Lebanon Web Design
اتيح لمتصفحي موقعنا من الهواتف الذكية تبويب خاص يسهل متابعة الأخبار، بينما يبقى التبويب العادي متوفراً من الالواح الالكترونية التي يزيد حجمها عن 7 انش
وفيات
أخبار فنية
بين هشام حداد وبيار رباط المصالحة تمت في برنامج spot on

في حلقة جديدة من برنامج Spot on عبر اثير صوت لبنان (93.3)، استضاف الاعلامي رالف معتوق، الاعلامي بيار رباط وكان حديث شامل.

بدايةً في فقرةComing soon ، كشف رباط الذي يعمل الى جانب تقديم البرامج في مجال خلق برامج جديدة ايضاً عن ثلاث تجارب يتم العمل عليها الان بينها برنامجان لا يحتاجان الى مقدم. أما على الصعيد الشخصي فرباط في صدد التحضير لمرحلة ما بعد "منا وجرّ"، فهو يدرك جيداً بأنه لا يمكن لبرنامج أن يستمر أكثر من خمسة مواسم واعتباراً من السنة الثانية يبدأ التحضير للبرنامج الجديد.
رباط يشير الى أنه لا يتدخل في مسار البرامج الاخرى لكنه لا يتردد في أي اجتماع يعقد في إبداء رأيه الخاص والاسباب التي تجيز وقف برنامج معين أو استمراره، ويشدد على أن الاحكام تصدر على العمل وليس على الاشخاص.
وعن الموسم الجديد من "منا وجرّ" عبر الـ mtv ،اعلن عن فقرات جديدة يتضمنها البرنامج الذي نضج كما أن رباط حقق هدفه هذا العام في تعديل التوقيت المحدد للعرض المباشر ليصبح يوم الاثنين. لكن هل ازعج التعديل رباط؟ يجيب:لا لم أنزعج ومنذ البداية كنت أسعى لعرضه يوم الاثنين لانه خلاصة احداث سجلت في الاسبوع الذي سبق وعليه من الافضل والانسب عرضه يوم الاثنين .

كان هناك اصرار على خوض التجربة المباشرة في البرنامج على الرغم من التحدي الذي تطرحه قال رباط الذي أضاف: صحيح أن بعض الضيوف لم يشارك والسبب الاساسي لذلك تعارض الوقت المحدد للمباشر مع مواعيدهم غير أنه اوضح أن حلقة الفنانة هيفا وهبي كانت مسجلة لانها كانت مخصصة لعيد الميلاد وهي كانت تستعد للسفر الى خارج البلاد.واعتبر أن الهدف من البث المباشر، عدم المماطلة في التصوير وما يساعدنه أنه يحدد مسار البرنامج بنفسه وبإمكانه التعديل في المحاور وتوقيتها.

في فقرة بين 2،شدد رباط على أنه بعيدٌ كل البعد عن السعي لاستفزاز الاخرين وما يقوم به لا يتعدى قول الحقيقة التي قد يفهمها البعض "حرتقة"،ولفت الى أنه ومع الوقت تزداد شفافيته.
ينفي رباط أي تدخل من ادارة المحطة في مضمون الحلقة وهو على تنسيق دائم مع مدير البرامج الذي يضعه في جو المحاور وبإمكانه أن لا يفعل ذلك غير أنه يقدم على هذه الخطوة بحكم الاحترام والصداقة بينهما ويقول: أنا المسؤول عن حلقتي وأحاسب عليها ولا تدقيق في الفقرات ومنها radar حتى ولو أنها تتناول احيانا المحطة.

وعلى الرغم من المساحة المعطاة له، يرفض رفضاً قاطعاً الانتقاد الشخصي وهو حكماً سيعكر صفو الاجواء بين الاشخاص من دون ان يسقط ر باط حق الانتقاد المهني.وعن انتقاد داروس للحلقة الاخيرة فقد تم الحديث معه بعد الحلقة قال رباط والاتفاق بين الجميع على عدم تجاوز حدود الانتقاد ليصل الى الشخصي كما يرى ان لا حاجة للايحاءات الجنسية لكسب مشاهدة اضافية.
أما عن المنافسة "غير الشريفة" بين البرنامج على الشاشات التلفزيونية،قال: من المفترض ان تكون المنافسة صحية، وشاحنة المازوت الى ال بي سي ليست سوى "مزحة" ولو حصل العكس لكان الامر عادياً ، رافضاً اتهامه بخرق أمن المحطة واضاف: المنافسة بين ال بي سي وال م تي في ستستمر طالما انها شريفة والناس تحب هذا الامر.

وأكد أن من يجلسون حول الطاولة يعبرون عن آرائهم، وعن فقرة رادار كانت فضفاضة في الحلقة الاولى من الموسم الجديد وسيتم الحد منها في الحلقات المقبلة.

وعن المشاركين في البرنامج وعن سبب وجودهم يقول:
رولا كعدي:الطاقة الايجابية، داروس:تاريخ في الانتاج والمذيعين، منى صليبا: الشخص الجدي تعرف كيف تنقل الخبر وتقيّم الحدث، جوزيف طوق: صريح بتعابير محددة ... لا كبير ولا صغير لديه وكلامه منطقي، غسان الرحباني: دينامو البرنامج ويضيف الاجواء المحببة على الحلقة، دوللي غانم: "حبيبة قلبي" وتحمل تاريخاً في التلفزيون وهي شخص جدي لا يخلو من الفرح. وهل من برنامج لدوللي؟ يجيب : الافكار متواصلة وهي لن تطل ببرنامج خاص الا اذا شكل لها عودة قوية. حبيب فياض: يصطادهم بحرفية وتعليقاته مفعمة بالذكاء.
وأهدى أغنية هيفا وهبي "بوس الواوا" الى كل من انزعج من برنامج منا وجرّ.

