2018 | 05:13 كانون الأول 13 الخميس
شرطي مصري يقتل اثنين من الاقباط في المنيا إثر خلاف | القوات الإسرائيلية تقتل فلسطينيا للاشتباه بإطلاقه النار على إسرائيليين | رئيسة الوزراء البريطانية تيريزا ماي: بعد هذا التصويت علينا أن نكمل مشوار اتفاق "بريكست" | وليد جنبلاط: الاعتداء الارهابي في ستراسبورغ قد يفجر حملة عنصرية في فرنسا واوروبا | زعيم المعارضة البريطانية: نتائج اقتراع حجب الثقة عن ماي ليس مهما بالنسبة للبريطانيين | رئيسة الوزراء البريطانية تيريزا ماي تنجو من اقتراع سحب الثقة داخل حزب المحافظين | منسق أميركا لمكافحة الإرهاب نايثان سايلز: تلقى حزب الله في الماضي حوالي 700 مليون دولار في السنة وهذا مبلغ هائل من المال كان يجب أن يذهب إلى الشعب الإيراني | مجلس الشيوخ الأميركي يتحدى ترامب ويدعم قرارًا لإنهاء الدعم الأميركي للتحالف بقيادة السعودية في حرب اليمن | طرفا النزاع في اليمن يتفقان على استئناف تصدير النفط والغاز | الحريري: مررنا في لبنان بظروف صعبة ولكننا قمنا بإنجازات وأنا مصمم على تشكيل حكومة وحدة وطنية والخلافات طبيعية | الحريري: صحيح أنّ الحكومة تأخذ وقتًا ولكن في بعض الديمقراطيات يحصل ذلك وسنكمل عملنا | الحريري من السفارة اللبنانية في لندن: الفكرة من المنتدى في لندن هو استكمال لتنفيذ مؤتمر سيدر وهناك الكثير من الامور التي يجب ان نحلها في لبنان |

عين الحلوة قيد المتابعة... والحسم قريب

خاص - الخميس 07 أيلول 2017 - 06:13 - ليبانون فايلز

تبدي دوائر ديبلوماسية اهتمامها بالأوضاع في مخيم عين الحلوة، خصوصا وان هناك اخبار عن حوار لعقد صفقة قد تقضي بإخراج عدد من المطلوبين نحو سوريا وتسليم عدد آخر مقدر بخمسين، لن تقبل الدولة اللبنانية بنقلهم بسبب تورطهم بدماء لبنانية، وفي هذا الوقت يبقى اكثر من شارع داخل المخيم يسكنه الإرهاب ويُخطط منه لعمليات ثأرية.
مصدر رفيع يؤكد لموقع "ليبانون فايلز"، ان العين مفتوحة اليوم على كل حركة في عين الحلوة، والقوة الأمنية الفلسطينة تطوق هذه الشوارع وتمنع تحرك الإرهابيين منها والانتقال الى أماكن اخرى، كما ان الاجهزة الامنية اللبنانية تعمل في داخل المخيم وخارجه على منع تسلل اي مطلوب، او خروج اي خلية قد تنفذ عمل انتقامي ما.
وشدد المصدر على ان دول عدة تتابع الوضع في المخيم وهي تسعى للتأكد ما إذا كانت حركة فتح قادرة على قتال القوى الاسلامية وحسم المعركة لصالحها، ما اذا تم التوصل فقط الى حل عسكري، لافتا الى ان العين ايضا مفتوحة على حركة حماس وعلى ادوار تلعبها مع القوى الاسلامية.
واشار المصدر الى ان البعض يعمل على إخراج المسلحين من عين الحلوة الى خارج لبنان، وهذا الامر يحتاج الى وقت لقبول الدولة اللبنانية به ورفع لائحة اسماء، ومعرفة الوجهة التي يريدون الذهاب اليها، معتبرا ان هناك مشاكل كثيرة قد تحول دون تحريكهم من لبنان، وقد تصل الامور الى تدخل الجيش اللبناني في حال استمر الفلتان الحاصل.