2018 | 07:13 تشرين الأول 18 الخميس
أربعة أطراف لبنانية تتصارع على ثلاث وزارات | توقعات بإعلان الحكومة بداية الأسبوع مع انتهاء قطيعة القوات والتيار | اتصالات ربع الساعة الأخير لتأليف الحكومة اللبنانية | لا احد يمكنه إيقاف تشكيل الحكومة... لا إنسحاب ولا شروط | صراع زراعي | "الحاج" أقوى من الدولة | فنيش لموقعنا: الصحة حُسِمَت للحزب والخارج ينصح والقرار للبنانيّين | شريك وازن في تفاصيل التأليف ووزير دائم في الحكومات | نحو وصاية اقتصادية؟ | ستريدا جعجع للـ"ام تي في": البطريرك وقف الى جانبنا وكان يعمل بكل ما أوتي من حضور إنساني وديني وسياسي ليخرج الشباب الناشطين من السجون | الرياشي: لا عقدة قواتية إنما هناك بعض العقد من "القوات" ونحن قدمنا الكثير للحكومة ونتمنى أن يُقدّم لنا الحدّ الادنى مما نريده كـ"قوات" | الرياشي من بيت الوسط: نقلت للحريري رسالة من جعجع ووضعته باجواء لقائي مع باسيل ونأمل خيرا |

اسرار الصحف المحلية الصادرة يوم السبت في 17 ايلول 2016

أسرار - السبت 17 أيلول 2016 - 07:33 -

 

السفير


تردد أن افتتاح أحد المستشفيات في منطقة جنوبية لم يكن سوى مسرحية، إذ لا يزال المستشفى المذكور متوقفا عن العمل برغم افتتاحه.

قال أحد أقطاب الحوار إن الفساد عند السلطات الدينية "بات أكبر بما لا يقاس عنه عند أهل السلطة السياسية".

لوحظ أن أحدا من وزراء ونواب وقيادات "المستقبل" لم يتجرأ حتى الآن على الرد على مواقف الوزير أشرف ريفي الحادة تجاه الرئيس سعد الحريري.

 

المستقبل


يقال


إن مرجعاً روحياً مسيحياً بارزاً يؤكد أمام زوّاره أنه سيتّخذ موقفاً صريحاً وواضحاً خلال اليومين المقبلين إزاء ما يُثار حول موضوع "الميثاقية".

 

اللواء


فوجئ سفير دولة كبرى لدى سؤاله عن الاستحقاق الرئاسي، فردّ أن لا وقت للعواصم النافذة، مجرّد التفكير بالموضوع..


تزايدت أسماء المرشحين لموقع في قناة رسمية، بعد تزايد الخلافات الداخلية..


لا معطيات لدى قياديين في حزب وسطي عن مهمة لقيادي حزبي سابق لجهة التعرّض لرئيس هذا الحزب.

 

الجمهورية


أوساط سياسية قريبة من حزب فاعل ردّت تخوّف هذا الحزب من السير في مرشّح رئاسي، الى وجود معلومات في حوزته عن تحرُّك إسرائيلي وشيك قد يُعيد خلط الأوراق.


يعتبر أحد الوزراء في مجالسه الخاصة أن كل الوساطات لإعادة العلاقة مع رئيس حزب مسيحي الى سابق عهدها لم يُكتب لها النجاح.


يقدّم مرجع روحي مطالعة قاسية خلال لقائه شخصيات هامة بقصد حضّهم على العودة عن الأخطاء التي يرتكبونها.

 

البناء


فيما كان وزير سابق يستغرب أمام زواره عدم مبادرة أيّ نائب في كتلة المستقبل للردّ على الوزير المستقيل أشرف ريفي بعد تهجّمه على الرئيس سعد الحريري، ويتساءل عن دور الرئيس فؤاد السنيورة في هذا التجاهل؟ إذا بالنائب عاطف مجدلاني يصدر بياناً فيه نوع من الاستجداء المغلّف ببعض النصائح لريفي بأن يحافظ على الوفاء للحريري.