2018 | 22:04 أيار 20 الأحد
حالة الرئيس الفلسطيني عباس مطمئنة ونتائج الفحوص طبيعية | روكز للـ"او تي في": من حق القوات ان يرشح احد نوابه لنيابة رئاسة مجلس النواب ومن يحصل على اكبر عدد من الاصوات يفوز | شامل روكز للـ"او تي في": الاربعاء سينتخب رئيس لمجلس النواب ونائبه ونأمل أن يكون جو الجلسة ايجابياً لمستقبل واعٍ وأنا أرى الأمور الايجابية على عكس ما يراه البعض | "جرس سكوب": اطلاق نار في بلدة زيتا الحدودية لمنطقة الهرمل ومقتل شخصين من آل الديراني وآل الجمل واصابة اخرين في اشكال مع أشخاص من آل جعفر (صورة في الداخل) | مريضة بحاجة ماسة الى دم من فئة O+ في مستشفى القديس جاورجيوس عجلتون للتبرع الرجاء الاتصال على 71323607 | ترامب: سأطلب غدا من وزارة العدل النظر في احتمال خرق الإف بي آي حملتي الانتخابية | وكالة الصحافة الفرنسية: حمم بركانية تتدفق من بركان كيلاويا في هاواي | إمارة مكة: إصابة عامل إثر سقوط ذراع رافعة متحركة داخل منطقة عمل بالمسجد الحرام | يلدريم: أميركا شجعت إسرائيل على قتل الفلسطينيين في غزة | نوار الساحلي للـ"ال ب سي": نتمنى ان لا نربط موضوع الامن بموضوع العفو العام | مصادر "ال بي سي": الافطار الذي دعا اليه العلولا لا يعني ان السعودية تسعى لتشكيل جبهة في لبنان كما كانت 14 آذار | "ال بي سي": لقاء جمع عصر اليوم وليد البخاري يرافقه سفير الامارات مع النائب المنتخب جان عبيد تناول مواضيع محلية واقليمية |

نتانياهو يؤكد على "استقرار" حكومته غداة توصيات الشرطة باتهامه بالفساد

أخبار إقليمية ودولية - الأربعاء 14 شباط 2018 - 12:48 -

أكد رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتانياهو أن حكومته "مستقرة"، وذلك غداة التوصية التي تقدمت بها الشرطة الإسرائيلية بتوجيه تهم إليه بالفساد والاحتيال واستغلال الثقة.قال رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتانياهو اليوم الأربعاء (14 فبراير/ شباط 2018) خلال مشاركته في مؤتمر للسلطات المحلية في تل ابيب "أستطيع ان أؤكد لكم: الائتلاف (الحكومي) مستقر، ولا انا ولا احد غيري لدينا خطط لإجراء انتخابات (مبكرة). سنواصل العمل معا من أجل مصلحة المواطنين الإسرائيليين لحين انتهاء ولاية" الحكومة المرتقبة عام 2019. ويذكر أن مسألة توجيه الاتهام يحسمها المدعي العام، وقد يستغرق مثل هذا القرار أسابيع أو شهورا.

يذكر أن الشرطة الإسرائيلية أوصت أمس الثلاثاء بتوجيه اتهامات لرئيس الوزراء بنيامين نتنياهو بتقاضي رشا، ممهدة الطريق لما قد يكون أكبر تحدٍّ حتى الآن لبقاء الزعيم اليميني على الساحة السياسية. وفي خطاب تلفزيوني من مقر إقامته شدد نتنياهو بنبرة حزينة بأن الادعاءات لا أساس لها من الصحة.

وكانت هذه التوصيات التي أعلنتها الشرطة ليل الثلاثاء الأكثر خطورة في سلسلة الاتهامات التي كان من المتوقع توجيهها لنتنياهو في إطار تحقيقين جنائيين مستمرين منذ أكثر من عام. وهذه رابع فترة لنتنياهو في رئاسة الحكومة. وتزعم إحدى القضيتين وتعرف باسم القضية 1000 "ارتكاب رئيس الوزراء السيد بنيامين نتنياهو جرائم الرشوة والاحتيال وخيانة الأمانة".

وذكرت الشرطة في بيان مفصل اسمي أرنون ميلتشان وهو منتج سينمائي في هوليوود ومواطن إسرائيلي ورجل الأعمال الاسترالي جيمس باكر قائلة إنهما "قدما على مدى سنوات أنواعا مختلفة من الهدايا" من بينها شمبانيا وسيجار وحلي لنتنياهو وأسرته. وقال البيان إن قيمة هذه الهدايا بشكل عام تجاوزت مليون شيقل (280 ألف دولار). ومن المرجح أن تركز أي إجراءات قانونية على ما إذا كان رجلا الأعمال سعيا من خلال تقديم هذه الهدايا إلى الحصول على مميزات سياسية وما إذا كان نتنياهو قدم هذه المميزات.

ح.ز/ و.ب (أ.ف.ب / رويترز)