hit counter script

ليبانون فايلز - مقدمات نشرات التلفزيون مقدمات نشرات التلفزيون

مقدمات نشرات الاخبار المسائية ليوم الثلاثاء 21/5/2024

الثلاثاء ٢١ أيار ٢٠٢٤ - 21:44

  • x
  • ع
  • ع
  • ع
اخبار ليبانون فايلز متوفرة الآن مجاناً عبر خدمة واتساب...
اضغط هنا

مقدمة نشرة اخبار تلفزيون ان بي ان

الحدث الإيراني الجلل تحت مجهر العالم من حلفاء واصدقاء وخصوم وأعداء.

فالرحيل المأساوي للرئيس إبراهيم رئيسي ووزير خارجيته ومرافقيهما ليس شأنا داخليا فحسب بالنسبة لبلد محوري في الإقليم والعالم بل تحول إلى حدث تمتد تداعياته إلى الكثير من العواصم.

الثابت أن الجمهورية الإسلامية استوعبت المأساة سريعا واحتوت الفراغ في السلطة بقوة الدستور فأوكلت المهام الرئاسية إلى النائب الأول للرئيس محمد مخبر ومهام وزير الخارجية إلى علي باقري وضربت موعدا للإنتخابات الرئاسية في الثامن والعشرين من حزيران وسارعت إلى انتخاب رئيس لمجلس خبراء القيادة هو مهدي كرماني بعد شغور هذا الموقع باستشهاد حجة الإسلام محمد علي آل هاشم في حادثة الطائرة.

كل هذه الإجراءات أنجزت في جو من الحداد العام في الجمهورية الإسلامية لمدة خمسة أيام.

أما مراسم تشييع ضحايا الكارثة الجوية فقد انطلقت اليوم من مدينة تبريز مركز محافظة آذربيجان الشرقية حيث سقطت الطائرة وانتقلت المراسم إلى طهران قبل أن تتواصل اليوم وغدا وبعد غد في قم وخراسان ومشهد وتقام الأربعاء مراسم وداع مهيبة في العاصمة.

أما رسائل العزاء فجاءت من قادة عرب وأجانب فيما وقف أعضاء مجلس الأمن الدولي دقيقة صمت حدادا على الضحايا.

وقدمت الولايات المتحدة تعازيها الرسمية لكنها قالت في الوقت نفسه إنها ستواصل مواجهة دعم طهران لما وصفته بالإرهاب وانتشار الأسلحة الخطيرة.

الإرهاب الحقيقي تواصل على أرض فلسطين المحتلة ضفة وقطاعا في الضفة اقتحم جيش الإحتلال مدينة جنين ومخيمها حيث تصدى له المقاومون في معركة سقط فيها سبعة شهداء فلسطينيين. وفي غزة غارات على مناطق عدة شمالا ووسطا وجنوبا ومعارك برية تتحول إلى حرب استنزاف حقيقية ضد الإحتلال.

حرب الإستنزاف هذه تجري وقائعها على إيقاع تفاقم الخلافات العميقة بين المكونات السياسية في كيان العدو. وقد زادت الطين بلة بالنسبة لهذا الكيان ضربة المحكمة الجنائية الدولية التي طلب مدعيها العام اصدار مذكرات توقيف بحق بنيامين نتنياهو ويوآف غالانت كمجرمي حرب

هذه الضربة تسببت بحال من الذعر والهلع والهستيريا في إسرائيل وبغضب في الولايات المتحدة التي وصف رئيسها جو بايدن طلب الجنائية الدولية اعتقال مسؤولين إسرائيليين بأنه أمر شائن.

أكثر من ذلك شرع مشرعون أميركيون في درس إمكان فرض عقوبات على المحكمة بحسب ما أعلن رئيس مجلس النواب مايك جونسون.

في لبنان الوضع جنوبا على حاله حيث يتخبط العدو الإسرائيلي من دون استراتيجية ويفشل في كسر توازن الردع الذي ترسيه المقاومة.

