2019 | 08:50 كانون الثاني 18 الجمعة
رائد خوري لـ"صوت لبنان(93.3)": كنا نتمنى ان تكون المشاركة في القمة على مستوى الرؤساء واسباب عدم مشاركتهم واضحة منها المشهد الذي رأيناه الاسبوع الماضي والخلاف الذي ظهر للعلن والمهم هو نتائج القمة | انور الخليل لـ"صوت لبنان(93.3)": بري وكتلته لن يشاركا في القمة العربية التنموية | قوى الامن: جميع الطرقات إلى مراكز التزلج في كفردبيان سالكة لسيارات الدفع الرباعي والمجهزة بسلاسل معدنية اما طريق كفردبيان - حدث بعلبك فمقطوعة بسبب تراكم الثلوج | انطوان شقير لـ"صوت لبنان (100.5)": ان عدنا الى تواريخ القمم التي سبقت لا يكون الحضور دائما 100 بالمئة الاهم ان تكون الوفود موجودة وممثلة وعدم مشاركة القادة ليست صدمة | مراجع ديبلوماسية لـ"الجمهورية": هناك ما يعزز الإعتقاد بحصول مفاجآت في أن يغيّر بعض الرؤساء العرب رأيهم ويقرروا المشاركة في القمة في اللحظات الأخيرة | طريق ضهر البيدر سالكة لسيارات الدفع الرباعي وطريقا ترشيش زحلة والمنيطرة حدث بعلبك مقطوعتان بسبب تراكم الثلوج | زوار الرئيس عون لـ"الجمهورية": في الاعتذارات ما يثير القلق فالوضع الأمني في لبنان ممسوك على رغم بعض الخروقات التي تركت ردّات فعل سلبية إلا أنها لا تمس بأمن القمة | مصدر نيابي في "الديمقراطي": هذا التصعيد السياسي والكلامي من قبل البعض إنما هو رسالة سورية ومن الأسد تحديدا وتصب في خانة الأحقاد الدفينة وكل ما يؤدي إلى الفتن والمخططات الدموية | الشامسي لـ"الانباء": البنود المطروحة على جدول اعمال قمة بيروت والتي تتناول مواضيع حيوية من شأنها ان تساهم في دعم الاقتصاد العربي وإتاحة المجال امام التعاون بين الدول العربية | الشامسي لـ"الانباء": اعادة فتح سفارة الإمارات في دمشق شأن داخلي ولا دخل للجامعة العربية والإمارات تدرس اين مصالحها ومصالح الدول العربية وهي سعت وتسعى للم الصف العربي وستثبت هذا الأمر | التحكم المروري: تصادم على اوتوستراد الكرنتينا | هل استبدل كنعان الرياشي بعدوان لاستكمال "اوعا خيّك"؟ |

نتنياهو يقدم عرضاً للمسيحيين في عيد الميلاد.. رسالة مستفزة بثَّها من القدس!

أخبار إقليمية ودولية - الاثنين 25 كانون الأول 2017 - 10:24 -

عرض رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو أن يقوم بدور المرشد السياحي للزائرين المسيحيين، أمس الأحد 24 ديسمبر/كانون الأول 2017، في رسالة بُثت من القدس التي أدى اعتراف الرئيس الأميركي دونالد ترامب بها عاصمة لإسرائيل إلى انقسام في الرأي العالمي المسيحي.

وظهر نتنياهو بطريقة مستفزة في شريط مصور على تويتر عشية عيد الميلاد ووراءه القدس الشرقية التي احتلتها إسرائيل عام 1967 ويطالب بها الفلسطينيون عاصمة لدولتهم التي تقام في المستقبل.

ووصف نتنياهو في هذه الرسالة التي كان عنوانها "عيد ميلاد مجيد من القدس عاصمة إسرائيل" إسرائيل بأنها ملاذ لأقليتها المسيحية التي تمثل اثنين في المئة من السكان وذلك يرجع إلى "أننا نحمي حقوق الجميع في العبادة في الأماكن المقدسة الموجودة خلفي".

وذكر نتنياهو أسماء عدة أماكن للزائرين المسيحيين في إسرائيل من بينها كنيسة المهد في مدينة القدس الشرقية التي يسير فيها الزائرون "على خطى المسيح وأصل تراثنا اليهودي-المسيحي".

وقال"بالنسبة للذين يأتون لإسرائيل سوف أصطحبكم في جولة سياحية. في حقيقة الأمر سأكون مرشدكم في هذه الجولة السياحية".

وأضاف أن هذا سيحدث في عيد الميلاد العام المقبل دون الدخول في تفاصيل.

وقال رئيس الوزراء الفلسطيني رامي الحمد لله في احتفال في مدينة بيت لحم بالضفة الغربية المحتلة "إن هذا الإجماع الدولي، إنما يعطي قضيتنا المزيد من القوة والعنفوان، ويمد شعبنا بالثبات والعزيمة والإصرار".

وأضاف "نؤكد أنه لا يمكن لأي قرار أن يغير من وضع ومكانة القدس الروحية والدينية والوطنية، فهي مدينة فلسطينية عربية إسلامية مسيحية، ولا يمكن أن تكون هناك دولة فلسطينية دون أن تكون القدس عاصمة لها، ودون ذلك لن يكون هناك سلام في المنطقة أو في العالم بأسره".

(هافنغتون بوست)