hit counter script
Covid-19 icon

COVID-19

#خليك_بالبيت

395588

2377

911

33

310294

1214
Covid-19 icon

COVID-19

#خليك_بالبيت

1214

395588

2377

911

33

310294

شريط الأحداث

ليبانون فايلز - مقدمات نشرات التلفزيون مقدمات نشرات التلفزيون

مقدمات نشرات الاخبار المسائية ليوم الاثنين 8/2/2021

الإثنين ٨ شباط ٢٠٢١ - 21:54

  • x
  • ع
  • ع
  • ع
اخبار ليبانون فايلز متوفرة الآن مجاناً عبر خدمة واتساب...
اضغط هنا

* مقدمة نشرة اخبار "تلفزيون لبنان"

دخلت البلاد المرحلة الأولى من التخفيف التدريجي لإجراءات الاقفال التام والتي تمتد حتى الواحد والعشرين من شباط، وان كان الانتشار الوبائي مازال مقلقا وأرقام الوفيات صادمة يخطف معها فيروس كورونا يوميا المزيد من الضحايا وقد انضم الى القافلة اليوم النائب جان عبيد الذي رحل قبل تحقيق حلمه بالرئاسة
وبرحيله يفتقد لبنان في هذا الزمن قامة وطنية راقية تميزت بفن الحكمة والديبلوماسية والاعتدال..
سياسيا جمود داخلي وانسداد في الافق الحكومي محليا في انتظار عودة الرئيس الحريري من جولته الخارجية والتي ستشمل في الساعات المقبلة باريس التي تزخم جهودها عبر قنوات اتصال عربية ودولية لاسيما بعد البيان الفرنسي الاميركي المشترك لتحقيق إنجاز في الملف اللبناني وتعبد الطريق المؤدية الى ولادة ‏الحكومة وقد يحمل الرئيس ماكرون هذا الملف في جولته العربية قريبا لرفع منسوب الدعم والجهود الرامية الى إيجاد حل ‏للازمة اللبنانية..
‏توازيا
عودة للحضور العربي على الساحة المحلية، اذ يزور نائب رئيس مجلس الوزراء القطري لبنان غدا وسيعقد مؤتمرا صحافيا في القصر الجمهوري بعد لقائه الرئيس عون فيما استأنف السفير السعودي العائد الى بيروت مهامه والتقى السفير الروسي..
ومن الفاتيكان
تمنى البابا فرنسيس،أن "يشهد لبنان التزاما سياسيا، وطنيا ودوليا، يساهم في تعزيز الاستقرار في بلد يواجه خطر فقدان هويته الوطنية والانغماس داخل التجاذبات والتوترات الإقليمية". محذرا من "مغبة انهيار البلاد اقتصاديا". ودعا الزعماء السياسيين والدينيين إلى "وضع مصالحهم الخاصة جانبا والتزام تحقيق العدالة وتطبيق الإصلاحات، والعمل بطريقة شفافة وتحمل نتائج أفعالهم"..
البداية من اولى مراحل التخفيف التدريجي للاقفال العام..
السوبرماركات فتحت اليوم ابوابها امام المواطنين الذين حصلوا على الاذونات عبر المنصة والغلاء بدا فاحشا أمامهم.

