2018 | 13:05 كانون الأول 12 الأربعاء
الدفاع المدني: حريق داخل متجر في الكرنتينا | أردوغان: عملياتنا العسكرية في شرق الفرات لن تستهدف القوات الأميركية هناك | أردوغان: لن نتوقف حتى تصبح تركيا قادرة على تطوير وإنتاج جميع احتياجاتها الاستراتيجية في الصناعات الدفاعية | التحكم المروري: تصادم بين سيارتين داخل نفق سليم سلام باتجاه الوسط التجاري بيروت -الاضرار مادية و حركةالمرور كثيفة في المحلة | وزير الدفاع البريطاني يؤكد دعمه المطلق لرئيسة الوزراء تيريزا ماي | مراد لـ"المركزية" قبيل لقاء رئيس الجمهورية: لن نقبل الا بوزير من الـ6 والمطلوب من الحريري استقبالنا | مصادر اللقاء التشاوري للـ"أو تي في": مجرد لقاء الرئيس عون للمرة الثانية خطوة ايجابية منه ولها كل التقدير في حين رفض الرئيس المكلف لقاءنا | الدفاع المدني: حريق داخل غرفة للتغذية بالطاقة الكهربائية في بصاليم | انهيار سقف منزل في ببنين بسبب غزارة الامطار وسرعة الرياح ما ادى الى تضرّر بعض السيارات المجاورة | رئيسة الوزراء البريطانية تيريزا ماي تتعهد بمواجهة التصويت بحجب الثقة عنها بكل إمكاناتها | "التحكم المروري": تسرب مادة المازوت على اوتوستراد الرئيس اميل لحود | رئيسة الوزراء البريطانية: من الخطر إعطاء حزب العمال الفرصة للسيطرة على البريكست |

فوز لائحة زياد سعادة بانتخابات جمعية تجار زحلة

أخبار اقتصادية ومالية - الأحد 08 تشرين الأول 2017 - 19:36 -

فازت اللائحة المدعومة من النائب نقولا فتوش، برئاسة زياد سعادة، بكامل مقاعد جمعية تجار الوسط التجاري في زحلة، في الانتخابات التي جرت قبل ظهر اليوم، على الرغم من قرار وزير الداخلية والبلديات نهاد المشنوق بتأجيلها إلى موعد يحدد لاحقا.

وكانت الانتخابات مقررة في مطعم مونتي البيرتو، لكن إدارة المطعم اعتذرت بعد تبلغها قرار المشنوق وطلب محافظ البقاع القاضي انطوان سليمان من قائد منطقة البقاع الاقليمية، تكليف من يلزم بابلاغ أصحاب العلاقة بالتقيد بقرار وزير الداخلية، فتم عقد الجمعية العمومية في مطعم "غرين هاوس" المجاور، برئاسة أكبر الأعضاء سنا جوزف ميماسي، والذي أعلن بعد عملية الاقتراع، فوز سعادة بالاجماع.

وبعد إعلان النتيجة، شكر سعادة الحضور على مشاركتهم في الانتخابات "رغم التدخلات الرسمية العليا، والمحاولات لتعطيل جلسة الإنتخاب للمرة الثانية على التوالي بالرغم من عدم قانونية ذلك والتدخل بشؤون جمعية التجار وتحويلها عن مسارها".

واعتبر ان الجمعية فازت "بقرار زحلي"، وحمل على وزير الداخلية "ومن معه من المتدخلين"، وعلى "سياسيي المنطقة وأحزابها"، والمطران عصام درويش ورئيس بلدية زحلة اسعد زغيب، معتبرا ان هناك من سعى "لفرض أسماء معينة على التجار ومصادرة قرار جمعيتهم".

وختم بالقول: "أفشلنا مخططهم بعقد الجمعية العمومية لإنتخاب اللجنة الجديدة، والتي تلاها إنتخاب الرئيس ونائب الرئيس وأمين السر وأمين الصندوق. وبالرغم من كل ذلك فقد سعينا وحققنا بأكثرية كبيرة في استرجاع القرار الزحلي ووعدنا أن تظل جمعية تجار زحلة في خدمة الإقتصاد الزحلي لما يشكل من مصلحة كبيرة عامة لزحلة والبقاع".