hit counter script
Cholera-19 icon

كوليرا

#Cholera

2

588

20

1787
Cholera icon

كوليرا

#Cholera

1787

2

588

20

ليبانون فايلز - مقدمات نشرات التلفزيون مقدمات نشرات التلفزيون

مقدمات نشرات الاخبار المسائية ليوم الاثنين 26/09/2022

الإثنين ٢٦ أيلول ٢٠٢٢ - 21:33

  • x
  • ع
  • ع
  • ع
اخبار ليبانون فايلز متوفرة الآن مجاناً عبر خدمة واتساب...
اضغط هنا

مقدمة نشرة اخبار تلفزيون لبنان

خطف المشهد أمام المجلس النيابي الأنظار من رصد الإستحقاقات هذا الأسبوع بعد حالة الهرج والمرج التي رافقت إقرار مجلس النواب رسميا هذا المساء موازنة العام 2022  وذلك لدى محاولة دخول العسكريين المتقاعدين الى المجلس النيابي وهم وصلوا على بعد أمتار من المدخل ما دفع بالجيش والقوى الأمنية الى اتخاذ التدابير اللازمة ليقول الرئيس نبيه بري إن ما نقوم به اليوم هو لتجنب الوصول إلى ما حصل في الخارج.

في الباحة تحدث أربعة جنرالات: العميد جورج نادر من المحتجين اللواء جميل السيد من النواب محاولا طمأنتهم والعميد موريس سليم وزير الدفاع الذي أكد جدية معالجة مطالب العسكريين المتقاعدين من مشروع الموازنة والعميد مارون خريش ثم خرج نائب رئيس البرلمان الياس بو صعب وتحدث الى المحتجين.

وعلى أبواب انتهاء الشهر الأول من المهلة الدستورية لإنتخاب رئيس جديد للجمهورية لا تظهر أي مؤشرات في المشهد الداخلي حيال إمكان ضخ الإستحقاق بحيوية كافية لتوقع قرب انعقاد الجلسات الإنتخابية المطلوبة دستوريا ووطنيا على رغم المواقف المدوية التي تعاقب إطلاقها في اليومين الأخيرين والادارة عن مراجع دينية وسياسية خصوصا في إطار التكامل بين البطريرك الراعي والمفتي دريان والتي حذرت بنبرات استثنائية من خطورة الشغور الرئاسي.

حكوميا وبحسب أوساط مطلعة فإن الرئيس نجيب ميقاتي لن يقدم على أي خطوات قبل التأكد من وجود نيات جدية للحل حتى لا تكون الإجتماعات فارغة من أي نتيجة إيجابية.

أما على مسار الترسيم الحدودي البحري الجنوبي فمن المتوقع أن يرسل الوسيط الأميركي أموس هوكشتاين العرض الخطي قبل نهاية الأسبوع الحالي بحسب ما أكد نائب رئيس مجلس النواب الياس بو صعب بعد لقائه رئيس الجمهورية.

=======

 

مقدمة نشرة اخبار تلفزيون ان بي ان

بات للبنان موازنة عامة.

نجح مجلس النواب بإقرار مشروعها واقفل صفحة من النقاش الطويل على مدى الاشهر الماضية وبالتالي وبالرغم من كل السلبيات والملاحظات باتت موازنة العام 2022 هي القاعدة التي يمكن البناء عليها من أجل تحديد شكل ومضمون موازنة العام 2023 وما يجب أن تتضمنه من أمور إصلاحية .

على أن ما أخذته الموازنة من نقاشات داخل المجلس وخارجه وبكلام حق وآخر شعبويابات جليا أمام الرأي العام الذي إكتشف بالوجه الشرعي من يريد الصالح العام ومن يريد المزايدات الخاصة.

في الجلسة اعلن رئيس الحكومة نجيب ميقاتي ان الصندوق تعهد ان يسدد العجز في ميزان المدفوعات وإلا فإننا ذاهبون نحو التضخم وهو ما إستدعى ردا من رئيس مجلس النواب نبيه بري بالقول: عم تغلط يشطب من المحضر, وأضاف رئيس المجلس: إننا والمجلس النيابي لا نخضع لا لصندوق النقد ولا لغيره والمجلس سيد نفسه.

