hit counter script
شريط الأحداث

ليبانون فايلز - مقدمات نشرات التلفزيون مقدمات نشرات التلفزيون

مقدمات نشرات الاخبار المسائية

الإثنين ٢٧ تشرين الثاني ٢٠٢٣ - 21:22

  • x
  • ع
  • ع
  • ع
اخبار ليبانون فايلز متوفرة الآن مجاناً عبر خدمة واتساب...
اضغط هنا

مقدمات نشرات الاخبار المسائية ليوم الاثنين 27/11/2023

 

* مقدمة نشرة اخبار تلفزيون لبنان

الجهود الدولية لتمديد الهدنة في غزة اثمرت يومين اضافيين من التقاط الانفاس في غزة المدمرة والمنكوبة. الاتفاق حصل قبل ساعات من انتهاء هدنة الايام الاربعة وقد اعلنت عنه دولة قطر بنفس شروط الهدنة السابقة.
من جهتها اكدت مصر إن هدنة اليومين ستتضمن الإفراج عن عشرين محتجزا إسرائيليا وستين أسيرا فلسطينيا.
بالتوازي أطلقت دعوات لحل الدولتين من منتدى الاتحاد من أجل المتوسط في برشلونة ولفت ما قاله مسؤول السياسة الخارجية في الاتحاد الأوروبي جوزيب بوريل إن إسرائيل تجاوزت حد الدفاع عن النفس معتبرا انه لن يكون هناك سلام أو أمن لإسرائيل من دون دولة فلسطينية. وكان تأكيد من وزير الخارجية السعودي بان لا بديل عن حل الدولتين ووجوب خطة للسلام في الشرق الأوسط
وفي الداخل اللبناني تتسارع المحطات   مع محطتين  ديبلوماسية وسياسية:الاولى الزيارة المرتقبة للموفد الرئاسي الفرنسي جان ايف لودريان الى بيروت،  والتي يصل اليها غدا من المملكة العربية السعودية، على أن يجري بدءا من الاربعاء محادثات مع رئيسي مجلس النواب نبيه بري والحكومة نجيب ميقاتي وعدد من المسؤولين والقيادات، حاملا معه من المملكة العربية السعودية الى بيروت، سلسلة دعوات ونصائح، مستفيدا من اعادة تقييم ما حصل منذ زيارته الأخيرة الى لبنان قبل أكثر من شهرين.
وفي المعلومات  فان مهمة لودريان ستركز على ضرورة اعادة بناء المؤسسات، بدءا من رئاسة الجمهورية الى تكليف رئيس جديد للحكومة الى تشكيل حكومة تضم كافة الاطراف المعنية والممثلة في المجلس النيابي.
اما المحطة الثانية  فهي جلسة مجلس الوزراء الثانية عشرة ظهر الاربعاء بجدول اعمال مؤلف من سبعة عشرة بندا من دون ان يكون ملف قيادة الجيش مطروحا للبحث كما تقول اوساط حكومية معنية.

=======

 

* مقدمة نشرة اخبار تلفزيون ان بي ان

وفي اليوم الاخير من هدنة الايام الاربعة في غزة اعلنت دولة قطر عبر خارجيتها تمديد الهدنة ليومين اضافيينليسقط بذلك عرض العضلات المصطنع الذي قام به بنيامين نتنياهو خلال حديثه مع الرئيس الاميركي جو بايدن عن ان الكيان العبري سوف يستأنف عملياته بكل قوة في غزة مع انتهاء الهدنة
كلام نتنياهو الإستهلاكي كان نقضه في الاساس اعلان المتحدث بإسم الحكومة الإسرائيلية عن ان حماس تعرف أنفتاح اسرائيل على تمديد الهدنة وقال: نريد إطلاق سراح 50 إسرائيليا آخرين.
هذا في وقت اعلن فيه الأميركيون عن لسان الإسرائيليين انهم وافقوا على مواصلة وقف القتال لتحرير مزيد من الرهائن ولدخول مزيد من المساعدات.
الى ذلك كانت تسلمت إسرائيل قائمة بأسماء الأسرى لدى حركة حماس المتوقع إطلاق سراحهم اليوم الاثنين في المرحلة الرابعة والأخيرة من صفقة التبادل فيما أفادت الإذاعة الإسرائيلية بأن تل أبيب تنتظر رد الحركة بشأن تمديد الهدنة التي تنتهي اليوم
جنوبا سيطر الهدوء الحذر على القطاع الشرقي والمناطق الحدودية الجنوبية ولم يخرقه سوى تحليق طائرات التجسس الاسرائيلية التي لا تفارق الأجواء الجنوبية
في السياسة ارتفع منسوب الاهتمام بالاستحقاقات الداخلية في ضوء زيارة الموفد الرئاسي الفرنسي جان ايف لودريان الذي سيصل مساء غد لتحريك ملف الاستحقاق الرئاسي
لودريان سيبقى في بيروت حتى الجمعة المقبل ويلتقي عددا من المسؤولين الرسميين ورؤساء الكتل النيابية
في ملف المؤسسة العسكرية نقل عن رئيس مجلس النواب نبيه بري بأن الخيارات لملء الشغور في قيادة الجيش محصورة بين التعيين أو التمديد ولا يوجد خيار ثالث ولا تكليف
الرئيس بري دعا الى جلسة للجان المشتركة الاربعاء المقبل لدراسة سلة من القوانين التي تتعلق بحياة الناس من إنشاء نظام رعاية صحية اولية شاملة الزامية الى تأمين مساهمة مالية لصالح وزارة الصحة العامة وإنشاء نظام التقاعد والحماية الإجتماعية.

