hit counter script
Covid-19 icon

COVID-19

#خليك_بالبيت

1197041

1342

87

5

10566

1214
Covid-19 icon

COVID-19

#خليك_بالبيت

1214

1197041

1342

87

5

10566

شريط الأحداث

ليبانون فايلز - مقدمات نشرات التلفزيون مقدمات نشرات التلفزيون

مقدمات نشرات الاخبار المسائية ليوم الخميس 30/06/2022

الخميس ٣٠ حزيران ٢٠٢٢ - 21:46

  • x
  • ع
  • ع
  • ع
اخبار ليبانون فايلز متوفرة الآن مجاناً عبر خدمة واتساب...
اضغط هنا

* مقدمة نشرة اخبار تلفزيون لبنان

 

شيء ما استجد على خط تشكيل الحكومة استدعى اتصالا بين رئيس الجمهورية والرئيس المكلف أفضى للاتفاق على عقد لقاء غدا للتشاور حول الصيغة الحكومية الجديدة.

 

فما طبيعة ما استجد وهل هو تعديل على التعديل الذي جاء به الرئيس ميقاتي يتعلق بوزارة الطاقة تحديدا وربما بوزارة الاقتصاد ام أكثر من ذلك؟ وهل يتكرر سيناريو الذهاب والإياب بين السراي وبعبدا أمام أنظار اللبنانيين والعالم؟

 

إذا سيكون على اللبنانيين ترقب الساعات المقبلة لمعرفة الجديد حكوميا وبالانتظار فهم يصطفون في طوابير رغيف الخبز الذي عرض بخمسة آلاف ليرة في السوق السوداء في وقت يجول ويصول تجار الطحين تهريبا واحتكارا دون حسيب ولا رقيب.

 

هذه الحال من اللاإستقرار السياسي -الحكومي والاقتصادي كانت وراء عزوف شركات التنقيب عن النفط والغاز عن تلبية العروض اللبنانية للتنقيب في البلوكات غير المتنازع عليها وفق ما نقلته مصادر دبلوماسية عن قنصل أوروبي في بيروت لتلفزيون لبنان.

 

وإلى بيروت وصل اليوم وزير الخارجية القطري محمد بن عبد الرحمن آل ثاني على أن يوافيه غدا عدد من وزراء الخارجية العرب وأمين عام الجامعة العربية للمشاركة في اللقاء التشاوري المزمع عقده السبت المقبل في بيروت يختتم بمؤتمر صحافي مشترك لأبو الغيط وبو حبيب.

 

وفي ساحة النجمة شاركت الحكومة في اجتماع لجنة المال والموازنة المخصص لمناقشة موازنة 2022 وقد استحوذ ملف خسائر القطاع المصرفي وحقوق المودعين على مجمل النقاش إذ أشار بيان نائب رئيس الحكومة الى مناقشة خطة الاصلاح الاقتصادي والمالي بما لا يتعارض مع ما اتفق عليه مع صندوق النقد الدولي.

 

أما رئيس لجنة المال فشدد على أن حقوق المودعين يجب تأمينها من خلال توزيع عادل للخسائر ضمن خطة التعافي مشيرا إلى الطلب من المالية إعداد دراسة عن تحديد سعر الصرف لاعتماده في الموازنة.

 

=======

مقدمة نشرة اخبار تلفزيون ان بي ان

إنطلاقة ساخنة سجلتها عملية تشكيل الحكومة العتيدة في وقت مبكر.

السخونة عكستها السجالات التي دارت بين فريقي التأليف إثر تسريب المسودة الأولى لصيغة التشكيلة الوزارية التي قدمها الرئيس المكلف إلى رئيس الجمهورية بعد أقل من أربع وعشرين ساعة على إنجاز الإستشارات النيابية غير الملزمة وهي مدة قصيرة ترقى إلى مستوى السابقة في تاريخ العمل على تأليف الحكومات.

الملاحظ أن منسوب السجالات التي اشتعلت أمس تراجع اليوم إلى حد بعيد ولا سيما أن الرئيس نجيب ميقاتي أعلن وقفها لإنجاح السعي الحثيث لتشكيل الحكومة وصونا لمقام رئاسة الجمهورية.