أما في الداخل اللبناني فلا جديد رئاسيا بانتظار البر الذي سيرسو عليه سفراء الخماسية الذين اجتمعوا بالأمس في السفارة المصرية.
الإجتماع تم خلاله الإتفاق على لقاء عقد ظهر اليوم بين السفير المصري علاء موسى وكتلة الإعتدال الوطني.
=======

* مقدمة نشرة اخبار تلفزيون ام تي في

جهتان تحاولان تحريك الملف الرئاسي: سفراء الخماسية وتكتل الاعتدال الوطني. لكن حتى الآن لا مؤشرات الى ان الحراك الثنائي المتكامل سيؤدي الى اي نتيجة. والسبب: اصرار ثنائي آخر هو ثنائي أمل- حزب الله على تعطيل الاستحقاق، انتظارا لتطورات محلية واقليمية قد تقلب المشهد والمعادلات.

وفي هذا الاطار ما حصل في ايران لا يبدو تفصيلا. اذ ان حادثة تحطم المروحية الرئاسية ، عدا انها لا تزال تطرح اسئلة كثيرة والغازها لا تنتهي، فانها عدلت في التواريخ والاجندات ، وبالتالي غير مستبعد ان يكون الاستحقاق الرئاسي ضحية جديدة تضاف الى ضحايا المروحية الرئاسية الايرانية.

في الاثناء، مشهد الاسلحة المهربة عبر شاحنات محملة بالزيوت ذكر اللبنانيين بايام الحرب. فما سر هذه الشاحنات المنطلقة من طرابلس نحو الجنوب؟ وكيف لمشهد صودف أن ضبط مساء الاثنين بسبب إحتراق شاحنة أن يتكرر الثلاثاء؟...

=======

* مقدمة نشرة اخبار تلفزيون المنار

هي الرحلة التي لا يعيقها ضباب الطقس ولا يقوى عليها اي انتظار.. رحلة الى الملكوت الاعلى حيث الهدف الاسمى للرئيس الشهيد ابراهيم رئيسي ورفاقه الابرار..

فالاتصال معهم كان مفتوحا على الدوام، مباشرة على الهواء، وسائطه القلوب والعقول التي حملت أجساد القادة الشهداء ومشت معهم في رحلة الوداع من تبريز الى طهران فقم، وحفظتها برموش العيون التي نزفت حزنا على الفراق..

هي الجمهورية الاسلامية الايرانية واهلها الاوفياء،الذين طافت جموعهم المهيبة بين الحزن والدعاء، لنخبة من القادة الذين اعطوا حتى الرمق الاخير، خدمة لاهلهم ووطنهم، ورفعة للواء الجمهورية الاسلامية، وما تختزنه من قيم انسانية..

ومع التقييم للحادث والتداعيات، بقي انتظام الحكم وفق الدستور والقانون، واستكمل عمل المؤسسات التي تقوم على ضمان استمرارية الحكم في خدمة الشعب، فكان اجتماع مجلس خبراء القيادة في اولى جلساته بعد انتخابه، كما تداعت اللجان الحكومية لتسيير امور البلاد..

والبلاد واهلها، ومعهم الدول الصديقة والشعوب المحبة على موعد غدا مع التشييع الرسمي للرئيس الشهيد السيد ابراهيم رئيسي ورفاقه الشهداء في طهران، منذ الصباح الباكر حيث الصلاة بامامة الامام السيد علي الخامنئي، الى المراسم الرسمية عند الرابعة عصرا بتوقيت القدس وبيروت..
وعلى توقيتهما كان محبو السيد رئيسي يكملون المهمة، مسطرين المزيد من الضربات المؤلمة لجيش العدو وحكومته. ففي غزة اشعلوا النيران بالمحتل من شمال القطاع الى جنوبه، وكذلك في جنوب لبنان، حيث الزخات الصاروخية والضربات المتقنة هزت المواقع والمستوطنات، وصواريخ البركان بعثت بحممها على ما تبقى من آمال للمستوطنين بتأمين الهدوء والاستقرار، وهم الذاهبون قريبا الى مخيمات بسبب عجز حكومتهم عن اعادتهم الى مساكنهم او تأمين كلفة نزوحهم الى الفنادق والمنتجعات..

اما الكلفة التي يفرضها الجيش اليمني واهله على المحتل الصهيوني وسيده الاميركي واتباعه فغالية جدا، وجديدها اسقاطهم اليوم طائرة من نوع “mq9” الاميركية فوق محافظة البيضاء ، هي الخامسة خلال اسناد غزة...