على ان استحقاق الموازنة هو واحد من استحقاقات سيحملها هذا الاسبوع فان تشكيل الحكومة وما يرافقها من اجواء ايجابية ستحضر في الزيارة المرتقبة للرئيس نجيب ميقاتي الى قصر بعبدا

وفي هذا الاطار لفت الرئيس بري إلى أنه مع تشكيل الحكومة اليوم قبل الغد، لكنه لا يريد أن يستبق ما سيؤول إليه اللقاء المرتقب بين الرئيس عون والرئيس المكلف بتشكيلها وفق ما اشار في حديث لصحيفة الشرق الاوسط وأكد أن هناك ضرورة لتشكيل الحكومة لكن انتخاب رئيس جمهورية جديد أكثر من ضرورة لقطع الطريق على من يراهن على الفراغ الرئاسي.

رئيس المجلس عبر ايضا عن ارتياحه للكلمة التي ألقاها المفتي دريان في لقاء دار الفتوى.

=======

 

مقدمة نشرة اخبار تلفزيون ام تي في

باقل من نصف اعضاء المجلس اقر البرلمان الموازنة. التصويت الهزيل يثبت فشل الحكومة في تقديم موازنة مقنعة ، كما يؤكد ان موازنة 2022 هي موازنة الحد الادنى الممكن. وربما لولا ضغط صندوق النقد لما كانت مثل هذه  الموازنة ترى النور وهو ما اشار اليه الرئيس  ميقاتي حين قال في الجلسة ان صندوق النقد " تعهد بعد الاتفاق ان يسدد العجز ، والا نحن ذاهبون الى التضخم"  فاعترضه الرئيس بري قائلا: " عم تغلط  يشطب من المحضر انا ومجلس النواب لا نخضع  لا لصندوق النقد ولا لغيره والمجلس سيد نفسه".

ومع ان ما قاله بري صحيح في المبدأ، لكن الاكيد انه لا ينطبق لا على المنظومة الحاكمة ولا على  مجالس النواب  التي تعاقبت على لبنان في عهد بري من العام 1992 الى اليوم.

فهذه المجالس هي التي اوصلت لبنان الى الدرك الذي انحدر اليه ماليا واقتصاديا، لأن الكتل النيابية الحاكمة والمتحكمة سرقت ونهبت وفسدت وافسدت، حتى اوصلت لبنان الى ان يمد يده كالشحاذ الى الصناديق والدول المانحة.

فيا  حضرة الرئيس  بري، من يرفض الخضوع لصندوق النقد، عليه ان يحافظ على نقده الوطني لا ان يهدره ويضيعه!

وفيما المجلس منشغل بالجدالات العقيمة حول موازنة فاشلة، صعد العسكريون المتقاعدون  تحركهم في محيط المجلس وكادوا يصلون الى  البرلمان  لولا التدخل الزاجر  للقوى العسكرية والامنية التي منعتهم من ذلك. والظاهر ان حراك المتقاعدين اعطى ثماره، اذ خرج وزير الدفاع من قاعة المجلس وطمأنهم الى مضاعفة رواتبهم ثلاث مرات.

توازيا، المصارف فتحت ابوابها، لكن ضمن تشدد امني لافت وتدابير استثنائية اتخذت، ما ادى الى  تشكل طوابير امام الفروع.

لكن رغم الطوابير، فان الوضع المالي شهد بعض الانفراج، اذ تدنى سعر صرف الدولار، ما يشي ان فتح المصارف اعطى مفعوله الايجابي على العملة الوطنية.

في المقابل، التفاؤل  في الموضوع الحكومي تراجع، بعدما تردد ان رئيس الجمهورية لن يسير في تشكيل الحكومة الا اذا حصل على تعهد  بأن  تجري الحكومة تعيينات يريدها قبل نهاية عهده. فهل اركان العهد الذين فشلوا في تحقيق اهدافهم طوال ست سنوات، ما زالوا  يعتقدون  ان بامكانهم  تحقيقها من خلال الادارات العامة بعد انتهاء  فترة حكمهم؟ حقا ان الاحلام المستحيلة تضيع اصحابها احيانا كثيرة !

