2018 | 07:56 نيسان 27 الجمعة
سفير لبنان في الكويت لـ"الجديد": عملية الاقتراع جيدة وهناك حماسة للناخبين ونتواصل مع كل الاطياف كلبنانيين | "الجديد": لا وجود لمشرفين من وزارتي الداخلية والبلديات ولا من وزارة الخارجية والمغتربين داخل اقلام الاقتراع في دبي وعملية الاقتراع تجري باشراف قنصلية لبنان في دبي | "أو تي في": عدد المقترعين اللبنانيين في الكويت بلغ قبل قليل 48 مقترعاً من أصل 1878 | باسيل رداً على سؤال عن إمكانية الطعن بانتخابات المغتربين: بعض الافرقاء يريد افشال هذه الصورة الانتخابية الجميلة | حمادة لـ"صوت لبنان (100.5)": لم يتخذ اي قرار امس في ملف الكهرباء وانما رحل القرار للحكومة والمجلس النيابي المقبلين | مستشارة وزير الخارجية باسكال دحروج لـ"صوت لبنان (100.5)": فتحت صناديق الاقتراع في 5 دول عربية وتبقى مصر عند الساعة 8 والعملية تسير بسلاسة وما من اعتراضات او شكاوى حتى الان | باسيل: تجربة الإنتخابات جديدة علينا كوزارة خارجية والموظفون بتصرف وزارة الداخلية وينفذون ما هو مطلوب منهم | باسيل من الخارجية: المغتربون يشاركون بصنع مستقبل لبنان من خلال مشاركتهم بعملية الاقتراع | سفير لبنان لدى الدوحة للـ"أل بي سي": نملك طاقما كبيرا وقادرون ان نخوض هذه العملية الانتخابية | فتح صناديق الاقتراع في المملكة العربية السعودية وقطر والكويت | "أم تي في": عاصفة رملية قوية ضربت الكويت مساء أمس وأطاحت بكل التدابير التي اتُخذت لمواكبة الإنتخابات النيابية وطاقم السفارة أعاد ترتيب الأمور من نقطة الصفر | "الجديد": عدد كبير من المندوبين عن المرشحين للانتخابات النيابية يتوزعون على مراكز الاقتراع في الامارات العربية المتحدة |

اعتداء عنيف على طفل عبر عن حبه لزميلته

متفرقات - الخميس 16 تشرين الثاني 2017 - 07:56 -

ذكرت صحيفة "الشروق" الجزائرية، أن أمن العاصمة اعتقل ولي تلميذة تدرس بالابتدائي وأودعته السجن، جراء اعتدائه على طفل صغير أعرب عن حبه لابنته.

وبحسب المصدر، فقد اعتدى الأب المعتقل على زميل ابنته بالركل والضرب أمام المدرسة، مما تسبب له بنزيف وكسر على مستوى الأنف، وخلف عجزا صحيا يصل إلى 15 يوما.

وبدأت القصة، حين أبدى تلميذ يبلغ من العمر 10 أعوام، حبه لزميلته، وهو ما تداوله باقي الزملاء، فسارعت التلميذة وأخبرت والدها وهي تبكي بشدة.

واعترف الأب بالتهم الموجهة إليه، وقال إنه شعر بندم بعدما اعتدى على الطفل، إذ بادر إلى إسعافه ثم اتصل بوالد الضحية بعد نقله إلى المستشفى.

وطلب المتهم الصفح من عائلة الطفل الضحية، ودعاها إلى أخذ الحالة النفسية لابنته بعين الاعتبار لاسيما أنها قاطعت الدراسة منذ سجن والدها.