2018 | 09:36 نيسان 27 الجمعة
المشنوق: هناك 4 عناصر أساسية حمت لبنان وهي التعاون الأمني بين الأجهزة وسياسة النأي بالنفس والحكمة المالية لحكام المصرف المركزي والتدريب المتقدم تقنياً للقوى الأمنية | "أم.تي.في.": عناصر من قوى الأمن الداخلي عند حاجز ضهر البيدر تطلق النار باتجاه "بيك أب" مغطى بشادر وهو في طريقه الى البقاع لعدم امتثاله للأوامر | مدير عام الشؤون السياسية في وزارة الداخلية فاتن يونس للـ"أم تي في": مهمتنا لوجيستية ونقوم بالتأكد من كل "الداتا" المتعلقة بالناخبين في حال اتصل أي شخص وسأل عن اسمه | مندوب أمني من وزارة الداخلية وصل إلى وزارة الخارجية لمتابعة تفاصيل هذا اليوم الإنتخابي | المريض محمد أحمد ياسين بحاجة ماسة إلى دم من فئة O- في مستشفى أوتيل ديو للتبرع الاتصال على الرقم: 03849126 | "الجديد": عملية الاقتراع مستمرة في مبنى قنصلية لبنان في دبي ونسبة الاقبال بدات تنخفض قليلاً بسبب ارتفاع الحرارة ومن المتوقع ان تعود لترتفع بعد ظهر اليوم | الزغبي: حل مسألة النازحين بتوحيد الموقف اللبناني وتسهيل عودتهم الى المناطق السورية المستقرة | وزارة الخارجية: آخر ارقام المقترعين في الدول العربية حتى الساعة: الرياض 79 وسلطنة عمان 31 وجدة 63 والدوحة 103 وابو ظبي 78 ودبي 302 والكويت 118 | ادكار معلوف (ادي) عبر "تويتر": رسالتي لكل يلي رح يقترعوا بالانتشار اللبناني... صوتكن هوي دعم للعهد القوي | "أو تي في": المشنوق متواجد حاليا في باريس لكنه قد يقطع زيارته ويعود لمتابعة عملية اقتراع المنتشرين وحضوره متوقع بعد الظهر الى وزارة الخارجية | نعمة افرام: انطلاق عملية إقتراع المغتربين اللبنانيين على مساحة العالم العربي يؤكد في العمق أننا بإدارة صلبة وتوافق سياسي نحقق إنجازات تاريخية لطالما انتظرناها | فرق الإطفاء في الدفاع المدني أخمدت حريقا إندلع ليلاً داخل أحد الفيلات في الرابية أتى على سيارة رباعية الدفع وأكوام من الحطب وخزانين مازوت |

خوري استقبل رئيس الاتحاد العربي للمخلصين الجمركيين

أخبار اقتصادية ومالية - الثلاثاء 07 تشرين الثاني 2017 - 16:18 -

استقبل وزير الاقتصاد والتجارة رائد خوري في مكتبه في الوزارة، في حضور المديرة العامة للوزارة عليا عباس، رئيس الاتحاد العربي للمخلصين الجمركيين الدكتور ممدوح الرفاعي ونقيب مخلصي البضائع المرخصين في لبنان غسان سوبرة على رأس وفد.

وبعد الاجتماع قال سوبرة: "كان اللقاء جيدا مع الوزير خوري، وأطلعناه على الاتفاق الذي حصل بين نقابة مخلصي البضائع في لبنان والاتحاد العربي للمخلصين الجمركيين، والذي انتقل على أساسه مركز الاتحاد من القاهرة الى لبنان، وذلك يحقق مصلحة الاتحاد ولبنان على حد سواء".

بدوره قال الرفاعي: "نشكر الوزير خوري على هذا اللقاء المثمر وعلى تعاونه معنا وعلى دعم الوزارة لخطواتنا. وسنبقى على تواصل اقتصادي مع الوزارة للحد من أي عراقيل تؤثر على النمو الاقتصادي في لبنان، ونحن حرصاء في جامعة الدول العربية على طرح أي مشكلة اقتصادية يعانيها لبنان من أجل ايجاد الحل الضروري لمعالجتها، وذلك كمبادرة لنا في الاتحاد بعد توجيهات الوزير خوري".

وصرحت عباس: "نريد تطبيق اتفاقية تيسير وتنمية التبادل التجاري بين الدول العربية، وكل ذلك لإيجاد حل للعراقيل واختصار الوقت والكلفة، وبالتالي الانفتاح على بعضنا البعض والتكامل لما فيه مصلحة الجميع".