2018 | 13:47 كانون الأول 16 الأحد
أوغلو: إذا فاز الأسد في انتخابات ديمقراطية سنفكر في العمل معه | اسامة سعد من رياض الصلح: هناك عجز وفشل في ادارة ملفات الدولة والازمة السياسية هي ازمة النظام اللبناني وليست ازمة تشكيل حكومة | وزير الخارجية التركي: يمكنك أن تسمع بوضوح أن الفريق السعودي خطط مسبقا لقتل خاشقجي وعدد كبير من الدول الأوروبية تغض الطرف عن الجريمة | غوتيريش: كان لقطر دور حيوي جدا في اتفاقيات دارفور | النائب الخازن: حقّنا أن نسأل عن إرباك الناس نتيجة عدم توفّر الدولار في المصارف وحقّنا أن ندعو جميع المسؤولين لتحمّل مسؤولياتهم كفى جشعا وتكابرا وفجورا | حنا غريب من رياض الصلح: الدين العام هو سرقة موصوفة موجودة في جيوبكم ايها الطبقة الحاكمة وهذا التحرك هو خطوة أولى في سياق تحرك تصاعدي وتدريجي | قطر والأمم المتحدة توقعان عددا من اتفاقات الشراكة لدعم هيئات تابعة للمنظمة الدولية | انفجار سيارة مفخخة في سوق الهال وسط عفرين في ريف حلب الشمالي | فادي سعد لـ"الجديد": هذه سابقة ان يعطل فريق سياسي واحد تشكيل الحكومة فحزب الله يحاول استخدام فائض القوة لديه في الداخل وهو يبتدع عقدة تلو الأخرى | البطريرك الراعي: هل المقصود تعطيل الدولة لغاية مبطنة في النفس؟ فالسلطة مدعوة لتبني لا لتهدم وتعود بلبنان الى الوراء | "سكاي نيوز": الجيش الإسرائيلي يعلن الكشف عن نفق جديد على الحدود مع لبنان تابع لحزب الله ويحمل الحكومة اللبنانية المسؤولية | تحليق للطيران الحربي الاسرائيلي على علو متوسط في اجواء صيدا ومنطقتها وفي اجواء الجنوب |

سمير الجسر: لانماء متوازن في كل الاقضية وتعزيز وحدة الدولة

مجتمع مدني وثقافة - الثلاثاء 24 تشرين الأول 2017 - 13:49 -

عقدت ندوة عن اللامركزية الادارية في المجلس النيابي، بدعوة من "تحالف الادارة بمحلها"، تخللها اجراء دراسات مقارنة عن اللامركزية الادارية في عدد من البلدان العربية والاوروبية في حضور النواب سمير الجسر وفريد الخازن والوليد سكرية والان عون، الوزير السابق زياد بارود ومهتمين.

وتأتي الندوة بالتزامن مع مناقشة اللجان النيابية لمشروع اللامركزية الادارية قبل انجازه وطرحه على الهيئة العامة للمجلس النيابي قريبا.

والقى الجسر كلمة رحب فيها بالحضور وخصوصا القادمين من تونس والاردن واوروبا وقال:"بالمناسبة فاني اتوجه بالشكر الى حملة الادارة بمحلها، على اعداد وتحضير هذه الجلسة التي نأمل ان تأتي بالنفع للمجتمع اللبناني خاصة وانها تفضل تجارب حديثة لتطبيق اللامركزية الادارية في كل من الدولتين الشقيقتين تونس والاردن كما تنقل خلاصة تجربة اقدام الاصدقاء في اوروبا".

كما توجه بالشكر لكل المؤسسات التي رعت هذه الجلسة بما ساعد على تحققها.

وتابع:"لقد تضمن اتفاق الطائف الذي انهى الحرب الاهلية في لبنان، فيما تضمن من البرامج الاصلاحية الدعوة الى اقرار لامركزية ادارية موسعة تقام في الحد الادنى على مستوى القضاء وهو تقسيم اداري معتمد في لبنان".

وتابع:"بقدر ما ان كل القوى السياسية هي على قناعة بضرورة ارساء اللامركزية الادارية بقدر ما تتعاطى هذه القوى بجزء شديد مع مقاربة اقرار اللامركزية، هو انه ومنذ عام بدأت خطوات جادة في هذا المجال من خلال لجنة فرعية منبثقة عن اللجان المشتركة البرلمانية وهذه اللجنة الفرعية تضم بالفعل ممثلين عن كل القوى السياسية الاساسية الممثلة في البرلمان".

وقال:"ان كانت الخطى بطيئة بعض الشيء الا انني استطيع ان اؤكد انها خطى ثابتة وجدية"، مشيرا الى انه "بقدر ما ان الحذر متولد من الا تكون هذه التجربة مقدمة لتفتيت الدولة فان معظم القوى السياسية ونحن منهم، يعتقدون ان لامركزية ادارية مدروسة بشكل جيد تهدف الى مساعدة كل الوحدات الادارية وبالذات القائمقاميات على ارساء انماء متوازن في كل الاقضية، من شأنه تعزيز وحدة الدولة وتبديد المخاوف القائمة على مشاعر الحرمان والتهميش في الكثير من الاقضية".

وختم:"ننتظر بشغف ان نستمع الى تجاربكم لاننا نأمل ان تأتينا بخبرات جديدة".

وقدمت عروض عن تطبيق اللامركزية الادارية من كل من جنان الامام عن اللامركزية من تونس وعلي الخوالده من الاردن. وتحدث سورين كايل عن تجربة اللامركزية من عدد من البلدان الاوروبية.