2018 | 05:12 نيسان 21 السبت
تقرير الخارجية الأمريكية عن وضع حقوق الإنسان ينتقد تراجع الحريات في عدد من الدول | مسؤول أميركي: ترامب وماكرون سيناقشان الاتفاق النووي مع إيران خلال لقائهما الأسبوع المقبل في البيت الأبيض | لافروف: العسكريون الروس يعثرون على أسطوانات كلور في الغوطة الشرقية | منسق الأمم المتحدة للسلام في الشرق الأوسط: إطلاق النار على الأطفال في غزة أمر مخز ويجب فتح تحقيق في الأمر | سركيس سركيس للـ"ام تي في": من الممكن إنشاء معمل فرز مكان مكب النفايات في برج حمود ليصبح منتجا وصالح للاستفادة منه | سركيس سركيس للـ"ام تي في": بيّنت الاستطلاعات أن لائحة تضمني والمر لا تستطيع تأمين سوى حاصل واحد لذا فضلت الانسحاب منها | الوكالة الوطنية: إصابة سارة. م في حادث سير عند دوار القناية في صيدا بين سيارة وباص لنقل الركاب وتم نقلها إلى مركز لبيب الطبي للمعالجة | صحناوي للـ"او تي في": ساحة ساسين لنا قبل ان تكون لغيرنا وباقي التفاصيل اتحدث عنها غدا في المؤتمر الصحفي | ابو فاعور لـ"الجديد": نريد افضل العلاقات بين الرئيس عون والحريري لكن على العهد اعادة النظر بخطته السياسة | كنعان للـ"او تي في": انا مع المواجهة الديمقراطية بالحقائق والملفات ولوقف الاستفزاز | وزير الخارجية الفرنسي: روسيا تعرقل دخول مفتشي منظمة حظر الأسلحة الكيميائية إلى موقع الهجوم المزعوم في دوما | سليم الصايغ للـ"ام تي في": ما حصل هو للتغطية على انتصار الغاء المادة 49 وهناك ارداة لتطويع المعارضة اضافة الى امور اخرى |

بيع قرية ألمانية في مزاد علني بمبلغ 140 ألف يورو!

متفرقات - الأحد 10 كانون الأول 2017 - 07:28 -

مزاد فريد من نوعه تم تنظيمه في مدينة برلين، حيث عرضت قرية بكاملها في المزاد ليشتريها أحد الأشخاص بمبلغ 140 ألف يورو، تعرف أكثر على هذه الصفقة الغريبة!!بيعت اليوم السبت (التاسع من كانون الأول/ ديسمبر 2017) قرية صغيرة في ألمانيا بالمزاد العلني ووصل سعرها إلى 140 ألف يورو. وأقيم المزاد في العاصمة الألمانية برلين، حيث تقدم مشتر لم يفصح عن اسمه لشراء قرية ألفين، بإحدى الغابات الألمانية عبر الهاتف ولم يكن هناك منافس له في المزاد.

وتبلغ مساحة القرية 16 ألف متر مربع وبها طريق قروي دائري وتسعة بيوت للسكنى والعديد من المباني الجانبية بالإضافة إلى عشرة أماكن لركن السيارات. وكان أدنى سعر بدأ به المزاد هو 125 ألف يورو.

وقال ماتياس كناكه من بيت مزادات كارهاوزن: "لقد استفسر العديد من المهتمين لدينا عن القرية وبعضهم كان من خارج ألمانيا"، مشيراً إلى أن مباني القرية مزودة بأثاث متواضع ومدفآت فردية وأن هناك أضراراً في مبانيها بسبب الرطوبة وتشققات بالواجهات.

وتعد قرية ألفين جزءاً من مدينة أيبيغاو-فارنبروك على بعد 100 كيلومتر جنوبي برلين. وتفتقر القرية الصغيرة لإمكانيات التبضع وتمر حافلة المواصلات في المنطقة المحيطة بالقرية دون التوقف فيها.

وكانت قرية ألفين إبان عصر جمهورية ألمانيا الديمقراطية سابقا ملكا لأحد مصانع الفحم الحجري تم إغلاقه بعد توحيد شطري البلاد. وكان اثنان من الإخوة اشتريا هذه القرية في عام 2001 ثم مات أحدهما.

ع.ع/ هـ.د (د ب أ)