2018 | 22:12 شباط 19 الإثنين
الكرملين: قمة روسية إيرانية تركية في نيسان المقبل في تركيا | ظريف: لن نحيد عن مواجهة واشنطن وإيقاف تصرفاتها في سوريا | بقرادونيان بعد لقاء "التيار" بالمر: امكان الافادة من التحالف ولو كنا على لوائح مختلفة انما بالاتفاق وبالتحالف الضمني |

مرحلة المصالحات تنطلق الأسبوع المقبل...

خاص - الأربعاء 06 كانون الأول 2017 - 06:14 - ليبانون فايلز

ترافقت إستقالة رئيس الحكومة سعد الحريري من السعودية بسلسلة خلافات سياسية عصفت بالساحة اللبنانية، إذ ان بعض الفرقاء اتخذوا مواقف سياسية لا تناسب المرحلة او ربما لا تناسب السياسة التي يتبعها البعض، واليوم بعد عودة الرئيس الحريري عن استقالته ستنطلق الاتصالات السياسية بكثافة لترتيب البيت الداخلي والعلاقات ما بين الاحزاب.
مصادر سياسية تؤكد لموقع "ليبانون فايلز"، ان العلاقة بين القوات اللبنانية وتيار المستقبل لم تنقطع، بل ان هناك مجموعة اسئلة وجهها الحريري الى القوات اللبنانية، والقوات تدرس الإجابات على هذه الأسئلة بنية اعادة ترميم ما انكسر، ولان جعجع يريد ان يبرهن للحريري بأنه لم يطعنه ولم يعرضه لاي خطر وبانه لم يسر بأي طريق ضده.
وتشير المصار الى ان علاقة القوات بالمستقبل ستعود الى مجاريها ولكن ليس كما في الماضي، والتحالفات الانتخابية بينهما باتت صعبة الا اذا حصل تحالف عريض جدا وكانت القوات من ضمنه.
ولفتت المصادر الى ان علاقة التيار الوطني الحر والقوات اللبنانية لا تزال موجودة بالرغم من كل ما حصل بعد استقالة الحريري وقبلها، وهناك اتصالات وتواصل سيحصل لإصلاح الامور لان العلاقة ما بين الفريقين منذ التسوية الرئاسية واعلان النيات استراتيجية ولن تعود الى الخلف، وهذا الامر يؤكد عليه الفريقين دائما.