hit counter script
Covid-19 icon

COVID-19

#خليك_بالبيت

2451

32

12

37

1455

1214
Covid-19 icon

COVID-19

#خليك_بالبيت

1214

2451

32

12

37

1455

ليبانون فايلز - مقدمات نشرات التلفزيون

مقدمات نشرات الاخبار المسائية ليوم الاثنين 24/02/2020

الإثنين ٢٤ شباط ٢٠٢٠ - 21:57

  • x
  • ع
  • ع
  • ع
اخبار ليبانون فايلز متوفرة الآن مجاناً عبر خدمة واتساب...
اضغط هنا

* مقدمة نشرة اخبار "تلفزيون لبنان"

خرقت الإنتباه الى موضوعي كورونا والدولار معلومات عن تلقي رئيس الجمهورية بالاسماء والأرقام ما يتعلق بالأموال المهربة الى الخارج من مصارف وشخصات وفي جلسة مجلس الوزراء غدا سيكون هناك تركيز على موضوع كورونا والإجراءات المتخذة في المطار وعند المعابر البرية لإبقاء لبنان بعيدا من تفشي هذا الداء.

وفي الشان، المالي غادر نصف أعضاء فريق صندوق النقد الدولي لبنان، وبقي النصف الآخر متابعا، وثمة من يقول إن المصرف المركزي يؤيد تسديد فوائد سندات اليوروبوند في التاسع من آذار.

وبدا أن هناك تعاطفا دوليا مع لبنان في حل أزمته المالية على أن تكون هناك إصلاحات جدية وهذا ما سيبحث في جلسة مجلس الوزراء أيضا.

وفي معلومات لتلفزيون لبنان أن وفد صندوق النقد اجتمع للمرة الثانية الى الرئيس دياب وان العمل جار على وضع خطة من الحكومة لعرضها على صندوق النقد في إطار المشورة التقنية.

وعلى خط مواز يتم البحث عن شركة مالية دولية، وأخرى قانونية لمعرفة ما إذا كان يتوجب على لبنان سداد ديونه أم لا.

وكان المنسق الخاص للأمم المتحدة في لبنان يان كوبيش، حث صندوق النقد الدولي على توفير المشورة والمساعدة الى الحكومة اللبنانية، عندما تقوم بتحضير سلسلة من الإجراءات والإصلاحات القاسية المطلوبة من أجل البدء في انتقال لبنان من الأزمة الوجودية إلى التنمية المستدامة، ولكن بطريقة مسؤولة اجتماعيا.

ورأى كوبيتش أن نجاح الإجراءات لإنقاذ لبنان من الانهيار يبدأ بدعم القوى السياسية الممثلة في البرلمان هناك ستظهر مصالحها الحقيقية وليس في المظاهرات الشعبوية أمام المصارف.

وتابع كوبيتش: لقد قام حاكم مصرف لبنان رياض سلامة بالتبليغ أن مصرف لبنان يقدم الآن رسميا للحكومة معلومات واقعية حول الوضع في لبنان بما في ذلك السيولة، معتبرا أن الشفافية الكاملة للجمهور ضرورية أيضا لشرح أسباب التدابير المتوقعة بعد زيارة صندوق النقد الدولي.

الأمانة العامة لمجلس النواب علقت على كلام يان كوبيتش لسنا بحاجة لدورس بكيفية التشريع ولم يحصل أن شرعنا خلف أبواب موصدة.

======================

* مقدمة نشرة اخبار "تلفزيون المنار"

لا شك أن مخاطر فايروس كورونا حول العالم تتجه الى مراحل معقدة، ولا شك ان حكومات الدول المصابة به دخلت في اختبار غير معروف المعالم.. لبنان ليس في دائرة الاستثناء كما بات معلوما، وما يفرضه كورونا على الحكومة والاجهزة، كما على كل المواطنين والمقيمين، ليس بالقليل.

تتكثف الدعوة إلى التعاون بين الجميع لتأمين الوقاية اللازمة، والتجاوب مع الارشادات والتعليمات والاجراءات الاحترازية، حتى لو ان عدد المصابين المعزولين لم يرتفع فوق الاصابة الواحدة الى الان.

بوابات لبنان الجوية والبرية تحت المراقبة المشددة، ووفق وزير الصحة فان الاحتياطات المطلوبة في تحديث يومي، وجلسة مجلس الوزراء المحددة غدا لبحث الكورونا في قصر بعبدا ستخرج بقرارات مواكبة بعد بحث الاجراءات والتداعيات..

وليس بعيدا عن المتابعة المتواصلة تقف الملفات الاخرى في لبنان: فقضية اليوروبوند تتابع مسار الاتصالات واللقاءات للوصول الى تصورات قبل شهر آذار، ولا تسهو العين عن اداء المصارف الموغلة في اضاعة حقوق المودعين، بعدما هرب ما هرب من اموالهم الى الخارج، وتركهم حائرين في يومياتهم الصعبة، ينتظرون حلولا تنصفهم.

في عين التينة، رصدت بارقة امل بتأكيد رئيس مجلس النواب نبيه بري امام جمعية الصناعيين ان الاموال التي يحتاجها قطاعهم لتجاوز الازمة ستتأمن، داعيا اياهم الى وضع خبراتهم للمساهمة بحل ازمة الكهرباء.

