2018 | 05:09 نيسان 21 السبت
تقرير الخارجية الأمريكية عن وضع حقوق الإنسان ينتقد تراجع الحريات في عدد من الدول | مسؤول أميركي: ترامب وماكرون سيناقشان الاتفاق النووي مع إيران خلال لقائهما الأسبوع المقبل في البيت الأبيض | لافروف: العسكريون الروس يعثرون على أسطوانات كلور في الغوطة الشرقية | منسق الأمم المتحدة للسلام في الشرق الأوسط: إطلاق النار على الأطفال في غزة أمر مخز ويجب فتح تحقيق في الأمر | سركيس سركيس للـ"ام تي في": من الممكن إنشاء معمل فرز مكان مكب النفايات في برج حمود ليصبح منتجا وصالح للاستفادة منه | سركيس سركيس للـ"ام تي في": بيّنت الاستطلاعات أن لائحة تضمني والمر لا تستطيع تأمين سوى حاصل واحد لذا فضلت الانسحاب منها | الوكالة الوطنية: إصابة سارة. م في حادث سير عند دوار القناية في صيدا بين سيارة وباص لنقل الركاب وتم نقلها إلى مركز لبيب الطبي للمعالجة | صحناوي للـ"او تي في": ساحة ساسين لنا قبل ان تكون لغيرنا وباقي التفاصيل اتحدث عنها غدا في المؤتمر الصحفي | ابو فاعور لـ"الجديد": نريد افضل العلاقات بين الرئيس عون والحريري لكن على العهد اعادة النظر بخطته السياسة | كنعان للـ"او تي في": انا مع المواجهة الديمقراطية بالحقائق والملفات ولوقف الاستفزاز | وزير الخارجية الفرنسي: روسيا تعرقل دخول مفتشي منظمة حظر الأسلحة الكيميائية إلى موقع الهجوم المزعوم في دوما | سليم الصايغ للـ"ام تي في": ما حصل هو للتغطية على انتصار الغاء المادة 49 وهناك ارداة لتطويع المعارضة اضافة الى امور اخرى |

فيصل كرامي لروح والده: أعاهدك بعدم الركون والسكوت بعد اليوم عمن ظلموك

أخبار محليّة - الاثنين 01 كانون الثاني 2018 - 17:32 -

توجه رئيس "تيار الكرامة" الوزير السابق فيصل كرامي، إلى روح والده الرئيس عمر كرامي، في الذكرى الثالثة لرحيله، بكلمة وجدانية قال فيها: "ثلاثة أعوام يا أبي والحزن كما هو لا ينجلي، والشوق يحرق السنين فيحولها لأيام، وكأننا بالأمس ودعناك، وكأن اليوم يا أبي هو ذاك الأمس المظلم الذي لم يشرق الصبح من بعده".

أضاف: "ثلاثة أعوام يا قائدي وقدوتي ومرجعيتي، ولا زلت في كل خطوة أضعك نصب عيني، وما زلت في كل ما أقول وكل ما أصنع أسعى لكسب رضاك في عليائك.أعاهدك يا والدي بأن أبقى مخلصا لنهجك وحافظا لمبادئك وقيمك ولن أبدل ما ربيتني عليه تبديلا. أعاهدك بأن أرفع الصوت عاليا في وجه كل محاولات الاقصاء والتهميش، التي تعرضت لها في حياتك والتي لا زلت أتعرض لها من بعدك. أعاهدك يا أغلى الرجال بعدم الركون والسكوت بعد اليوم عمن ظلموك ولا زالوا يظلمون، وسأكمل ما بدأته مع الناس رغم كل الصعوبات، وسأسعى لتحقيق ما أردت في السياسة والمجتمع وعلى امتداد الوطن حتى انقطاع النفس".

وختم بالقول: "مني، من عائلتك الصغيرة وأهلك في طرابلس نقول: اشتقنالك يا أغلى الرجال".