2018 | 10:08 حزيران 22 الجمعة
مريض في مستشفى اوتيل ديو بحاجة ماسة الى بلاكيت دم من فئة O- للتبرع الاتصال على الرقم: 03654347 | وصول الرئيس عون إلى بلدة العطشانة لافتتاح المقر البطريركي الجديد للكنيسة السريانية الأرثوذكسية | الشرطة البريطانية تعلن اعتقال الرجل الذي زعم حمل قنبلة في إحدى محطات مترو لندن | حركة المرور كثيفة من الكرنتينا باتجاه الدورة وصولاً إلى جل الديب | الشرطة البريطانية: إخلاء محطة تشيرينغ كروس للقطارات بعد تقارير عن وجود رجل يدّعي أنّ بحوزته قنبلة | "سكاي نيوز": قتلى من الحوثيين في غارات للتحالف العربي استهدفت تعزيزات عسكرية للحوثيين كانت في طريقها إلى جبهات الساحل الغربي | وزراء مالية منطقة اليورو يوافقون على شروط خروج اليونان من برنامج مساعدات الإنقاذ الثالث في آب المقبل | إحصاءات "التحكم المروري": قتيل و 21 جريحاً في 17 حادث سير خلال الـ24 ساعة الماضية | عدنان منصور لـ"صوت لبنان (93.3)": ميركل بحثت قضية النزوح السوري وأكدت دعم بلادها الدائم للبنان وأعطت دفعة معنوية له | حركة المرور كثيفة من قصقص باتجاه بشارة الخوري | قوى الامن: ضبط 834 مخالفة سرعة زائدة بتاريخ امس وتوقيف 164 مطلوباً بجرائم مخدرات وسرقة وسلب واطلاق نار | محكمة في اسطنبول تأمر بمواصلة احتجاز مدير منظمة العفو الدولية في تركيا المسجون منذ أكثر من عام بتهمة الانتماء الى منظمة إرهابية على الرغم من الاحتجاجات |

ملك المغرب في الذكرى 42 للمسيرة الخضراء: للنهوض بالتنمية الشاملة

أخبار إقليمية ودولية - الأربعاء 08 تشرين الثاني 2017 - 10:23 -

وزعت سفارة المملكة المغربية في لبنان خطاب العاهل المغربي الملك محمد السادس، لمناسبة الذكرى الثانية والاربعين للمسيرة الخضراء، التي تصادف في 6 تشرين الثاني، "التي مكنت المملكة المغربية من استرجاع الاقاليم الصحرواية من الاحتلال الاسباني، ومن استكمال وحدتها الترابية على ربوعها كافة".

وأكد الملك المغربي في خطابه، انه منذ توليه العرش، عاهد على "بذل كل الجهود، من اجل الدفاع عن وحدتنا الترابية وتمكين ابناء الصحراء من ظروف العيش الحر الكريم".

وقال: "نهجنا الثابت، هو التكامل والانسجام بين العمل الخارجي، للدفاع عن حقوقنا المشروعة، والجهود التنموية الداخلية، في اطار التضامن والاجماع الوطني".

اضاف :"ان تخليد ذكرى المسيرة الخضراء، واستحضار خطاب محاميد الغزلان، مناسبة لاستلهام قيم الوطنية الصادقة والوفاء لمقدسات الامة والتضحية في سبيل الوطن. فبفضل هذه القيم، وبفضل التعبئة الوطنية الجماعية، تمكن المغرب من استرجاع اقاليمه الجنوبية، ويواصل المضي قدما في مسيرات التنمية والبناء".

وختم: "نريدها فرصة سانحة لتجديد التزامنا وتقوية التعبئة الجماعية من اجل النهوض بالتنمية الشاملة بكل جهات المملكة وخصوصا في اقاليمنا الجنوبية في ظل مغرب موحد يضمن لكل ابنائه الحرية والكرامة والعدالة الاجتماعية".