وعليه تتجه الأنظار إلى الخطوة التالية: هل احترقت المسودة الحكومية الأولى؟ هل مازالت حية ترزق ومحط تشاور وأخذ ورد؟ هل يقدم ميقاتي نسخة جديدة؟ هل يتم إجتراح حل يمهد لولادة حكومية سريعا؟ أم أن ثمة مواجهة في الأفق الحكومي والسياسي ؟؟؟.

في الشأن المالي والإقتصادي  حظي اجتماع لجنة المال والموازنة النيابية اليوم باهتمام واسع ليس على مستوى النواب فقط بل أيضا على مستوى الاوساط المالية والمصرفية والإقتصادية التي كانت تنتظر المقاربات الجديدة التي سيعلنها الرئيس نجيب ميقاتي في الجلسة في ما يتعلق بخطة التعافي الإقتصادي.

رئيس حكومة تصريف الأعمال أبلغ النواب أن كل يوم تأخير في عدم إقرار الخطة وتوقيع إتفاق مع صندوق النقد الدولي يكلف لبنان خسارة مقدارها خمسة وعشرين مليون دولار.

إلى ذلك تتجه الأنظار في نهاية الأسبوع إلى الإجتماع الذي يعقده وزراء الخارجية العرب في بيروت.

صحيح أن الإجتماع الذي يعقد بعد غد السبت مخصص للتحضير للقمة العربية التي ستستضيفها الجزائر بعد شهور إلا أنه ربما يجوز إعتباره إلتفاتة عربية نحو الواقع اللبناني ولا سيما إذا حضر وزراء من الدول العربية الوازنة.

=======

مقدمة نشرة اخبار تلفزيون ام تي في

سلبيتان لا تنتجان حكومة. انها المعادلة غير السليمة التي ارتسمت منذ ان زار رئيس الحكومة المكلف امس قصر بعبدا.

نجيب ميقاتي حمل ملفا ابيض كان يعرف مسبقا ان نتيجته سوداء للغاية.

فلا الرئيس ميشال عون ولا النائب جبران باسيل في وارد التخلي عن وزارة الطاقة .

كما ان التعديلين الكبيرين اللذين اجريا على الحكومة تناولا وزيرين تابعين للتيار الوطني الحر، ما يعني ان رئيس الجمهورية والعهد مستهدفان. انها السلبيبة الاولى.

السلبية الثانية تجلت في تسريبات القصر الجمهوري التي وصلت الى حد تسريب تشكيلة ميقاتي بخط يده، وفي عدم اتخاذ رئاسة الجمهورية موقفا رسميا حتى الان من طرح ميقاتي.

التسريب هدفه ضرب التشكيلة، والتأخير هدفه ربح الوقت، لكن الوقت يداهم الجميع، ويداهم خصوصا العهد الذي لم يعد امامه سوى اربعة اشهر لتحقيق انجاز ما يودع به اللبنانيين.

فهل يحقق العهد، بخلاف العادة انجازا ايجابيا، ام يكتفي بانجاز سلبي طالما اشتهر به: التعطيل؟

في المقلب التشريعي الصورة ليست اوضح كثيرا.فالجلسة التي عقدتها لجنة المال والموازنة برئاسة النائب ابراهيم كنعان وبحضور الرئيس نجيب ميقاتي  للبحث في مسائل تتعلق بمشروع موازنة 2022 وبتشريعات تتعلق بخطة التعافي لم تتوصل الى اجوبة وافية.

فميقاتي تقدم باقتراحات جديدة على خطة النهوض، رأى بعض النواب انها في مثابة خطة جديدة.

واللافت ان ميقاتي لم يقدم التعديلات المذكورة على ورق، بل اكتفى بعرضها شفهيا.

لذا طالبه عدد كبير من النواب الحاضرين بصياغة هذه الاقتراحات واحالتها على مجلس النواب. فلم الخفة والارتجال والتباطوء؟ علما ان ميقاتي قال في الجلسة ان كل يوم يمضي على عدم اقرار الخطة والتوقيع مع صندوق النقد يكلف لبنان خسارة تقدر ب 25 مليون دولار.

