2019 | 09:10 شباط 22 الجمعة
"سانا": الجيش السوري يقصف مقرات لجبهة النصرة في ريف إدلب | بنس إلى كولومبيا الأسبوع المقبل للتعبير عن "الدعم الثابت" لغوايدو | قنبلتان على مولدات في منطقة القبة فجرا | قوات سوريا الديمقراطية تقول إنها ستحاول مرة أخرى اليوم إجلاء المدنيين من الجيب الأخير لداعش شرقي سوريا | إسرائيل ترفض الاعتذار لبولندا بعد اتهامها بالمشاركة بالهولوكوست | مذكرة اعتقال بحق 295 عسكرياً لانتمائهم لغولن​ | "البيت الأبيض": سنترك مجموعة "لحفظ السلام" من 200 جندي بسوريا بعد انسحابنا | السلطات التركية تصدر مذكرة اعتقال بحق 295 عسكريا بتهمة الانتماء لجماعة فتح الله غولن | أسعد درغام لـ"صوت لبنان (93.3)": هل يجب على كل وزير يريد أن يقوم بمهمته استشارة كل الناس؟ وما قام به الغريب كان يجب القيام به والهم الاساسي هو عودة النازحين | مصادر القوات لـ"الجمهورية": انّ أولوية القوات هي الحفاظ على الاستقرار السياسي والانتظام المؤسساتي وتشددها في موضوع النأي بالنفس مردّه إلى حرصها على الاستقرار | مصادر "لبنان القوي" لـ"الجمهورية": كان واضحا انّ وزراء القوات منذ ما قبل دخولهم جلسة مجلس الوزراء يحاولون عرقلة موضوع إعادة النازحين ومنع التكلم مع سوريا للعودة | مصادر قريبة من الحريري لـ"الجمهورية": نص الدستور واضح لجهة إناطة السلطة الإجرائية في مجلس الوزراء مجتمعاً وهو الذي يرسم السياسة العامة للدولة في المجالات كافة |

انسحابات انتخابية سببها التفضيلي

باقلامهم - الاثنين 12 آذار 2018 - 06:13 - الاعلامي محمد مختار العاصي

يتوقع بعض المتابعون لمقتضيات قانون الانتخاب الجديد (لاسيما فيما يتعلق بما بات معروفا "بأزمة" الصوت التفضيلي- الحاسم للفوز بالمقعد النيابي لدورة 2018) ان تنطلق ظاهرة الانسحابات من سباق الانتخابات النيابية المقبلة وبالتالي قد يستدعي الامر مغادرة العديد من المرشحين، ويتحدث البعض ان هذه الانسحابات ممكن ان تشمل بعض الشخصيات التي قد تتخوف من صعوبة تأمين العدد المطلوب من الأصوات التفضيلية للفوز بالمقعد البرلماني والتي يتوقع ان ينالها كل عضو - مرشح من اصل العدد الاجمالي لتلك الأصوات التفضيلية التي ستتوزع على بعض المرشحين الذين ستضمهم اللائحة الانتخابية الواحدة، الأمر الذي قد يؤدي الى اجراء بعض التعديلات بأسماء اعضاء تلك اللوائح الانتخابية المزمع تشكيلها (بغض النظر عن امكانية اعلان اسماء مرشحي كل فريق خلال الأيام القليلة المقبلة) ، ومما لا شك فيه أن هذا الأمر يمكنه أن يؤخر عملية تسجيل تلك اللوائح الانتخابية للمرشحين بحسب الأصول القانونية المتبعة الى الساعات الأخيرة الحاسمة التي تسبق الموعد النهائي لاغلاق باب تسجيلها لدى الدوائر المختصة في وزارة الداخلية..