2018 | 07:31 حزيران 23 السبت
الحريري قدم تصوّره للحكومة: عون إيجابي وأنا على تفاؤلي | الخلاف على عودة النازحين السوريين تشوّش على زيارة ميركل للبنان | السرطان في لبنان... بين الشائعات والحقائق الطبّية | حراك داخلي لعودة النازحين... والخارج: النزوح سـ"يدوم ويدوم" | تحذيرات دولية جديدة من وضع لبنان المالي | مواجهة بين جعجع والضاهر... ما عاد للصلح مطرح؟ | ماذا تبلّغت القوات من برِّي وكيف استمالت الحريري؟ | عقدة "الاشغال" في الحكومة المقبلة... المردة تتمسك بها | التمثيل الدرزي لم يحسم بعد... جنبلاط يرفض | القوات اللبنانية ما زالت على مطالبها بحصة وزارية تتناسب مع حجمها | "توربو" الحريري" يعمل بقوة... والتشكيل يقف على "شعرة" | في لبنان... بات يمكنك الدرس وربّما تقديم الإمتحانات في السيّارة! |

شوارع رياق وكنائسها ارتدت حلة الميلاد

مجتمع مدني وثقافة - الأحد 10 كانون الأول 2017 - 13:52 -

إرتدت شوارع بلدة رياق في البقاع الاوسط وأزقتها وكنائسها حلة الميلاد استعدادا للاحتفال بعيد ميلاد السيد المسيح، وأنارت شبيية رياق الفوقا زينتها الميلادية أمس في ساحة كنيسة الملاك ميخائيل، في حضور رئيس البلدية الدكتور جان معكرون، نائب الرئيس كرم شمعون وأعضاء المجلس البلدي، كاهن رعية كنيسة مار مخايل للموارنة الأب فادي الحاج موسى ، كاهن رعية مار جرجس للروم الكاثوليك الأب أومير عبيدي، وحشد كبير من اهالي البلدة وقرى بلدات شرق زحلة.

وألقى معكرون كلمة رحب فيها بالجميع، مهنئا "بقرب حلول عيد الميلاد المجيد"، مؤكدا "أهمية التعاون بين البلدية والاهالي". وقال:"الشجرة والمغارة والقرية الميلادية لهذه السنة انجزت بمجملها بفعل ايماني وابداعي من قبل أبناء البلدة، وبدعم من البلدية"، مشددا على "أهمية عيد الميلاد الذي هو رمز للمحبة والسلام والعطاء".

بدوره، هنأ شمعون شبيبة البلدة على هذا الانجاز الكبير، وعلى التكاتف بين الجميع، وقال: "إن هذه الليلة هي لإنارة رياق وقلوب اللبنانيين وأيضا قلوب المحتاجين، لأن الفرحة لا تعم إلا بإنارة القلوب المحتاجة. فبلدة رياق هي بلدة التلاقي والعيش الواحد والنجاح والإبداع الذي لا حدود له، فرياق حدودها السماء، والليلة سنحتفل بميلاد المحبة، في أرض المحبة في أرض رياق الخصبة والمعطاءة".

هذا، وتوسطت ساحة البلدة شجرة كبيرة، ووزعت حلوى العيد بالمناسبة.