=======

 

* مقدمة نشرة اخبار تلفزيون ام تي في

من لبنان الى غزة كلمة سحرية تختصر الوضع: التمديد..
في القطاع الأمر حسم، بعد جهود قوية ومفاوضات شاقة شاركت فيها بشكل اساسي : قطر ومصر والولايات المتحدة الاميركية.
الدوحة اعلنت قبل قليل عن التوصل الى اتفاق لتمديد الهدنة ليومين اضافيين، ما يعني ان عملية اطلاق الرهائن ستتواصل .
والسؤال: هل ستنتهي الهدنة فعلا بعد يومين، ام انها ستمدد مرة أخرى لتصبح دائمة، كما دعا الى ذلك مسؤول السياسة الخارجية في الاتحاد الاوروبي؟
في لبنان التمديد لقائد الجيش لا يزال محور الحراك السياسي والمحادثات الثنائية ، مع تسجيل اسبقية لخيار التمديد من خلال قانون في مجلس النواب، بعدما تبين ان المسار الحكومي لانجاز التمديد متعثر.
رئاسيا، تمديد الشغور مستمر، والارجح ان زيارة لودريان لن تحمل جديدا، فالتعقيدات المحلية كبيرة، وصراعات المنطقة لم تبلور توازن قوى جديدا يسمح بتظهير صورة الرئيس العتيد.

=======

 

* مقدمة نشرة اخبار تلفزيون المنار

رابع ايام الهدنة الى الانقضاء، فعاجلته المفاوضات المكثفة باعلان عن تمديد يومين اضافيين بالشروط نفسها بحسب الخارجية القطرية وحركة حماس والحكومة الصهيونية..

وبحسب الاعلام العبري فان التمديد مطلب الجميع، لا سيما القيادتين السياسية والعسكرية المتعبتين واللتين لا ترغبان بمعاودة القتال .

وان رفعت حكومتهم من تهديداتها وعنتريات قادتها، فالرغبة الحقيقية هي تمديد متواصل للهدنة ومواصلة اطلاق الاسرى بحسب المحللين والخبراء الصهاينة، الذين دعوا قادتهم الى ما سموه التخفيف من الثرثرة والهدوء وتخفيض اسقف خطاباتهم ..

وفوق سقف توقعات الصهاينة قادة وجيشا ومستوطنين كانت ثالثة مراحل تبادل الاسرى، حيث وقفت حركة حماس على ارض مدينة غزة بكامل هيبتها العسكرية تسلم الصليب الاحمر الاسرى الصهاينة وتنزع من المحتل هيبته وكل ادعاءاته بالقضاء على حماس في الشمال . فامام عدسات الكاميرات ظهر المقاومون المنظمون يديرون عملية تبادل على ارض مدينة غزة، فيما الارض تهتز تحت اقدام بنيامين نتنياهو الخاسر الاكبر من كل ما يجري ..

وما يجري داخل الادارة الاميركية لم يكن بأشفى حالا، حيث الانقسامات الحادة داخل الادارة الديمقراطية باتت حديث الصحافة الاميركية، مع ازدياد الدعوات لا سيما من الشباب لوقف دعم العدوان الصهيوني وردع حكومة نتنياهو عن مواصلة مذبحتها بحق الفلسطينيين ..

اما الرادع الحقيقي بحسب قياديي حزب الله فهم المقاومون الذين سيرسمون المشهد الاخير الذي هو كسر العدو الصهيوني على مختلف الجبهات.