فهل اصبحنا نهوى الفشل السياسي والخسارة الاقتصادية الى هذا الحد؟ وفيما المسؤوولن اللبنانيون يهدرون الاموال والفرص،  قدمت قطر اليوم دعما ماليا بقية 60 مليون دولار للجيش اللبناني، وهو أمر يؤكد التزام قطر دعم الدولة اللبنانية ووقوفها الى جانب الشعب اللبناني. فمرة جديدة: شكرا قطر.

* مقدمة نشرة اخبار تلفزيون المنار

 

نفخت رياح التصريحات فأطفأت سريعا الشمعة التي ظن اللبنانيون انها اوقدت تحت الطبخة الحكومية.

 

ولان انضاج تلك الطبخة بحاجة الى نضج بالمسؤولية والوطنية، فان الجميع معني بتدوير الزوايا قدر الامكان لانشاء حكومة، لان اي حكومة تنشأ هي افضل من عدمها كما نصح نائب الامين العام لحزب الله الشيخ نعيم قاسم.

 

اما المؤتمنون على حل الازمات فهم الاكثر مسؤولية بالبحث عن حلول وهم ينظرون الى طوابيرها الممتدة على كامل القطاعات ووصلت اليوم الى الاتصالات، وفي أزمة ذات صلة فان اضراب القطاع العام ينذر بأسوأ التداعيات، وأولى نتائجه تأخير رواتب الموظفين حتى الاسبوع المقبل، وتعطيل كامل المعاملات الرسمية في البلاد وصولا الى اخراج القيد والهوية.

 

أما هواة الارتهان فلا يزالون ينتظرون الحل من الاميركي، ويتمناه آخرون من صندوق النقد الدولي، وفي صناديقنا الف حل وحل، ولا تحتاج سوى لسواعد سيادية مدعمة بارادة وطنية، والنفط اولها وفك الحصار الاميركي بالكهرباء ثانيها، والسلسلة تطول.

 

وعلى طول خط الانتظار فان المحطة اليوم كانت لمناقشة خطة التعافي الحكومية في لجنة المال النيابية، ولان التعافي خطط وارقام وليس نوايا حسنة وتصريحا او مقالا، كانت مطالب النواب على مسمع رئيس الحكومة الذي حضر الجلسة بضرورة وجود خطة مكتوبة لمناقشتها، كما طالب النائبان علي فياض وحسن فضل الله، اللذان رفضا ايضا ان يكون اي توزيع للخسائر على حساب المودعين.

 

بحسابات الخوف المرتفعة مؤشراته داخل الكيان العبري المؤقت، تجري القوات الصهيونية عمليات التحصين الدائمة عند الحدود اللبنانية، وتستحدث سواتر ومرابض لجنودها ومدافعها، ونتيجة التوتر والخوف اطلقت القوات الصهيونية قذائف دخانية للتستير على جنودها ما ادى الى اندلاع حرائق مقابل بلدة العباسية قرب مزارع شبعا..

 

=======

مقدمة نشرة اخبار تلفزيون او تي في

إذا كان العنوان الأول إقليميا ودوليا اليوم هو إعلان واشنطن صراحة عن فشل الجولة الجديدة من مفاوضات النووي في الدوحة، فالعنوان الأول محليا هو بدء تطبيق التعرفة الجديدة للاتصالات اعتبارا من الغد، بما يضيف عبئا جديدا على الأعباء المادية التي باتت تفوق قدرة الناس على التأقلم والصمود، خصوصا في ظل التخبط الرسمي إزاء سبل الخروج من الأزمة، وهو ما عبر عنه بوضوح اليوم إبلاغ رئيس الحكومة المكلف نجيب ميقاتي لجنة المال والموازنة عن تعديلات على خطة التعافي التي سبق أن طرحتها حكومته قبل الانتخابات.