=======

* مقدمة نشرة اخبار تلفزيون او تي في

لا يزال الحدث الإيراني يرخي بظله على المشهد العام، في انتظار معرفة تداعيات ما بعد مأساة وفاة الرئيس ابراهيم رئيسي ووزير الخارجية حسين امير عبداللهيان ومسؤولين آخرين في حادث الطوافة. وفي وقت بدأت مراسم التشييع اليوم في إيران، على ان تستكمل في الايام المقبلة، ظلت الاوضاع الميدانية على سخونتها، سواء في غزة او جنوب لبنان، في ضوء العدوان الإسرائيلي المستمر.

اما في الشأن الداخلي اللبناني، فتوزع الاهتمام بين محورين: المحور الأول، النزوح السوري، وسحب مفوضية اللاجئين كتابها الذي أثار موجة اعتراض عاتية، في وقت يصر بعض الافرقاء على محاولة الهاء الناس بمزايدات فارغة، كمثل الاعترض اليوم على مذكرة التعطيل في عيد المقاومة والتحرير، والاستفاقة المتأخرة على ذكرى الانسحاب السوري، حيث طرح كثيرون السؤال: لماذا تذكر أحدهم هذه المناسبة اليوم، وفاتته على مدى سنوات ماضية، كان له فيها نواب باستمرار، ووزراء في غالبية الحكومات؟

اما المحور الثاني، فحراك اللجنة الخماسية، وفي هذا السياق سجلت زيارة لكتل الاعتدال النيابية اليوم للسفارة المصرية، بدا واضحا بعدها أن هدفها متابعة العمل للتوصل الى انتخاب رئيس، من دون ان تظهر في الافق اي تباشير لخرق قريب.

=======

* مقدمة نشرة اخبار تلفزيون ال بي سي

ما زال العالم في حال ترقب لما بعد الرئيس الإيراني وانعكاس ذلك على علاقة إيران بالمنطقة وبالعالم، خصوصا أن هذه الوفاة جاءت في توقيت بالغ الدقة والأهمية في دور ايران في المنطقة.

هذا الأهتمام لم يحجب الضوء عن التطورات المتسارعة المتعلقة بحرب غزة.

وزير الخارجية الأميركي أنطوني بلينكن أعلن أن إدارة الرئيس بايدن ما زالت "قلقة للغاية" إزاء عملية عسكرية كبيرة في رفح.

وفي قضية قرار الجنائية الدولية، أعلن بلينكن أن الإدارة الأميركية ستكون سعيدة بالعمل مع الكونغرس لصياغة "رد مناسب" على المدعي العام للمحكمة الجنائية الدولية الذي يسعى لإصدار أوامر اعتقال بحق قادة إسرائيليين بشأن حرب غزة. ولم يتطرق بلينكن إلى قرار الجنائية في ما يتعلق بقادة حماس.

وفي التداعيات الإعلامية لحرب غزة، وبعدما أوقفت إسرائيل عمل مكتب الجزيرة، أقدمت اليوم على خطوة تمثلت في مصادرة معدات وكالة أسوشييتد برس العالمية، لاتهامها بالتعامل مع الجزيرة.

لبنانيا، موقف بالغ الأهمية أعلنه الرئيس السابق للحزب التقدمي الاشتراكي وليد جنبلاط من الدوحة قال فيه: إن الحرب ليست إلا في بداياتها وستستمر إلى آخر العام وربما تتجاوزه، وحتى إلى ما بعد الانتخابات الأميركية.

=======

* مقدمة نشرة اخبار تلفزيون الجديد

من وضع مستشفيات غزة هدفا له طور في اساليب اهدافه وأعلن الجنائية الدولية عدوا تحت مرمى النيران .. وكريم خان المطلوب رقم واحد للسلطات الاسرائيلية . وقررت تل ابيب الحرب على الجنائية مدعومة من الولايات المتحدة الاميركية رئيسا ووزير خارجية وأطلقت حملة مضادة لإسقاط خان والحد من تأثيراته القانونية والسياسية وأنشأت غرفة حرب خاصة لهذا الغرض، إحدى مهماتها التنسيق لإسقاط مساعي المحكمة بإصدار مذكرة التوقيف.

وستوفد الخارجية الإسرائيلية رسلا وخبراء الى لاهاي، للادعاء بأن الجنائية ليست صاحبة اختصاص فيما افتتح نتنياهو جلسة كتلة الليكود بجمع تواقيع أعضاء الحزب على عريضة ضد قرار خان.