=======

 

مقدمة نشرة اخبار تلفزيون او تي في

الموازنة، على أهمية إقرارها اليوم، تفصيل.
تفصيل، لأن ما كتب قد كتب، عن عام مضى أو كاد، ولأن إقرارها مطلوب من ضمن سلة القوانين الاربعة التي يفترض أن تبصر النور في موازاة الصيغة النهائية لخطة التعافي، تلبية لشروط صندوق النقد الدولي، مهما تمادى التأخير.

تفصيل، لأن الكتل التي غطت الفشل منذ ثلاثين عاما واكثر، لا يمكنها ان تزعم الاصلاح اليوم. فمن عطل قطع الحساب منذ التسعينات، ومن اهمل التوصيات الاصلاحية التي اقرتها لجان المال المتعاقبة التي ترأسها النائب ابراهيم كنعان منذ عام 2009، ومن منع اقرار القوانين الاصلاحية العديدة التي تقدم بها الرئيس العماد ميشال عون قبل الرئاسة، وتكتل لبنان القوي خلال الولاية الرئاسية الحالية، لن يتربع فجأة على عرش الانقاذ، مهما حاول تلميع الصورة أمام الرأي العام.

تفصيل، لأن معظم ما صرح به النواب بعد انتهاء الجلسة اليوم، او قبلها واثناءها، لا يصب إلا في سياق المزايدات السياسية، كمثل التصويت مع البنود بندا بندا في البداية، ثم رفض الموازنة بكاملها في النهاية، كما فعل بعض الكتل، فيما المطلوب ألا يبقى المسؤولون في موقع المتفرج، بل أن يحاولوا تقديم الحلول، كما شرح النائب آلان عون عقب الجلسة.

تفصيل، لأن ثمة ما هو أهم وأكبر من كل ما يقوم به كل النواب. فملف ترسيم الحدود البحرية يتقدم، ونائب رئيس مجلس النواب الياس بو صعب زار قصر بعبدا اليوم مطلعا رئيس الجمهورية على نتائج محادثاته في نيويورك، وتواصله مع الوسيط الاميركي، معلنا أن المقترح الخطي سيكون في بعبدا قبل نهاية الاسبوع.

وهذه الاجواء الايجابية، ابلغها الرئيس العماد ميشال عون لوزير الطاقة وليد فياض، الذي كشف عن توجه ايراني لتلبية جزء كبير من الحاجة اللبنانية للفيول الخاص بالكهرباء خلال ايام او اسابيع لا اشهر.

=======

 

* مقدمة نشرة اخبار تلفزيون ال بي سي

الشعبوية طبعت نقاشات الموازنة العامة للعام 2022 الذي لم يبقَ منه سوى ثلاثة أشهر ، فيما التعويل على موازنة العام 2023 التي يُفترض أن يكون إعدادها بدأ منذ أكثر من شهر .

الموازنة التي أقرت بـ 63 صوتا ومعارضة 37 صوتًا، شهدت زيادات تؤدي إلى طبع عملات ، فأين تصير الليرة؟ وكم سيبلغ مستوى التضخم ؟ صحيح أن العسكريين ، من متقاعدين وممن هم في الخدمة ، يستحقون الزيادات بسبب تدهور قيمة الليرة اللبنانية تجاه الدولار الأميركي ، ولكن من أين ستؤمّن الدولة رفع الرواتب ثلاثة أضعاف ؟ ألم يحصل ذلك عند إقرار سلسلة الرتب والرواتب منذ خمس سنوات ؟ فماذا كانت النتيجة غير المزيد من التضخم ؟

اليوم يتكرر الشيء عينه : زيادات لإرضاء الشارع ، هذا الشارع الذي يُفترض أن يكون مدرِكًاً أن الدولة تعطيه باليد اليمنى لتأخذ منه باليد اليسرى خصوصًا أن لا موارد لديها سوى فرض المزيد من الضرائب ورفع الدولار الجمركي ، ما سيؤدي إلى المزيد من الإنكماش.

تحت ضغط المتقاعدين كان إقرار الزيادات ، والعين الآن على كيف ستؤمن الحكومة المال .