وفي وقت بدا أن قرار رفع التعرفة سيسلك طريقه من دون اعتراضات تذكر، باستثناء مؤتمر صحافي يتيم دعا اليوم إلى تجديد ثورة 17 تشرين التي انطلقت على خلفية محاولة رفض رسم على خدمة الواتساب، خرج ملف تشكيل الحكومة بالكامل تقريبا من دائرة اهتمام اللبنانيين بعد التشكيلة-الفضيحة التي قدمها ميقاتي إلى رئيس الجمهورية العماد ميشال عون غداة الاستشارات النيابية، خارقا من خلالها الأسس الدستورية والميثاقية ووحدة المعايير المطلوبة في مقاربة الإبقاء على وزراء واستبدال آخرين، وهو ما أوحى للجميع بألا نية لتشكيل حكومة، وأن الهدف كسر فريق لم ولن يكسر.

أما ملف النفط والغاز، فيبقى نقطة الضوء الوحيدة في نهاية النفق الطويل، في ضوء التطورات الخارجية التي قد تفرض التسريع، ولاسيما انعكاس الأزمة الروسية-الأوكرانية على أوروبا، وفي هذا السياق، اشار نائب رئيس مجلس النواب الياس بو صعب في بيان اليوم ردا على مقال صحافي حرف الحقائق، إلى أن الاتصال الأخير بينه وبين الوسيط الأميركي آموس هوكشتاين تم خلال وجود بو صعب خارج لبنان، ولم يكن اي طرف ثالث حاضرا او مشاركا فيه. وعلى عكس ما اورد المقال المذكور، تابع بيان بو صعب، فإن الاتصال كان ايجابيا والمعطيات التي تكونت منه لم تحمل اي اشارات سلبية.

=======

مقدمة نشرة اخبار تلفزيون ال بي سي

تم تشغيل عداد زيارات التكليف إلى قصر بعبدا، أمس زيارة أولى وغدا زيارة ثانية. الزيارة الأولى أحرقتها التسريبة من القصر الجمهوري للتشكيلة الأولى والتي لم تحظ بموافقة رئيس الجمهورية.

الرئيس المكلف طوى إشكالية التسريب لينتقل إلى المربع الثاني والزيارة الثانية غدا، فماذا ستحمل؟ هل سيسلم الرئيس المكلف تشكيلة ثانية بعدما سقطت التشكيلة الأولى؟ أم أن لقاء الغد سيكون لغسل القلوب بعد ما شاب اللقاء الأول.

ماليا ومعيشيا، خبر لافت عنوانه قطر التي أعلنت أنها ستقدم دعما ماليا بقيمة 60 مليون دولار للجيش اللبناني. وكالة الصحافة الفرنسية نقلت عن مصدر عسكري لبناني قوله إن "المساعدة القطرية هي المساعدة المالية الأولى التي ستصب لصالح رواتب العسكريين".

في غضون ذلك "حلحلة" في رواتب موظفي القطاع العام، فقد أعلن موظفو مديرية الصرفيات في وزارة المال أن مديرية الخزينة سوف تحول الرواتب إلى الحسابات المصرفية خلال الأيام المقبلة.

غدا، الأول من تموز، سيبدأ إستيفاء فواتير الخليوي، ألفا وتاتش، وفق التسعيرة الجديدة التي حددتها وزارة الإتصالات، تأتي هذه الخطوة "الإلزامية"، لعدم إنهيار القطاع، بعد سنتين وتسعة أشهر على إسقاط ال 6 سنت على الواتس آب والذي أدى إلى اندلاع ثورة 17 تشرين.

في المقابل، "أوكسيجين سياحي" فأمس الأربعاء وصلت إلى مطار بيروت 93 رحلة، وعلى متنها 15444 وافدا، بحسب تغريدة لوزير الأشغال.

في المقابل، عداد كورونا يرتفع من جديد، اليوم 1377 إصابة.

=======

مقدمة نشرة اخبار تلفزيون الجديد

لا حاجة لا إلى نيوجرسي ولا إلى الأسطول السادس بوجود "المساطيل" اللبنانية فحقل "كاريش" بفضل قيادات محلية أصبح بعناية إسرائيل وصونها. تحفر وتنقب وتستخرج وتصدر وفيما مرسوم البحر وحدوده ينام نومة أهل الكهف.

