2018 | 11:30 تشرين الأول 18 الخميس
معلومات للـ"ال بي سي": عُرض على جعجع نيابة رئاسة الحكومة والصناعة والثقافة والشؤون الاجتماعية لكنه مصر على "العدل" | بدء جلسة اللجان النيابية المشتركة | مصادر القوات للـ"ال بي سي": ما هو معروض علينا يسمح لنا بدخول الحكومة ومصممون على المشاركة فيها | وزير العدل التركي: أنقرة تدير قضية اختفاء جمال خاشقجي بعناية فائقة ونجاح | قتيل و14 جريحا في 13 حادث سير خلال الـ24 ساعة الماضية | وزير الاقتصاد الفرنسي يلغي مشاركته في منتدى الاستثمار في السعودية | لافروف: مجموعة أستانا مستعدة للتواصل مع المجموعة المصغرة حول سوريا | قوى الأمن: ضبط 959 مخالفة سرعة زائدة وتوقيف87 مطلوباً بجرائم مخدرات وسرقة واحتيال ونشل بتاريخ الأمس | أربعة أطراف لبنانية تتصارع على ثلاث وزارات | توقعات بإعلان الحكومة بداية الأسبوع مع انتهاء قطيعة القوات والتيار | اتصالات ربع الساعة الأخيرة لتأليف الحكومة اللبنانية | لا احد يمكنه إيقاف تشكيل الحكومة... لا إنسحاب ولا شروط |

باسيل زار صحناوي بحضور تويني وشخصيات: سيكون للتيار مكانة في بيروت

أخبار محليّة - الجمعة 12 كانون الثاني 2018 - 21:25 -

استقبل الوزير السابق نقولا صحناوي رئيس التيار الوطني الحر وزير الخارجية والمغتربين جبران باسيل في دارته بالاشرفية، بحضور وزير الدولة لشؤون مكافحة الفساد نقولا تويني، النائب اغوب بقرادونيان والوزيرين السابقين: موريس صحناوي وفريج صابونجيان، محافظ بيروت القاضي زياد شبيب، رئيس المجلس البلدي في بيروت جمال عيتاني، وحشد من رجال الاعمال والصناعيين والاقتصاديين البيروتيين، إضافة إلى أكاديميين ورؤساء مستشفيات وأطباء وإعلاميين.

وتحدث الوزير صحناوي قائلا: "اهلا وسهلا بكم في دارة جرجس تويني، المناضل ضد الاتراك، ونجله نخله الذي كان يحضر انقلابا ضد الاتراك، لكنه هرب خوفا من اعتقاله حيث كان ضمن مجموعة الاشخاص الذين كانوا في ساحة الشهداء. ارحب بكم والدي وعائلتنا في هذا البيت التاريخي للنضال، واحببنا استقبال وزير الخارجية جبران باسيل فيه لأنه اصبح رمزا للنضال، ليس للسيادة فقط، بل لتحقيق الانجازات في جميع الوزارات التي استلمها، والملفات التي عالجها وسهره المتواصل وهو ما لا يعرفه الجميع، وهذا العناد للتحقيق والانجاز، وما يستطيع فعلا للبنان. اليوم احببنا في الاشرفية، في الدائرة الاولى لمحافظة بيروت ان نستضيفه على مقربة من موعد الانتخابات النيابية وهي فرصة للتغيير ولزيادة عدد الاشخاص الداعمة للتغيير والعمل لتحقيق مزيد من التقدم بقيادته".

بدوره، قال الوزير باسيل: "سعيد بلقائي بكم اليوم فردا فردا، فنحن نستمع ونتعلم ونناقش الكثير من الامور، واشكر صديقي نقولا صحناوي، الذي منحني هذه الفرصة للقاء هذا الحشد من البيروتيين الاصيلين. نعيش الاصالة البيروتية واللبنانية في هذا البيت الرمز مع نقولا ووالده ومعكم، ونحاول تجسيد هذه الاصالة بأدائنا وعملنا. كما نحاول ان نقول إن هذا اللبنان الذي نريد، وانتم تريدونه، كما يشبهكم ويشبهنا ونريد لأولادنا ان يعيشوا فيه، ونقدم من هم قادرون على إعطاء الأمل لشبابنا وأولادنا، وأنه رغم كل شيء مستمرون في العمل لمزيد من الانجازات ولنكون سويا للبنان، هذا الوطن الذي نحلم به وورثناه وسنسلمه بطريقة افضل وأرقى للاجيال القادمة".

أضاف: "نحن امام فرصة لجعل تمثيل بيروت افضل، وتعبر عن نفسها بطريقة انجح، وسيكون للتيار الوطني الحر مكانه في بيروت، ونأمل ان يكون أفضل ما يقدمه في بيروت، وهو شخص الوزير صحناوي الذي أفتخر بصداقتي له وأعرف تاريخه قبلنا ومعنا وبعدنا. كما اعلم جيدا ماذا يعني له لبنان. ونحن نسعى معه ومع الشباب اللبناني لنصنع لبنان الدولة والوطن والإدارة، ونقول اننا ما زلنا هنا في لبنان الذي لن يتطور بدون سواعدنا نحن الشباب، الذين يجاهد كل على طريقته لنصل الى ادارة واقتصاد ومشروع وفرص عمل بكرامة وتعب، ولنؤكد ان هذا هو لبنان الذي سننجح وسنعمل فيه. لقد صبرتم كثيرا في السابق، وعلينا بالصبر قليلا بعد، لأننا بدأنا بالعمل ونرى النجاح نصب اعيننا، وسوف نعمل أكثر وأكثر، وآمل ان نكون سويا في الايام القادمة ليكون النجاح مشتركا".