2018 | 18:54 تشرين الأول 21 الأحد
فوز الشانفيل على المتحد بنتيجة 68 - 55 في إطار المرحلة الاولى من "ألفا" بطولة لبنان لكرة السلة | الجبير في مقابلة مع "فوكس نيوز": السعوديون لا يعرفون كيف قتل خاشقجي أو أين جثته ويعكفون على العثور عليها ويريدون محاسبة المسؤولين عن قتله | جريح نتيجة اصطدام سيارة بعمود انارة على طريق عام القلعة أميون | الوكالة الوطنية: طائرة استطلاع معادية من دون طيار حلقت بعد ظهر اليوم بكثافة في أجواء الشوف | حمادة: نحن في اللقاء الديموقراطي قدمنا الكثير من التسهيلات والتضحيات وسنستمر كذلك حفاظا على الوحدة الوطنية ووحدة الجبل والمصالحة | فنيانوس: قلنا منذ اليوم الأول إننا لن نتكلم بالوزارة واليوم أجدد قولنا والمعركة على وزارة الأشغال قائمة وقاعدة | بريطانيا وفرنسا وألمانيا تدعو لبذل المزيد من الجهود في تحقيقات مقتل خاشقجي | باكستان تثمن خطوات السعودية وتركيا في قضية خاشقجي لتقديم المسؤولين عنها للعدالة | وسائل إعلام إسرائيلة: صافرات الإنذار تدوي في عدد من المستوطنات المحاذية لقطاع غزة | حريق اعشاب على المسلك الغربي لأوتوستراد نهر ابراهيم يعمل الدفاع المدني على اخماده (صورة في الداخل) | التحكم المروري: جريح نتيجة تصادم بين 3 سيارات على اوتوستراد المدفون المسلك الغربي | جنبلاط: الاستشارات الحكومية مستمرة وسط تحليل ودراسة معمقة للشيفرة التي تأتي تباعاً الى مراكز الرصد لكن من المؤكد ان الدين العام يزداد بدون رصد |

افتتاح مشروع فرز النفايات من المصدر في دورس

أخبار اقتصادية ومالية - الأحد 26 تشرين الثاني 2017 - 14:20 -

قدمت الجمعية اللبنانية للدراسات والتدريب بالتعاون مع منظمة "يونيسيف" شاحنة نفايات لبلدية دورس، خلال احتفال افتتاح مشروع فرز النفايات من المصدر، في حضور رئيس اتحاد بلديات منطقة دير الأحمر جان الفخري، رئيس بلدية دورس العميد نزيه نجيم، رئيس بلدية دير الأحمر لطيف القزح، رئيس بلدية كفردان مهدي زعيتر، رئيس بلدية بوداي محمد شمص، ممثل المنظمة سيزار فقيه وفاعليات اجتماعية.

وكانت كلمة لمؤسس الجمعية الدكتور رامي اللقيس قال فيها: "أي عمل نقوم به على المستوى الإنمائي نتخطى حدود الفرد، وننجزه بطريقة علمية تراعي المصلحة العامة، وبالنسبة إلى موضوع فرز ومعالجة النفايات هو مبني على نظرية التغيير التي تجعلنا نقتنع بوجود المشكلة ونعمل على حلها معا".

وحذر من "مخاطر النفايات فهي تسهم بتلوث الهواء والتربة والمياه وتشوه البيئة، والمسؤولية مشتركة بين السلطة المحلية والأهالي، ومن ناحية تعتبر قوة البلديات بقوة خدمتها الناس، ودور المواطن تأدية واجباته، وليس المطالبة بحقوقه فحسب، فالحق والواجب متلازمان".

وشكر نجيم للمنظمة والجمعية اهتمامهما ببلدة دورس، وقال: "إن اطلاق مشروع فرز النفايات من المصدر هو خطوة جريئة وجبارة في حاضرنا، وهي تجربة اقيمت في السابق في العديد من مدننا وبلداتنا لكنها ظلت خجولة وغالبا لم تحقق أهدافها لفقدان المتابعة والإرشاد من المجتمع المدني والهيئات الرسمية المسؤولة، ولأنها نابعة من ثقافة مجتمعية تكاد تكون معدومة الوجود في مجتمعاتنا لكنها تبقى حاجة علمية وثقافة سلوكية لأجيالنا الصاعدة".

ورأى إن "المشروع وغيره من المشاريع البيئية والاجتماعية يجب أن يغدو ثقافة عامة وليس فقط شعارات ومهرجانات، بل نريده فعل إيمان على قاعدة المسؤولية المشتركة لأن ثقافة التواكل والاتكال على الغير أخرت مجتمعنا كثيرا".

وقال: "من هنا تأتي اهمية التعاون بين البلدية والمجتمع المدني لتحقيق هذا المشروع المميز والرائد وغيره من المشاريع التي من شأنها تطوير الحياة المدنية وتنظيف البيئة والارتقاء الى اجواء نظيفة خالية من التلوث".

وشدد فقيه على "أهمية دور المجتمع المحلي في إنجاح أي مشروع يمكن تنفيذه، وتعمل اليونيسيف مع الكثير من الجمعيات الأهلية والبلديات في العديد من المناطق على تنفيذ مشاريع تساهم في التنمية البشرية المستدامة، فنحن نأخذ أزمة ونحولها إلى فرصة".

وأكد "العمل لتفعيل دور الشباب بالتعاون مع غالبية بلديات محافظة بعلبك الهرمل والبقاع".