=====================================

* مقدمة نشرة اخبار تلفزيون أم تي في

بدلا من انتقاد دعوات البطريرك الى تدويل الأزمة، أفحموه بتشكيل حكومة مهمة، أسكتوه بإقامة دولة العدل والقانون، أعيدوه الى دور الراعي بالمفهوم الكنسي الضيق، بأن تؤمنوا الدواء والغذاء والأمن، بحيث لا يموت الناس جوعا أو مرضا أو بمسدس فاجر . لبننوا انفسكم وأعيدوا للبنان سيادتـه وأخرجوه من سوق النخاسة الإقليمي والدولي وحافظوا على دوره ورسالته. ولأولئك الذين تغضبهم دعوات البطريرك الى الحياد والرعاية الدولية، وهو ينطق باسم الأكثرية الساحقة من اللبنانيين ، نسأل : هل تركتم بصيص امل واحد بحل وطني بلدي عاقل يرى النور قبل موت الشعب وفناء الدولة ؟ طبعا لا . علما بأن كل المرجعيات الأممية والدولية والعربية والفاتيكان ترجوكم بأن تبتدعوا حلا لائقا صنع في لبنان ، ولكن عبثا يرجونكم و يتوسلون . وللذين يشككون في وطنية البطريرك ، ها هو البابا فرنسيس يلاقيه، بإطلاقه صرخة مدوية امام السلك الدبلوماسي المعتمد لدى الكرسي الرسولي، تمنى فيها أن يشهد لبنان التزاما سياسيا وطنيا ودوليا يساهم في تعزيز الاستقرار في بلد يواجه خطر فقدان هويته الوطنية والانغماس في التوترات الإقليمية، معتبرا أن محافظة بلاد الأرز على هويتها الفريدة يسهم في ضمان شرق اوسط تعددي متسامح ومتنوع يقدم فيه الحضور المسيحي إسهامه ولا يقتصر على كونه اقلية فحسب . ودعا البابا الزعماء السياسيين والدينيين الى وضع مصالحهم الخاصة جانبا والتزام تحقيق العدالة وتحمل نتائج أفعالهم . توازيا وللمفارقة ، تراهن المنظومة المتحكمة على ما يطبخ للبنان من حلول في الخارج، وعلى مفاوضات أميركية إيرانية قد تحصل أو قد لا تحصل، وهذا في عرفها ليس تدويلا، فيما البلاد تتخبط بالكورونا والجوع، وسط ترقب غير مريح لوصول اللقاحات وللخطة الرسمية المعتمدة للتخفيف التدريجي لقيود الإقفال، بينما يتواصل ارتفاع عدد الوفيات والمصابين وقد بلغ القطاع الطبي والاستشفائي حد الانهيار .. وفي زمن رحيل الكبار عن لبنان، غادر جان عبيد الساحة الوطنية بكبر ، هو الذي عاصر كل الأزمات وكان فيها الوسيط الأمين والمستشار المخلص ، واضافة الى تركه مقعد طرابلس النيابي شاغرا، ترك جان عبيد لبنان وترك أصدقاءه ومحبيه وندماءه وعائلته قسرا، وهم في امس الحاجة الى المشورة والنصح والدعم والمحبة

============================

* مقدمة نشرة اخبار تلفزيون nbn

في زمن جر البلاد إلى الإنهيار الشامل دخل لبنان اعتبارا من اليوم في فلك إمتحان فتح تدريجي يستلزم جهدا مضاعفا من الدولة والناس على حد سواء لكي لا يهان أحد على باب مستشفى بفعل ارتفاع أعداد الإصابات وقلة إستيعاب المستشفيات.
المطلوب اليوم تعاط بميزان الذهب فلا تكتفي حكومة تصريف الأعمال بلعب دور شرطي سير خلال مرحلة عملية الفتح بل القيام بخطوات تنفيذية تترجم واجباتها في مواجهة جائحة كورونا وتمكن في الوقت نفسه المواطن من أخذ حقوقه عبر تأمين قوته كفاف يومه وفق آليات تسند من تجاوز خط الفقر.
تجاوز خطوط روح ونص الدستور وخلق أعراف جديدة في أدوار المؤسسات ورئاساتها بإصرار من البعض دفع حركة أمل عبر مكتبها السياسي إلى التأكيد على متابعة مبادرة الرئيس نبيه بري الإنقاذية التي تشكل بآلياتها ومندرجاتها المخرج العملي للوصول إلى إنجاز تأليف الحكومة العتيدة التي لم يعد هناك متسع من الوقت لإنجازها قبل الإنهيار الشامل وفي ظل النكد السياسي المبني على توهمات غير دقيقة دعت الحركة مدعي الإصلاح وشعارات التغيير إلى مراجعة مواقفهم والإلتفات إلى مكامن الخلل الأساسي في تطبيق القوانين التي أنجزها مجلس النواب ومن تحت قبة البرلمان غابت اليوم قامة لبنانية عروبية مسلمة مسيحية أصيلة.
رحل الشاهد على كل المراحل رحل المؤمن بلبنان الرسالة... الحكيم في زمن قلت فيه الحكمة... رحل جان عبيد....