اما ما خلفه عدوانه من دمار في الجنوب فحزب الله له بالمرصاد، حيث بدأت جهاته المعنية بدفع التعويضات للمتضررين، مؤكدة ثابتة نحمي ونبني التي تجسدت على الارض ببذل الدماء لحماية اللبنانيين ونصرة الفلسطينيين والقيام بواجب الوقوف الى جانب الصامدين المضحين...

=======

 

* مقدمة نشرة اخبار تلفزيون او تي في

تماما كما كان متوقعا، نجحت الجهود المبذولة في تمديد الهدنة في غزة، حيث أعلن المتحدث باسم الخارجية القطرية ماجد الأنصاري تمديد الهدنة الانسانية بين إسرائيل وحماس ليومين إضافيين، علما أن مفاعيل الهدنة السابقة التي استمرت أربعة أيام تنتهي اليوم.
وبعدما كان المتحدث باسم الخارجية الايرانية ناصر كنعاني أمل نهارا في أن يكون وقف إطلاق النار الحالي مستقرا، أكدت حماس في بيان مسائي الاتفاق مع قطر ومصر على تمديد الهدنة الإنسانية المؤقتة لمدة يومين إضافيين بنفس شروط الهدنة السابقة، علما أن الحكومة الاسرائيلية كانت أعلنت قبل ساعات أنها قدمت خيارا للحركة بذلك.
وعلى وقع تمديد الهدنة في غزة، وانعكاسها استمرارا للهدوء الحذر في الجنوب، تمديد للأزمة في لبنان، في وقت تستقطب زيارة الموفد الرئاسي الفرنسي جان ايف لودريان الذي يصل الى بيروت غدا الاهتمام المحلي الرسمي في موازاة انطباع شعبي عام بأنها ستكون كسابقاتها من حيث الدوران في الحلقة المفرغة نفسها، خصوصا اذا حملت تجديدا للطروحات الفرنسية السابقة، التي اسقطها الموقف الداخلي الرافض.
اما مسألة قيادة الجيش، فلا معطيات جديدة حولها، على رغم الدعوة الى جلسة حكومية الاربعاء. فالمواقف على حالها، فيما المهلة الفاصلة عن احالة العماد جوزيف عون على التقاعد تتقلص.

=======

 

* مقدمة نشرة اخبار تلفزيون ال بي سي

الإعلان عن تمديد الهدنة ليومين، أي غدا وبعد غد، فماذا سيكون عليه يوم الخميس؟

هل في الساعات الأخيرة من مساء الأربعاء، مع قرب انتهاء "الهدنة الثانية" يتم الإعلان عن الهدنة الثالثة؟

بيان التمديد تحدث عن الشروط ذاتها التي وردت في اتفاق الهدنة الأولى.

ويبدو أن تقسيط الهدن بات مرتبطا بالتوصل إلى اتفاق أشمل، وهذا الإتفاق المفترض، يحتاج إلى هدوء لا إلى البحث فيه تحت طوفان الغارات والصواريخ.

المزيد من الهدن يطور كل هدنة ويصحح ما شابها من عيوب وملاحظات سواء من حماس أو من إسرائيل، وهناك حديث عن طلب حماس وصول المساعدات الطبية والمحروقات إلى شمال غزة، كما طلب أن تشمل الهدنة الضفة الغربية، فهل سيكون هناك امتثال لهذه المطالب؟

الجواب ينتظر آلية تطبيق الهدنة في جزئها الثاني...

في الانشغالات اللبنانية، جان إيف لودريان في بيروت مساء غد، وتحديث لأجندته التي يحملها: ما بعد حرب غزة سيطرح ملف المنطقة برمته على الطاولة، ومن ضمنه القرار 1701، فهل لبنان جاهز لهذا الطرح؟ وكيف يكون جاهزا في غياب رئيس جمهورية وحكومة اصيلة؟ هل يشكل تحديث الأجندة الفرنسية حافزا لتسريع الانتخابات الرئاسية، ليكون هناك رئيس في حال استجد مؤتمر دولي؟.

=======

 

* مقدمة نشرة اخبار تلفزيون الجديد

قبل أن يلفظ النهار الرابع دقائقه الباردة والمزنرة بالنار، كانت إسرائيل وحماس قد وافقتا على تمديد الهدنة بوساطة قطرية مصرية وترتيب أميركي مع إسرائيل وبيومين إضافيين من وقف إطلاق النار، سيتم تبادل الأسرى والرهائن وفق شروط الاتفاق السابق، وإطلاق سراح عشرين إسرائيليا مقابل ستين فلسطينيا استنادا الى معادلة كل أسير إسرائيلي بثلاثة معتقلين فلسطنيين.

