2018 | 17:28 نيسان 25 الأربعاء
حركة التجدد دانت الاعتداء على الأمين: انتهاك فاضح لمبدأ تكافؤ الفرص وحرية المنافسة | الأمم المتحدة: نحو 70 ألف شخصاً في دوما بحاجة ماسة الى المساعدات | جعجع خلال لقاء مع منسقية "الكورة" في "القوات" في معراب: الكورة لبنانيّة ولا يظننّ أحد أنّه يمكن أن تكون غير ذلك | الخارجية رحبت بقرار كوريا الديمقراطية: لتضافر الجهود الدولية للوصول الى عالم خال من الأسلحة النووية والكيميائية | أبي رميا: على الهيئات الرقابية القيام بمهامها في مراقبة وضبط الانفاق والفساد الانتخابي | قطع طريق الجناح باتجاه الاوزاعي مقابل شركة الغاز من قبل بعض المحتجين وتحويل السير الى الطرقات الفرعية | مصر تندد بمقال نشر في فرنسا يطالب بحذف آيات من القرآن | المندوب الأميركي في منظمة منع الانتشار النووي: واشنطن لا تسعى الى إعادة التفاوض بشأن الاتفاق النووي مع إيران بل إبرام اتفاق تكميلي | الأمم المتحدة: الجهات المانحة لسوريا تتعهد بـ 4,4 مليار دولار للعام 2018 | الكويت تطلب من السفير الفلبيني مغادرة أراضيها خلال أسبوع وتستدعي سفيرها في مانيلا للتشاور على خلفية جريمة الفريزر | موغريني: يجب توحيد موقف المجتمع الدولي حول سوريا تحت مظلة الأمم المتحدة | دي ميستورا: من مصلحة الحكومة السورية العودة إلى طاولة المفاوضات خصوصا أننا نطرح مسألتي الدستور والانتخابات |

لقاء بين فاعليات من حزب الله والمجلس العلوي بحث موضوع الانتخابات

أخبار محليّة - السبت 30 كانون الأول 2017 - 13:41 -

زار مسؤول "حزب الله" في عكار الشيخ علي اسماعيل، عضو الهيئة الشرعية في المجلس الاسلامي العلوي الشيخ حسن حامد في دارته ببلدة تلحميرة بسهل عكار حيث كان لقاء بحضور عضو الهيئة التنفذية للمجلس المرشح عن المقعد العلوي في عكار احمد الهضام، بالاضافة الى عدد من فاعليات الطائفة العلوية.

وتحدث حامد عقب اللقاء: "شرفنا مسؤول حزب الله في عكار فضيلة الشيخ علي اسماعيل بزيارة، عقدنا خلالها لقاء وديا وروحيا على مستوى العمل والتكليف الشرعي الالهي، والواجب الوطني والانساني، بما فيه خدمة المجتمع العكاري وقضايا الأمة العربية والاسلامية".

واضاف: "كما تناولنا مع فضيلته الاوضاع في عكار لما فيه خدمة هذا الشعب، واتفقنا ان تتم لقاءات مع سماحته ومختلف المعنيين الروحيين والسياسيين والفاعليات في المنطقة، كي نكون موحدين بهذا الاستحقاق القادم، مصلحة لبنان ومصلحة شعب لبنان بشكل عام. وحملنا الشيخ علي اسماعيل التحية والمحبة والتأييد للمقاومة في لبنان ولسماحة الأمين الشيخ حسن نصر الله".

من جهته، قال اسماعيل: "تشرفنا بلقاء عضو الهيئة الشرعية في المجلس الاسلامي العلوي الشيخ حسن حامد والاخوة في المجلس الشرعي العلوي".

وأضاف: "هذه الزيارة تأتي في اطار التعاون والوحدة الوطنية. ونحن كرجال دين من المفروض بنا ان نتواصل مع بعضنا البعض، لان في ذلك عاملا يؤدي الى الالفة والمحبة وخاصة في عكار".

وتابع: "نحن مقبلون على انتخابات واستحقاقات جديدة واجبنا أن نؤكد مع سماحة الشيخ حسن على الوحدة بين ابناء الوطن وابناء المنطقة والوحدة بين كل اسرة من ابناء هذا المجتمع".

ووصف اسماعيل اللقاء مع الشيخ حسن حامد والاخوة في المجلس الاسلامي العلوي ب"اللقاء الودي والهام".

وأكد "ان هذا اللقاء ليس مقتصرا على سماحة الشيخ حسن حامد بل نحن في جولة على كل القادة الروحيين والسياسين والانفتاح على كل وجهات النظر للخروج برؤية موحدة على ابواب السنة الجديدة، التي نتمنى ان تحمل معها كل الخير الى لبنان، وخاصة اننا خرجنا من سنوات عجاف كانت قاسية على امتنا العربية والاسلامية".