلته الاعلامية الكبيرة...