=================================

* مقدمة نشرة اخبار تلفزيون المنار

هل ضاعت اسابيع الاقفال سدى واعدمت منذ اللحظة الاولى لتخفيف الاجراءات؟!..
وماذا يقال في يوم مشؤوم لم تحترم فيه اوجاع المرضى والمحجورين والمعزولين، ودموع المكلومين على امواتهم، ومخاوف الحريصين على عدم اصابتهم واهلهم وابنائهم بفيروس كورونا؟!..
ما حصل اليوم في الشوارع والمناطق لا يصدق، ومن يظن انه في لحظة عرس وطني او إفراج من سجن كبير يكن اول المخطئين واقسى المستهترين بصحته وبحياة غيره..
ليس هكذا ينفر الناس لأرزاقهم في وقت الشدة، ولو سلمنا ان دولتهم ومسؤوليهم ومصارفهم وضعوهم تحت وطأة الفقر المدقع ألا يتخذون ستارا ووقاية من قناص خفي يجول في كل مكان؟..
اليوم، لم يترك الهاربون من الجوع الى الموت شيئا يسمح بالانتقال الى المراحل المتبقية للخروج الآمن من الاقفال، حتى ان هذا الشعار لم يعد ينفع، بعدما لم يلتمس المتقون شر كورونا شيئا منه بفعل اندفاعة المتفلتين المتنكرين للخطر الماحق..
في هموم البلد الاخرى، التاليف ينام على سجالات حامية ويستفيق على محاولات تلطيف الرسائل ، اما الاتصالات التي تنعم المسارات الخشنة لهذا الاستحقاق فربطت معلوماتها بعودة الرئيس المكلف من الخارج ومقدار التقدم الذي يحققه في مقاربته التاليف .اما على الخط الفرنسي ، فتقول المعطيات الجديدة ان باريس تحتفظ باقتراح لحل أزمة الحكومة اللبنانية ولكنه ما زال تحت الطاولة ، وفق ما علمت المنار من المصادر المعنية.
في تقلبات المنطقة، لا يزال اعلان المحكمة الجنائية الدولية اختصاصها بالاراضي الفلسطينية المحتلة يثقل الداخل الصهيوني الذي يستنفر لقطع الطريق على اي محاكمة تطال قادة وعناصر جيشه بجرائم ارتكبوها ضد الشعب الفلسطيني ، ان تمكنت من فعل ذلك . وهنا يتحسر بنيامين نتنياهو على ايام صديقه الخاسر ترامب الذي فرض العقوبات على هذه المحكمة ، فيما شاء القدر ان يمثل كل منهما امام المحاكمة : الاول بتهم فساده وافساده ، والاخر بقضايا التحريض على العنف والتسبب به في آخر ايام ولايته..

==========================

* مقدمة نشرة اخبار تلفزيون او تي في

بعيدا من المماحكات الداخلية، وتضارب المصالح الخارجية، قال البابا فرنسيس كلمته اللبنانية اليوم. ومن النص الموزع لمواقف الحبر الأعظم أمام أعضاء السلك الدبلوماسي المعتمدين لدى الكرسي الرسولي، تستخلص خارطة الطريق الآتية:
أولا: يمر لبنان بأزمة داخلية، ويتعرض لخطر فقدان هويته، ويجد نفسه منخرطا أكثر في التوترات الإقليمية.
ثانيا: من المهم أن يحافظ لبنان على هويته الفريدة، من أجل ضمان شرق أوسط تعددي، متسامح ومتنوع، حيث يقدم فيه الوجود المسيحي مساهمة فعالة، ولا يتم اقتصاره بأقلية يجب حمايتها.
ثالثا: إن المسيحيين هم النسيح التواصلي والتاريخي والاجتماعي للبنان، وإضعافهم يشكل خطرا بتدمير التوازن الداخلي، والواقع اللبناني نفسه… ومن هذا المنظار، يجب أيضا معالجة وجود اللاجئين والنازحين الفلسطينيين والسوريين.
رابعا: من دون عملية عاجلة للانتعاش الاقتصادي وإعادة الإعمار، إن البلاد معرضة لخطر الفشل، مع ما قد يترتب على ذلك من انحرافات أصولية خطيرة.
خامسا: من الضروري أن يلتزم جميع القادة السياسيون والدينيون، واضعين مصالحهم الخاصة جانبا، بالسعي إلى تحقيق العدالة، وتنفيذ إصلاحات حقيقية لصالح المواطنين، والتصرف بشفافية وتحمل المسؤولية عن أفعالهم، مع الأمل في أن يتجدد الالتزام السياسي الوطني والدولي لتعزيز استقرار لبنان.
وفي انتظار ترجمة كلام قداسة البابا على الأرض، بالتزام المعنيين الداخليين والخارجيين به، تتقدس أرض لبنان يوميا بضحايا الوباء القاتل، وبينهم اليوم النائب جان عبيد، أحد رموز التواصل والتلاقي بين اللبنانيين، الذي غيبه فيروس الموت بعد مسيرة اتسمت بالحكمة والعطاء على الصعيدين السياسي والوطني، كما وصفها رئيس الجمهورية العماد ميشال عون.
غير أن أرض لبنان قدستها اليوم أيضا صبية عشرينية جميلة، خطفها السرطان من بين أهلها وأصدقائها وأحبائها، فحرم لبنان مستقبلها الواعد، كتابة وفنا وثقافة وحبا… نعرف ان الكلام لا يبلسم الجراح، لكننا على ثقة بأن الإيمان يفعل. وإيماننا دائما وأبدا، أن المسيح قام… حقا قام… ومن هنا نبدأ النشرة.