بعيدًا من ملف الموازنة ، كان اليوم الأختبار الأول للمصارف بعد الإقفال بسبب العمليات التي حصلت على بعضِ من فروعها ، الإجراءات تسببت بزحمة على الأبواب ، فهل سيبقى الوضع على ما هو عليه ؟ وهل ستقوِّم المصارف هذه الإجراءات ، لتعديلها أو لتحسينها ، لتفادي المزيد من الزحمة ؟

في ملف الترسيم ، هل يمكن القول إن الأمور نضجت؟ تكتم شديد في انتظار ما سيحمله المفاوض الأميركي آموس هوكستاين .

في ملف قارب الموت ، سادس يوم على المأساة ، والبحر مازال يلفظ المزيد من الضحايا .

حكوميًا ، الأمور بخواتيمها ، وفي انتظار اللقاء المقبل بين الرئيس المكلف ورئيس الجمهورية الذي يُرجَّح أن يكون غدًا ، من دون إعلان رسمي .

=======

 

مقدمة نشرة اخبار تلفزيون الجديد

وأقرينا موازنة طائرة.. نفقاتها أصبحت في قنوات الصرف الصحي.. ومليارتها بلاستيكية.. وأرقامها صدقت في أيلول لعام في فصله الأخير وعلى وقع دعسات العسكر في الهجوم والدفاع، خرجت الموازنة من فم التنين وأقرت بثلاثة وستين صوتا ومعارضة سبعة وثلاثين وامتناع ستة نواب وبنت الموازنة أرقام وارداتها على احتساب الدولار الجمركي خمسة عشر ألف ليرة كما تبناه الرئيس نجيب ميقاتي.

لكن الجمركة السياسية كانت تدار تحت سقف المجلس في كل اتجاه، وسط مزايدات حزبية لاسيما بين التيار والقوات وقد أمن التيار أصواتا للموازنة بالشراكة مع أمل وحزب الله وعدد من النواب السنة لاسيما حلفاء ميقاتي فيما تولى النائب علي حسن خليل القيام بدور وزير المالية الاصيل عازلا الوكيل يوسف الخليل تمهيدا لفصله في الحكومة الجديدة ولم يأتي العجز في الموازنة فحسب، إنما سجلت الجلسة عجزا في الموازين السياسية التي زايدت على بعضها بما سمته الشعبوية.

وهي حال القوات والتيار الذي سأل رئيسه جبران باسيل الرئيس نبيه بري: "اللي صوت عالمادة بند بند وكان مع.. وبالاخر صوت ضد هيدا كيف منحسبو؟ وكان باسيل بذلك يضرب على انفصام نواب القوات داخل الجلسة لكن النائب جورج عدوان رد بالنفي المنفصم بدوره.

لكن الاوصاف التي أطلقها النواب على الموازنة لم تكن ظالمة فالمجلس أقر فعلا موازنة بأرقام وهمية وغير إصلاحية إرتجال في الايرادات والواردات والضرائب  وزيرها مغيب وممنوع من الصرف ورأسمالها الإحالة للاستعمال "كدفتر دكنجي" ومسارها يؤكد أنها موازنة: رجاع لقدام وقدم لورا" ولم تكن فوضى التصويت بأفضل حال حيث اشتدت أواصر الخصوم، فسبح تيار جبران في جزيرة الأرانب متأثرا بالرئيس نبيه بري والتقى خط التيار مع أمل.. فيما "مسك" حزب الله الواجب مع الطرفين وعاونه نجيب ميقاتي بالنواب السنة, اما كتلة جنبلاط فقد توزعت بين الطرفين كبيضة قبان.

وبعد الموازنة يتم تقبل التهاني في بعبدا لكن على نية الحكومة الجديدة المبنية على طاقم قديم.

وفيما تردد ان لقاء عون ميقاتي المقبل سيسوي الخلافات الوزارية برزت مطالب مستجدة قد تربط التشكيل بحزمة شروط تتصل بالتعيينات، ومرسوم التجنيس وربما تمتد الى المطالبة بقبع رؤوس مارونية من الفئة الاولى.

فهل سيتجيب ميقاتي لشروط جبران باسيل تجنبا لما سمى الفوضى الدستورية؟

  • شارك الخبر