2018 | 16:29 آب 20 الإثنين
ارسلان: حريصون على اطيب العلاقات مع الجميع لكن ليس على حساب مصالحنا كدولة وشعب والامور وصلت الى مكان لا نحسد عليه على الاطلاق | ارسلان: كيف يمكن حل موضوع اللاجئين من دون التعاطي مع الدولة السورية؟ ونثمّن جهود الدولة الروسية لحل هذه الازمة | جريح نتيجة تصادم بين سيارتين على طريق غاليري سمعان الحدث | الرئيس عون مهنئا اللبنانيين بعيد الاضحى: لاستلهام معانيه وتقديم مصلحة البلاد العليا على ما عداها من مصالح | الرئيس عون: الظروف تفرض تضافر الجهود لتمكين لبنان من مواجهة التحديات وانجاز الاستحقاقات وأبرزها تشكيل حكومة جديدة | وزارة الصحة السعودية: لم تسجل أي حالات وبائية في موسم الحج هذا العام حتى الآن | وزير الداخلية التركي: الأمن يحاول عبر إجراء تحليلات تقنية الوصول إلى هوية السيارة التي أُطلق منها النار على السفارة الأميركية والأشخاص | طفل بحاجة ماسة الى بلاكيت دم من فئة O+ او O- في مستشفى الروم- الاشرفية للتبرع الرجاء الاتصال على 03322661 | "التحكم المروري": تعطل صهريج على جسر الدورة المسلك الغربي وجاري العمل على تسهيل السير في المحلة | الحريري: أطيب التمنيات للبنانيين عموماً والمسلمين خصوصاً بمناسبة عيد الاضحى المبارك أعاده الله على بلدنا بالخير والاستقرار والامان | رودولف عبود: نرفض رفضا قاطعا ما يتعرض له بعض الاساتذة من صرف تعسفي بعد اقرار القانون 46 العام الماضي | حركة المرور كثيفة على الكورنيش البحري والاوتوستراد الشرقي وضمن الطرقات الداخلية صيدا |

إعادة تأهيل مدرسة ريحانة بري بتمويل من الكتيبة الإسبانية

مجتمع مدني وثقافة - السبت 25 تشرين الثاني 2017 - 12:44 -

افتتح النقيب الإسباني في "اليونيفيل" فيرناندو مونيوث دي لا روسا مشروع إعادة تأهيل مدرسة ريحانة بري، في حضور مختار البلدة ورئيس بلدية الماري وأعضاء من المجلس البلدي، اضافة الى السلطات المحلية وعناصر من اليونيفيل.

أنجز هذا المشروع بتمويل من المملكة الإسبانية، وهو عبارة عن تركيب نوافذ وأبواب جديدة وطلاء جدران الغرف وشراء ألعاب وأثاث. وقد بلغت كلفة المشروع 4.150 $ أميركي وهو يهدف الى تحسين مستوى العلم لدى الجيل الجديد من أجل أن ينمو ويزدهر.

وشدد النقيب دي لا روسا على "أهمية العلاقة الجيدة التي تربط السكان المحليين باليونيفيل، وعلى أهمية هذا المشروع الذي يساعد في تأمين جو ملائم وآمن لطلاب مدرسة ريحانة بري، لكي يتعلموا ويلعبوا في الوقت عينه".

وقال: "ان اليونيفيل تسهم في تأمين المساعدة الى السكان المحليين من خلال برامج الدورات والمشاريع ذات التأثير السريع والمساعدات الانسانية التي تقوم بها من أجل تحسين التنمية في جنوب لبنان، وذلك وفقا للقرار 1701 الصادر عن مجلس الامن للامم المتحدة".