2018 | 06:34 أيلول 23 الأحد
إيران تستدعي سفراء هولندا والدنمارك وبريطانيا بشأن هجوم على عرض عسكري وتتهمهم بإيواء جماعات معارضة إيرانية | قراصنة يخطفون 12 شخصا من طاقم سفينة سويسرية في نيجيريا | رياض سلامة للـ"ال بي سي": ان كل ما يقال عن استقالتي لا يتعدى الشائعات التي تهدف الى زعزعة الوضع النقدي الجيد واستقالتي غير واردة على الاطلاق | الحريري: لم يبق امام المتحاملين على وطننا الا بث الشائعات الكاذبة حول صحة رياض سلامة والتقيه دائما واكلمه يوميا واتصلت به للتو وصحته "حديد" والحمد لله | ياسين جابر في تسجيل صوتي منسوب له: العهد سيدمر لبنان وعشية جلسة الإثنين يضغط الرئيس عون ووزير الطاقة لينالا 500 مليون دولار ليؤمنا الكهرباء لعدد من الساعات | قوات الدفاع الجوي السعودي: اعتراض صاروخ باليستي أطلقه الحوثيون باتجاه مدينة جازان جنوبي السعودي | هادي أبو الحسن: فليترفع الجميع عن الصغائر ولننقذ بلدنا من السقوط لان الناس مسؤوليتنا جميعا | حزب الله دان هجوم الأهواز: عمل إرهابي تقف وراءه أياد شيطانية خبيثة ورد على الانتصارات الكبرى لمحور المقاومة | انفجار سيارتين ملغومتين في العاصمة الصومالية وإصابة شخصين | مصادر الـ"او تي في": كلمة لبنان في الامم المتحدة ستتمحور حول الوضع الاقتصادي والخطة الاقتصادية والتحضيرات الجارية لتنفيذها ومسألة النزوح السوري والفلسطيني | وزارة الخارجية والمغتربين تدين الهجوم الذي استهدف عرضاً عسكرياً في مدينة الأهواز الايرانية وتؤكد تضامنها مع الحكومة والشعب الايرانيين كما تعزي عائلات الضحايا | مصادر التكليف للـ"ام تي في": الحريري سيكثف مشاوارته وسيقدم طرحا لحل العقدتين الدرزية والمسيحية |

عين الحلوة قيد المتابعة... والحسم قريب

خاص - الخميس 07 أيلول 2017 - 06:13 - ليبانون فايلز

تبدي دوائر ديبلوماسية اهتمامها بالأوضاع في مخيم عين الحلوة، خصوصا وان هناك اخبار عن حوار لعقد صفقة قد تقضي بإخراج عدد من المطلوبين نحو سوريا وتسليم عدد آخر مقدر بخمسين، لن تقبل الدولة اللبنانية بنقلهم بسبب تورطهم بدماء لبنانية، وفي هذا الوقت يبقى اكثر من شارع داخل المخيم يسكنه الإرهاب ويُخطط منه لعمليات ثأرية.
مصدر رفيع يؤكد لموقع "ليبانون فايلز"، ان العين مفتوحة اليوم على كل حركة في عين الحلوة، والقوة الأمنية الفلسطينة تطوق هذه الشوارع وتمنع تحرك الإرهابيين منها والانتقال الى أماكن اخرى، كما ان الاجهزة الامنية اللبنانية تعمل في داخل المخيم وخارجه على منع تسلل اي مطلوب، او خروج اي خلية قد تنفذ عمل انتقامي ما.
وشدد المصدر على ان دول عدة تتابع الوضع في المخيم وهي تسعى للتأكد ما إذا كانت حركة فتح قادرة على قتال القوى الاسلامية وحسم المعركة لصالحها، ما اذا تم التوصل فقط الى حل عسكري، لافتا الى ان العين ايضا مفتوحة على حركة حماس وعلى ادوار تلعبها مع القوى الاسلامية.
واشار المصدر الى ان البعض يعمل على إخراج المسلحين من عين الحلوة الى خارج لبنان، وهذا الامر يحتاج الى وقت لقبول الدولة اللبنانية به ورفع لائحة اسماء، ومعرفة الوجهة التي يريدون الذهاب اليها، معتبرا ان هناك مشاكل كثيرة قد تحول دون تحريكهم من لبنان، وقد تصل الامور الى تدخل الجيش اللبناني في حال استمر الفلتان الحاصل.