وفي حديث لشبكة السي ان ان كشف المدعي العام للجنائية الدولية أن أحد القادة الكبار ابلغه بأن هذه المحكمة مصنوعة لمحاكمة من وصفهم بالحثالة أمثال فلاديمير بوتين، لكنه قال : لن نقبل ولن تثنينا التهديدات وهذه المحكمة هي إرث نورنبيرغ أي سلسلة المحاكمات العسكرية التي قامت بعد الحرب العالمية الثانية وحققت شهرتها الأكبر نظرا لمحاكمة مسؤولين كبار في القيادة السياسية، والعسكرية، والقضائية، والاقتصادية في ألمانيا عام خمسة واربعين...

والعدوان الاسرائيلي الاميركي المزمع تنفيذه على المحكمة الجنائية اليوم يأتي على الرغم من اتباع كريم خان طريق المساواة في الاتهام، فهو وضع قادة حماس تحت العقوبات الاقسى، واتهمهم بقضايا لم يثبت العالم الغربي أو الادعاء الاسرائيلي صحتها كحالات الاغتصاب.

ومع ذلك فإنه ساق الاتهامات لها بالابادة والعنف والجرائم ضد الانسانية وإذا كانت حماس تمتلك قوة دفاع فإن رئيس مكتبها السياسي اسماعيل هنية الذي طالته مذكرات الاعتقال الدولية يمكنه المرافعة من قلب لاهاي وأمام المحكمة الجنائية والرأي العام، مستعرضا الجريمة الفعلية ضد الانسانية التي ترتكب في غزة وكل فلسطين، متحدثا عن ستة وسبعين عاما من الاضطهاد الاسرائيلي للشعب المنفي والمنكل به من عصابات المستوطنين . لهنية حق الدفاع .. ولقادة المقاومة في الداخل الدفاع عن الارض ومن فوقها الى تحتها.

اما عن مصير الاقامة المؤقتة في الدوحة، فقد اكد ماجد الأنصاري المتحدث الرسمي ل‍وزارة الخارجية القطرية أن قطر ليست طرفا في نظام المحكمة، وهي تنفذ جميع التزاماتها، و تدين استهداف المدنيين، ولا تسمح بالتهرب من المسؤولية.

وفي صلب المسؤوليات الدستورية، شرعت ايران اليوم باجتماعات على مستويات رفيعة تمهد لانتخاب رئيس يخلف الراحل ابراهيم رئيسي، كما انها تؤسس لمشروع المرشد الأعلى بعد حين . لكن الاولوية الآن لتشييع رئيس الجمهورية ووزير الخارجية حسين أمير عبد اللهيان ورفاقهما الذين قضوا بعد تحطم مروحيتهم في تبريز.

وجالت الجثامين بين الجموع في مدينة قم قبل أن يؤم مرشد الثورة السيد علي الخامنئي الصلاة على الجثامين صباح الأربعاء في جامعة طهران، على ان تليها مراسم رسمية في ساحة أزادي بحضور الوفود الأجنبية.

ويشيع الرئيس من خراسان ويوارى في مقام الأمام الرضا بمدينة مشهد. وفي موازاة التشييع بدأت السلطات الامنية الايرانية دراسة الاحتمالات والفرضيات وراء سقوط مروحية رئيسي، وكلف رئيس هيئة الأركان العامة للقوات المسلحة اللواء محمد باقري فريقا رفيعا بدراسة أسباب حادث تحطم الطائرة.

وتحدث محللون عن سيناريوهات مربكة بشأن الحادث، ولكن حتى الساعة لم تتوصل التحقيقات الايرانية الى نتيجة نهائية، بل ترجح أن يكون الطقس السبب الاساسي والوحيد لسقوط الطائرة والى الصندوق الاسود الرئاسي اللبناني، حيث اختلطت معلومات الخماسية مع الاعتدال فأنتجت مولودا هجينا اسمه : التمهيد ما قبل التشاور .

وبحثت هذه المكونات عن زاوية جديدة لتدويرها رئاسيا لكن كل التحليلات رجحت اننا امام " عوادم " وان التدوير مصيره انتظار رواسب الانتخابات الاميركية في الخريف.

  • شارك الخبر