==============================

* مقدمة نشرة اخبار تلفزيون الجديد

صدق اللبنانيون وبالإجماع على مزايا رجل صاحب الفخامة في ولايته السياسية الطويلة فتم رثاؤه بانتخابه رئيسا للحكمة والاعتدال والتوافق جان عبيد كون بوفاته وحدة لبنانية لم يلتق عليها الوطن الممزق يوما وكما كان في حياته رمزا وجسرا بين الطوائف والأحزاب والقيادات صنع غيابه المعجزات هو عقل لبنان الذي لاعب الأزمات بدبلوماسية نزع الفرقة وتوضيب الخلافات وتفكيكها للتفاهم عليها جالس وزراء الخارجية العرب فأصبح شيخهم بوقار ورصانة واتزان كانت طريقه تصادف دوما على متفرعات بعبدا لكن كرسي الرئاسة لم يأسر أحلامه الكبيرة بوطن يجمع ولا يفرق عاش مرشحا ومات رئيسا في اقتراع شعبي سياسي حاز الأكثرية المطلقة وفي يوم الرحيل استحضرت خصال جان عبيد التي هي أبعد من نيابة ووزارة ورئاسة وتمتد إلى عمق شخصية ركائزها آيات بينات وأسوارها سور من القرآن الكريم تسامحها من إنجيل مقدس ومخزنها ديانات السماء وتعاليم الأرض. فمن أين يأتي بمثله اللبنانيون وحال قياداتهم اليوم مسيلة للدموع وتكاد ترثي وجودها ومن أدمع على غياب عبيد من هذه القيادات كان يسد عليه الطريق إلى القصر الرئاسي وبتوافق على إبعاد الآدمية عن القصور الحاكمة وإذا كانت كورونا قد ظفرت اليوم بعقل من رتبة شرف سياسي فإن الوباء الغرائزي يستحكم بالعقول الموجودة على قيد السلطة وترفض كل الحلول من الداخل والخارج. وأمراض لبنان المستعصية استدعت اليوم نداء رسوليا عاجلا صاغه البابا فرنسيس آملا أن يتجدد الالتزام السياسي الوطني والدولي لتعزيز استقرار بلد يمر بأزمة داخلية وخطر فقدان هويته والانغماس داخل التجاذبات والتوترات الإقليمية وشدد الحبر الأعظم على أهمية أن يحافظ لبنان على هويته الفريدة، من أجل ضمان شرق أوسط تعددي، متسامح ومتنوع، يقدم فيه الوجود المسيحي مساهمة فعالة، ذلك أن المسيحيين هم النسيح التواصلي والتاريخي والاجتماعي واضعافهم يهدد بتدمير التوازن الداخلي والواقع اللبناني نفسه وسرعان ما "سيل" النائب جبران باسيل كلام البابا على الطريقة التي يريد بها التيار حماية المسحيين لناحية التوازن تأمينا للاستقرار الداخلي وقد تصدر عن التيار طبعة منقحة لتفسير رسالة رأس الكنيسة الكاثوليكة في العالم وإضافة وحدة المعايير إلى نسختها لكن البابا في رسالة خطر فقدان الهوية إنما يتوجه إلى لبنان والخارج معا ويدرك أن كلام الكنيسة يتمتع بنفوذ في أوروبا واليوم باتت رسائله أكثر إصغاء في أميركا التي يرأسها جو بايدن ابن الكنيسة الكاثوليكية والمؤمن بتعاليمها وإلى حين الركون إلى صوت من عند الله فإن لبنان بين يدي شياطين الأرض حيث العلاجات متوقفة ما خلا انتظار محادثات يجريها الرئيس المكلف سعد الحريري في باريس مع الرئيس الفرنسي ايمانويل ماكرون وتكون موصولة بردود فعل بعبدا وزيارة الحريري لفرنسا تأتي بعد دعم مصري واماراتي واشراك تركي وتوافق محلي على المبادرة الفرنسية ومن ضمنه حزب الله ولكن كله رهن بتفكيك لغم الثلث المعطل الذي لم ينزع من منصة بعبدا برئيسيها: الاصيل والرديف.

