2018 | 02:22 تموز 22 الأحد
الخارجية الأوكرانية تستدعي السفير الإيطالي في كييف للاحتجاج على تأييد وزير داخلية بلاده ضمّ القرم إلى روسيا | المدير العام للأمن العام اللواء ابراهيم: دفعة جديدة من اللاجئين السوريين ستغادر مخيمات عرسال وشبعا في الأيام المقبلة | الصراف: قانون الكنيست الاسرائيلي انتهاك صارخ لحق شعب فلسطين بدولة مستقلة عاصمتها القدس | نعمة افرام: المبادرة الروسية لتسهيل عودة النازحين إلى سوريا تقتضي مواكبة رسمية لبنانية جامعة | الحدث: تجدد التظاهرات في ساحة التحرير بغداد والأمن ينتشر بكثافة | باسيل للـ"ام تي في": لتشكيل الحكومة نريد هواء لبنانيا "لا شرقي ولا غربي ما بدنا هوا من برا" | سانا: الجيش السوري يفرض سيطرته على عدد من البلدات والقرى والمزارع في ريف القنيطرة الجنوبي | سامي فتفت لليبانون فايلز: إثارة العلاقة مع سوريا الآن معرقل لتشكيل الحكومة ونرجو عدم إثارة مشكلات جديدة | المتحدث باسم الرئاسة التركية: ندين قانون "القومية" الإسرائيلي وحكومة نتنياهو تسعى بدعم كامل من إدارة ترامب لإثارة العداء للعالم الإسلامي | نوفل ضو للـ"ام تي في": اذا التيار الوطني الحر على خلاف مع الجميع في البلد فهل يعقل ان يكون الجميع على خطأ؟ | قصف مدفعي إسرائيلي جديد يطال نقطة رصد للمقاومة الفلسطينية شرق مدينة غزة | طارق المرعبي: الحريري سيد نفسه وله صلاحيات واسعة منحه اياها الدستور والطائف |

ألمانيا ـ البحث عن توافقات حزبية بخصوص اللاجئين المغاربيين

أخبار إقليمية ودولية - الجمعة 06 تشرين الأول 2017 - 17:07 -

لا يزال الجدل محتدما بشأن تحديد حد أقصى لاستقبال اللاجئين من عدمه. وللحد من تدفق اللاجئين من دول المغرب العربي بدأت تتبلور أفكار في صفوف الأحزاب المرشحة للمشاركة في الائتلاف الحكومي المقبل في ألمانيا.يسعى ساسة من التحالف المسيحي، المنتمية إليه المستشارة أنغيلا ميركل، والحزب الديمقراطي الحر إلى التوصل لحل وسط في مفاوضات الائتلاف الحاكم مع حزب الخضر بشأن الخلاف حول الحد من تدفق اللاجئين القادمين من شمال أفريقيا. وقال خبير الشؤون الداخلية في الحزب المسيحي الاجتماعي البافاري شتيفان ماير، ووزير شؤون الاندماج المحلي في ولاية شمال الراين-وفيستفاليا المنتمي للحزب الديمقراطي الحر يواخيم شتامب في تصريحات لصحيفة "راينيشه بوست" الألمانية الصادرة اليوم (الجمعة السادس من أكتوبر/ تشرين الأول 2017) إنه من الممكن تسهيل هجرة العمالة من دول المغرب العربي حال وافق حزب الخضر على تصنيف تونس والجزائر والمغرب على أنها دول منشأ آمنة. ويذكر أن الائتلاف الحاكم الحالي، الذي يضم التحالف المسيحي والحزب الاشتراكي الديمقراطي، اتخذ من قبل خطوة تصنيف الدول الثلاثة على أنها دول آمنة، إلا أنه أخفق في تمرير هذا الإجراء في مجلس الولايات (بوندسرات) بسبب معارضة الولايات التي يشارك في حكومتها حزب الخضر. تجدر الإشارة إلى أن تصنيف دول المغرب العربي على أنها دول آمنة سيسرع إجراءات البت في طلبات لجوء المواطنين القادمين من هذه الدول، ويسهل ترحيلهم. وقال ماير إنه في ضوء حاجة الاقتصاد الألماني لقوة عاملة يتعين التفكير في حل مشابه للحل الذي تم التوصل إليه بشأن مهاجري دول غرب البلقان، والذي يسمح بالهجرة الشرعية إلى ألمانيا حال حصول المهاجر من رب العمل الألماني على إثبات مزاولة مهنة لديه. وقال شتامب "تحسبا لسن قانون شامل للهجرة فإنه سيكون من السليم إعلان دول المغرب العربي دولا آمنة على وجه السرعة، مع إتاحة إمكانية منح تأشيرات دخول للمهاجرين الذين يحصلون على عقود عمل طويلة المدى". ح.ز/ و.ب (د.ب.أ)