ولكن العمل السياسي الفاعل هو ما يعمل على تأبيد التمديد وسحب  الهدنة الثانية الى وقف دائم لإطلاق النار، لاسيما وأن كلا من الثنائي حماس والجهاد سيدخل مع إسرائيل مرحلة تفاوض شائك، لوضع قوائم التبادل على جنود الاحتياط الاسرائيليين أو الجنود ممن هم في الخدمة الفعلية والضباط وحسبة هذه النخبة ستختلف عن سابقاتها، ليس لناحية الأعداد فقط، إنما لوقوعها على خط زلزالي بالنسبة الى إسرائيل، ولن يكون سهلا عليها غدا أن توقع اتفاق الافراج عن نجوم المعتقلات الاسرائيلية والمحكومين بمؤبدات يتقدمهم: أحمد سعدات وليد دقة مروان برغوتي وحسن سلامة وكل اسم من هذا الصف الفلسطيني سيتسبب بعوارض طوفان جديدة لدى العدو، لما تشكله هذه القيادات من نكسة للاحتلال وبطولة ل‍فلسطين بكامل فصائلها ووفق كل التأكيدات من حماس والجهاد فإن لائحة الشرف هذه ستشملها عمليات التبادل  وإن اضطر الامر  لتعطيل كامل الاتفاق . ولا شيء لدى اسرائيل لتجاهر بانجازه بعدما  كشفت عملية التبادل الثالثة بالامس عن استعراض القوة لحماس في قلب شمال غزة، الذي ادعى العدو انه اصبح يسيطر عليه .

واذا كانت اسرائيل تقرأ من إعلامها وصحفها ومحلليها، فإن هؤلاء كشفوا عن ضعف قياداتهم الامنية والسياسية، وقالت هآرتس إن  الجيش الإسرائيلي لا يشعر بحاجة ملحة لاستئناف القتال في قطاع غزة، وإنه يدعم تمديد الهدنة لاصلاح اعطاله، فيما قال محللون في موقع ولاه العبري إن حركة حماس "فقأت عين إسرائيل" بمشهد تسليمها أسرى إلى الصليب الأحمر بمدينة غزة مساء الأحد. وتحت عنوان "إصبع في عين إسرائيل"، قال الموقع إن المشهد الذي بثته كتائب القسام أثار سخط الإسرائيليين، ونسف رواية جيشهم في الأيام الأخيرة بأنه سيطر على مدينة غزة وقضى على مقاتلي الحركة فيها، حيث بدت المنطقة مناقضة تماما لما قاله الجيش، إذ خرج مقاتلو القسام بعتادهم العسكري الكامل، وبدوا مسيطرين تماما على المكان.

وهدنة غزة الممددة وصلت الى لبنان على صورة ايقاظ القرار 1701 وربطه بمفاوضات الحل النهائي للقضية الفلسطينية ، لذلك تحولت مهمة الموفد الرئاسي الفرنسي جان ايف لودريان وعلى وجه السرعة الى مهام امنية سياسية على حد سواء ويستعجل الرئيس ايمانويل ماكرون الخطى لكي يكون له "مرقد عنزة رئاسي" في لبنان لأن قطر سبقته الى حلول من غزة نحو بيروت. واذ تنسق الدوحة في الملف المحلي مع كل من ايران واميركا، فإن باريس ستجد نفسها على قارعة الطرق الدولية ما لم تنقذ مبادرتها التي يجمع كل الاطراف على أنها لا تحمل جديدا.

لكن الثنائي ماكرون لودريان التقط المستجد المتعلق بتطبيق القرار 1701 الذي سيشهد على ضغط دولي في الايام المقبلة غير ان هذا الضغط يمكن له أن يبدأ من اسرائيل نفسها التي لم تحترم او تنفذ قرارا دوليا واحدا في النزاع العربي الاسرائيلي وفي احتلال اراض لبنانية، وبينها مزارع شبعا وتلال كفرشوبا ونصف الغجر وازالة الخط الازرق المؤقت لعقدين من الزمن .

وأمام تحريك قرار دولي لجنوب لبنان، والعمل على تهدئة الجبهة جنوبا، وجولة الترسيم البري لاحقا، وتداعيات جبهة غزة، فإن  وزير خارجية ايران حسين امير عبد اللهيان والموفد الاميركي اموس هوكستين يتكلمان اللغة نفسها بالفارسية والانكليزية.

  • شارك الخبر