2018 | 16:27 حزيران 25 الإثنين
أبي رميا من فرنسا: نعمل لبناء الدولة التي تعيد المنتشرين الى لبنان والإنتهاء من الدولة المصدرة للبنانيين | "التحكم المروري": 3 جرحى نتيجة تصادم بين مركبتين على طريق عام تل حياة العبدة وحركة المرور كثيفة في المحلة | طبش للـ"ام تي في": ما طرأ من سجالات بين القوات والتيار أدى الى تأجيل اللقاء بين الوزير باسيل والرئيس الحريري | "الجديد": الرئيس بري سيغادر في غضون اليومين المقبلين في إجازة في مؤشر إلى الحكومة لن تبصر النور قبل عودته | الخارجية الروسية: لافروف بحث هاتفيا مع نظيره الإيراني الوضع حول اتفاق إيران النووي | وزير الخارجية اليمني خالد اليماني: الحوثيون زرعوا مئات الألغام البحرية في خطوط الملاحة | اندلاع حريق كبير في احراج كفرشيما واحتراق عدد من اشجار الصنوبر والزيتون واقتراب الحريق من البيوت والصليب الاحمر عمل على معالجة حالات الاختناق التي حصلت | فريد هيكل الخازن: حكومة الوفاق لها قواعد في تأليفها وإلا فليشكلوا حكومة يبقى خارجها أمل والقوات والإشتراكي والتكتل الوطني والكتائب وكتلة الوسط وأغلب المستقلين | مصادر لـ"الجزيرة": مقتل 9 مدنيين بقصف لطيران التحالف على حي سكني في مدينة عمران اليمنية | الرئيس عون: من أبسط حقوق مسعفي الصليب الأحمر الاعتراف بشهادتهم وتضحياتهم وسأتابع اقتراح القانون الرامي الى اعتبار من يسقط منهم خلال الواجب شهيداً | الرئيس عون: ما يعطيه الصليب الأحمر في الحرب كما في السلم يفوق كل العطاءات وأسمى ما فيه أنه يقوم على العمل التطوعي | الرئيس عون إطّلع على الأوضاع الأمنية والانمائية والبيئية في منطقة بعلبك - الهرمل خلال استقباله وفداً من نوّاب المنطقة |

لبنان يستضيف شبابا مميزين وعالميين في مؤتمر يعزز التواصل والتفكير المشترك

مجتمع مدني وثقافة - السبت 23 أيلول 2017 - 12:41 -

يستقبل لبنان هذا الأسبوع، مجموعة مميزة من 80 شابة وشابا من المؤثرين، الرواد، والمنجزين في مجتمعاتهم الشرق أوسطية والشمال أفريقية والأوروبية والآسيوية والأفريقية. ويمتد هذا المؤتمر لثلاثة ايام متتالية يتسنى خلالها للمشاركين فتح كثير من أبواب اللقاء والتواصل والتفكير المشترك. ويحظى هذا المؤتمر برعاية رئيس مجلس الوزراء سعد الحريري دعما منه لهذا النوع من اللقاءات الشبابية.

ويندرج المؤتمر الذي يحصل للمرة الاولى في لبنان ضمن النشاطات السنوية التي تنظمها "Global Shapers Community"، وهي مبادرة شبابية منبثقة عن المنتدى الاقتصادي العالمي. ويستضيف المجموعات المحلية اللبنانية ل"Global Shapers" في كل من بيروت وطرابلس وقد اختير له موضوع يحاكي آمال الشباب عبر ابتكار "حلول تجتاز الحدود".

ويمضي المشاركون تجربة ممتعة في كل من بيروت وطرابلس حيث يشاركون في جلسات ونشاطات متنوعة تعطي أهمية استثنائية لضرورة التواصل العابر للبلدان ومشاركة المعرفة وايجاد حلول لبعض ابرز التحديات التنموية والاجتماعية التي يواجهها الشباب في حياتهم اليومية وعلى سبيل المثال لا الحصر التعليم والبطالة واللجوء.

ورحب كل من عضوي اللجنة التوجيهية عن بيروت وطرابلس زياد مبسوط وعمر عساف بالحضور، مؤكدين على "انتظارهم هذه اللحظة منذ 6 اشهر".

وقال مبسوط ان "هذه التجربة التي تمتد على ثلاثة ايام يجب ان تكون مناسبة للمؤثرين الحاضرين لتعلم امور جديدة واستيحاء افكار جديدة وتطوير قدرات تفتح لهم ابواب التغيير في مناطقهم".

من جهته، اشار عساف الى انه "منذ اختيار كل من بيروت وطرابلس لاستضافة هذا الحدث، بدأت ورشة العمل دون كلل وتعلمنا الكثير من هذه التجربة، فاستضافة هذا المؤتمر في لبنان هو الخيار الصحيح نظرا لانفتاح هذا البلد على مختلف الثقافات والحضارات والمجتمعات"، معربا عن فخره "باستضافة اكثر من 37 وحدة مؤثرين وما يزيد عن 50 جنسية في هذا الحدث".

وافتتح المؤتمر وزير الصناعة والتجارة ووزير الشباب والرياضة في الكويت، ناصر عبدالله الروضان الذي رحب بالحضور قائلا: "ان عالمنا اليوم يمر بمرحلة حساسة تلعب فيها الشركات الصغيرة والمتوسطة دورا بالغ الاهمية وتلك التي تنجح في استقطاب الشباب هي التي تربح في نهاية المطاف".

واضاف: "في عالم مفتوح كالذي نعيش فيه اليوم، من ينجح وينجز هو الذي يملك الشغف في ان يكبر"، لافتا الى ان "هناك سباق اممي على الطاقة الحقيقية التي تتخطى بأهميتها النفط وغيره، واقصد هنا استقطاب طاقة البشر، والدول التي تنجح بذلك ستكون حتما من بين الفائزين".