في فقرة اقتضى التوضيح، كان الحديث عن رؤية متجددة للبرنامج والعمل جارٍ على استضافة أسماء جديدة هذا الموسم والهدف من ضيوف الصف الاول لا يختصر بكسب مشاهدة عالية، وحتى الساعة لم يرفض اي ضيف المشاركة في البرنامج.
وهل "منا وجرّ"هو البرنامج الاهم باستقبال النجوم في لبنان؟ أجاب: لا نحكم على عملنا بل المشاهد هو من يحكم ولا استضيف أحداً للتسويق له. وعن توقعات بحلول ميريم كلينك ضيفة في البرنامج أجاب: سبق أن استضفتها وان كنت اسعى لرفع مستوى المشاهدة لكنت استضفتها لكنني أسعى للمحافظة على معايير محددة في البرنامج.

وختم: منا وجرّ في تطور مستمر وهو بات يشكل نقطة جذب لبعض الاسماء للمشاركة... اقتضى التوضيح.

في فقرة on – off :

الاسماء التي أدرجها في خانة الـ on :
عادل كرم on وانجازاته وضعته على مستوى عال جداً وهو يستحق الحصول على جائزة عالمية.
محمد قيس on انساني جداً ويتعاطف مع الناس وهو ناجح ويتفوق على قدراته.
رجا ورودولف on وoff وقد دار حديث عن العمل فيما بيننا وعندما باتوا في برنامج خاص في الـ ام تي في اصبحت العلاقة off لست سبب وجودهم في المحطة ولكنني تحدثت اكثر من مرة بإيجابية عنهما.
مالك مكتبي: on وهو صديق ، مارسيل غانم : on ، وليد عبود: on ، رابعة الزيات: on ، وسام صباغ on و off لانه يملك شخصيات متعددة وبعضها لا يليق به ، ليليان نمري:on ، الشيف انطوان:on ونعرف حدودنا معه ، جو معلوف:on وoff .
زافين:on وoff هو تاريخ في عالم التلفزيون ولديه الامكانية لخوض غمار المنافسة لنك لا تراه مندفعاً.
منى ابو حمزة:on وبالنسبة للصداقة on وoff والان الامور جيدة. نيشان: off في الوقت الراهن ، تمام بليق : off وأنا ضد هذه الانواع من البرامج ، دانيا الحسيني: on ، هشام حداد: لا مشكلة شخصية بيننا، جورج صليبي: off بولا يعقوبيان:on ، ديما صادق: off كمذيعة أخبار، غادة عيد: on ، سمر ابو خليل : لم أتابعها منذ فترة .

في فقرة face off ،اتصل معتوق بالاعلامي هشام حداد ودار حوار مباشر بين حداد ورباط بدأ بالسؤال عما اذا كانت الخلافات بينهما على الهواء مباشرة لعبة تلفزيونية؟

نفى حداد وجود أي اتفاق ضمني لخلق هذه الاجواء مؤكداً أن الصحافة عملت على تضخيم الخلاف بين الطرفين وقد لاحظ ذلك في أكثر من مقابلة مع رباط خصوصاً حين يطرح عليه السؤال عن الافضل بين هشام حداد وعادل كرم لدفع رباط الى التصريح ضدي قال حداد. وأوضح أن من حقه استغلال اي لحظة تلفزيونية وترجمتها في برنامجه متحدثاً عن تباين في مقاربة الامور فما قد يضحكني قد يستفز الشخص المعني. وأوضح حداد أنه لم يتردد في المشاركة بالبرنامج بعدما علم ان رباط هو الضيف لان لا خلاف بينهما.

رباط قال من جهته: لم يكن هناك من خلاف شخصي بيننا أبداً مشيرا الى ان الاستفادة من اللحظة التلفزيونية أمر طبيعي جدا لكن من المهم ان تبقى ضمن سقف محدد ولا تتخطى الحدود. وفضّل الابتعاد عن الكلمات المتبذلة. وعما اذا كان رباط سيشارك في برنامج ضيفه حداد كما فعل هشام في هذه الحلقة، أجاب: لن أتردد في ذلك وهدفنا سوياً اضفاء اجواء من المرح والتسلية لدى المشاهدين وعلينا خوض اللعبة التلفزيونية بعيدا من تصفية الحسابات.

رباط لم يكن يتوقع اتصالا من هشام في الحلقة لكنه اعرب عن سروره به وافساح المجال لتوضيح الامور مشددا على أهمية المنافسة في هذا المجال لكن من دون التعرض للاخر.

المحطة التالية على فايسبوك والسؤال عن وجوه على الشاشات المحلية غير الـ mtv قد يختارها للانضمام الى فريق منا وجر: عماد مرمل من المنار، رولا بقسماتي من المستقبل، من قناة الجديد لا احد، من الـ lbc فؤاد يمين، otv عبدو الحلو ، والشيف انطوان من تلفزيون لبنان.
 

ق، . .
أخبار فنية
أطلّت شمس الاغنية اللبنانية نجوى كرم مع الاعلاميين الزميلين راغب حلاوي وسابين يوسف عبر "إذاعة لبنان&q
الطقس