أصيب أهل البيت السياسي بدوار البر وفي جلسة استحضار أرواح التيار الوزارية التي ترأسها جبران باسيل. أبقت على مقرراتها سرية وأفضت إلى عدم مقاطعة جلسات حكومة تصريف الأعمال في حال الدعوة إليها.

جلسة مجموعة السبع العونية كانت مقررة مسبقا بجدول أعمال عالي السقف إلا أن رئيس حكومة تصريف الأعمال نجيب ميقاتي أقام حاجزا طيارا على طريق العرقلة وأنجز فرض التأليف, تاركا للتيار تفسير التركيبة الجديدة المعدلة برؤوس وزارية متحورة, ولعل أبرز من أطيح بهم وزير الطاقة وليد فياض الذي أصيب بصعقة تيار من مفاعل سلعاتا وستكون فرص باسيل في الاعتراض ضيقة ومحدودة.

فهو وبخطوة استباقية أعلن حجب الثقة عن الحكومة واعتزل المشاركة فيها ومع ذلك يحدد مواصفات الحكومة ويضع الشروط على الأسماء والحقائب ويتهم ميقاتي حينا بالمماطلة والسعي للاصطدام مع رئيس الجمهورية، وحينا آخر بإسراعه في تقديم تشكيلته قبل مزيد من التشاور مع رئيس الجمهورية ومنذ الأمس انهمكت دوائر بعبدا وميرنا الشالوحي بمصدر تسريب اللائحة لقناة الجديد.

لكن اتصالا من ميقاتي إلى عون أعاد اليوم لغة التواصل، وجرى الاتفاق على لقاء للتشاور في القصر الجمهوري غدا وعلى ما ذكر رئيسالحزب التقدمي الاشتراكي وليد جنبلاط أنه أيا كانت الاعتبارات أو الحسابات السياسية المختلفة، فإن تشكيل الحكومة أهم من الدخول في الفراغ وفي الوقت المستقطع.

عقدت لجنة المال والموازنة النيابية جلسة استماع لميقاتي على خطة التعافي وموازنة العام الجاري وفي جلسة عصف الأفكار قدم ميقاتي اقتراحا لإنشاء صندوق تمويل تعافي الودائع، ما شكل مفاجأة للنواب فطالبوه بتقديم الاقتراح كتابة وعلى مرمى متر من لجنة المال وخطة تعافي رئيسها إبراهيم كنعان من كورونا.

كان النائب وائل أبو فاعور يستعيد مجد المطابق للمواصفات بضربه هذه المرة على عصابات القمح وصندوق الطحين الأسود، ويكشف عن تركيبة فاسدة متوجها إلى الوزير أمين سلام بالقول: إبدأ بالحلقة الضيقة حولك في وزارة الاقتصاد هي أساس الفساد,

وإلى دولة الصناديق ومنصات الصيرفة، بدأت وفود العرب بالوصول لتعاين جهنم عن قرب، باجتماع تشاوري شكلي يعقد يوم السبت على مستوى وزراء الخارجية العرب لن يخرج بمقترحات أو يجترح الحلول.

وجل ما سيجنيه لبنان هو إدارة الجلسة لكونه الدولة المضيفة بعد ترؤسه اجتماع القاهرة في آذار الماضي, إضافة إلى طرح أزمة النازحين السوريين، الملف الذي كان محرما على لبنان فتح دفاتره.

وبعد يقظة ميقاتي وتهديده باستخدام القانون لإعادتهم وإلا, فتحت كتلة الوفاء للمقاومة الصفحة، وقالت إن استمرار وجود النازحين السوريينفي لبنان لم يعد مبررا في ظل تحسن الأوضاع الأمنية في سوريا الشقيقة واستعدادها لاستقبال مواطنيها العائدين, قد ينأى العرب بأنفسهم عن مساعدة لبنان في حل أزماته كما تركوا إسرائيل تفترس فلسطين, "ولا يغير الله بقوم حتى يغيروا ما بأنفسهم", كما يفعل شعب السودان الذي خرج اليوم بمليونية الثلاثين من يونيو رفضا لحكم العسكر والعقبى للبنان بمليونية رحيل حكم الأزعر.

  • شارك الخبر