==============================

* مقدمة نشرة اخبار تلفزيون ال بي سي

في اليوم الأول ما بعد الإقفال العام وبدء الفتح تدريجا ، لم تكن الصورة مطمئنة : فوضى في أكثر من قطاع ولاسيما قطاع السوبرماركت. طرق ممتلئة ضاعف من الإزدحام عليها, حواجز قوى الأمن الداخلي ، في مناطق معينة فقط ، ما فاقم الإزدحام ، فيما شهدت مناطق أخرى ، كصيدا مثلا ، احتجاجات في الطرق العامة. هكذا تكرر اليوم أيضا الصيف والشتاء فوق سطح الإجراءات والاستثناءات .
في جديد كورونا ، إذا سارت الأمور على ما يرام ، يمكن القول إن البدء في إعطاء لقاح كورونا في لبنان ينطلق الإثنين المقبل مع وصول ثلاثين ألف لقاح ، ويتوقع أن يتوالى أسبوعيا وصول المزيد من اللقاحات, فيما سجل اليوم 61 حالة وفاة و2063 إصابة.
في قضية انفجار المرفأ يستأنف المحقق العدلي في المرفأ القاضي فادي صوان يوم الخميس المقبل تحقيقاته, بإستدعائه قائد الجيش السابق العماد جان قهوجي للاستماع اليه بصفة شاهد .
صوان حدد كذلك الاسبوع المقبل جلسات تحقيق في الملف مع شخصيات حكومية ووزارية ، حالية وسابقة ، وأمنية وجمركية .
وفيما السفير السعودي في لبنان عاد إلى بيروت في عطلة نهاية الأسبوع وباشر اليوم نشاطاته بلقاء سفراء في بيروت ، يزور وزير الخارجية القطري الشيخ محمد بن عبد الرحمن ال ثاني بيروت غدا ويعقد مؤتمرا صحافيا في القصر الجمهوري, بعد لقائه رئيس الجمهورية .
في ملف الصراع السياسي معطوفا على أزمة تشكيل الحكومة ، موقف لحركة أمل غمزت فيه ضمنا من قناة رئيس الجمهورية ، فتحدثت عن تجاوز روح ونص الدستور وخلق اعراف وقواعد جديدة في ادوار المؤسسات ورئاساتها .... الحركة دعت من وصفتهم بمدعي الإصلاح وشعارات التغيير الى مراجعة مواقفهم، مشددة على التدقيق الجنائي في كل ادارات ومؤسسات الدولة، بدءا بوزارة الطاقة .
وقبل الدخول في تفاصيل النشرة ، وقفة مع جان عبيد...
هزم بأبشع وباء وحظي بأعظم رثاء ... مر وقت طويل لم يحزن لبنان من شماله إلى جنوبه, ومن ساحله إلى بقاعه, على رجل اكتنز كل الصفات الحميدة وجمعها في شخصه : صحافي من العصر الذهبي ، مثقف وموسوعة, وأديب خلوق ، سياسي بارع وديبلوماسي لامع ... جان عبيد ، كبير الفراغ الذي يتركه ويصعب ملء مقعده ، إنه من صنف رجال السياسة الذين لا يتكررون .
عودة إلى يوميات البلد القاهرة والمذلة ... ونبدأ بحليب الأطفال".

  • شارك الخبر