في تطورات المنطقة، فقاعات بنيامين نتنياهو الانتخابية في قطاع غزة لن تجديه نفعا، وفق الاعلام العبري، وما تظهره المقاومة من جرعاتها الصاروخية يكفي لايصال رسالة الاستعداد والجهوزية لما هو اوسع في الرد على العدوان المتواصل وعلى عدوان دمشق فجرا وعلى جريمة سحل جثمان شهيد فلسطيني بجرافة عند حدود القطاع، وهي جريمة وحشية اعتبرها حزب الله تعبيرا صريحا عن همجية الاحتلال، وان الصمت عنها غطاء وتأييد لها.

=============================

* مقدمة نشرة اخبار "تلفزيون اوتي في"

لليوم الثاني على التوالي، تكرر باريس موقفها الداعم للبنان، معربة عن استعدادها للمساعدة في إخراجه من الأزمة الراهنة...

فبعد موقفه أمس على هامش قمة مجموعة العشرين في الرياض، حيث شدد على ضرورة الفصل بين مساعدة لبنان والنزاع الأميركي - الإيراني في المنطقة، أعلن وزير المال الفرنسي اليوم من ابو ظبي أن بلاده تدرس "خيارات مختلفة لمساعدة لبنان على التعافي من أزمته المالية، ومن بينها برنامج لصندوق النقد الدولي إذا سعت الحكومة اللبنانية إلى ذلك" كما قال، مشيرا إلى أنه بحث في الوضع مع القيادة الاماراتية ...

وفيما عبر وزيرا الخارجية والاقتصاد عبر ال OTV عن نظرة تفاؤلية إلى الموقف الفرنسي، إلى جانب السعودي، وفي وقت تحدثت المعلومات عن زيارة عربية قريبة لرئيس الحكومة حسان دياب، واصل صندوق النقد الدولي لقاءاته مع المسؤولين، فيما ايجاد حل لمسألة السندات الدولية المستحقة بات على نار حامية...

كل ذلك فيما لبنان يتقدم بثبات على مسار النفط والغاز حيث تصل سفينة الحفر غدا، على أن يبدأ العمل في وقت قريب جدا...

وفي غضون ذلك، يبقى فيروس كورونا الشغل الشاغل للبنانيين، كما حول العالم. وفي هذا السياق، تعقد جلسة خاصة لمجلس الوزراء غدا للنظر في الاجراءات المتخذة، التي باتت تشمل ايضا المعابر الحدودية، علما أن وزير الصحة زار اليوم قصر بعبدا، حيث يتابع رئيس الجمهورية تفاصيل الملف، بالتنسيق مع جميع المعنيين.

=============================

* مقدمة نشرة اخبار "تلفزيون أم تي في"

قبل حلول الكورونا ضيفا ثقيلا على لبنان، ما كان لدى اللبناني مكانا يتسع للخوف والقلق فكيف به الان ؟ هو نداء من قلوب محروقة يوجه الى السماء، لكنه يوجه بالتدرج الى المسؤولين وأكثر تحديدا الى فخامة رئيس الجمهورية، ليس من باب تحميله مسؤولية الأزمة، بل من باب اللجوء اليه كمسؤول أول عن حماية سيادة لبنان وكرامة شعبه وصحته ورفاهه.

فحوى النداء، أن الشعب الذي رضي مرغما باقتسام قراره السيادي مع قوة غير جيشه الوطني، وابتلع موس الحروب التي جلبتها عليه هذه القوة، واحتمل قطع رزقه في الداخل والخارج لحسابات فئة أرادت معاداة العرب والغرب لصالح الأعاجم، ودفع من جيبه الأثمان الباهظة لخروج لبنان من النظام العالمي، ووضعت رقبته تحت مطرقة العقوبات الدولية و مخاطر التخلي العربي، حتى صار محط استهجان الدول الصديقة التي هبت لنجدته، ومثار استغراب المؤسسات الدولية التي جاءت لإسداء النصح الى حكومته.

سيدي الرئيس، ألا يستحق هذا الشعب قرارا حازما وحاسما من قبلكم، زعل من زعل ورضي من رضي ، بأن تقفل ابواب وطنه ووحدوده في وجه فيروس قاتل، من حيث جاء هذا الفيروس، من إيطاليا أم من سويسرا أم من إيران، بلا يستحق.. سيدي الرئيس شعبك خائف

في هذه الأجواء المقلقة، وصلت طائرة إيرانية وستتبعها طائرات، إضافة الى أخرى إيطالية ، لكن وزير الصحة ليس خائفا ولا مصابا بالهلع. فإضافة الى كلامه عن تدابير أكثر صرامة اتخذت اليوم وانتهت مفاعيلها عند بوابة المطار، زاد الوزير الى الأسباب الدافعة الى عدم إقفال خط الطيران مع ايران.

عذرا جديدا محلا مفاده أن الدولة ملزمة بإرجاع كل مواطنيها المتواجدين في الخارج، لكنه لم يلتزم بمنع الراغبين في السفر الى الأماكن الموبوءة، تماما كما فعل حزب الله الذي نصح بعدم زيارة قم وأبقى باب السفر مفتوحا الى مشهد .

المشهد الحكومي في الأثناء، لا يزال يتخبط محتارا، أي خيار يتخذ لضبط الوضع المالي-الاقتصادي المنهار، خصوصا بعدما تركه وفد صندوق النقد لشأنه كي يعد البرنامج الانقاذي الموعود .

في الإطار تواصل الحكومة البحث عن المخرج السليم : إدارة الظهر لصندوق النقد كما يريد الثنائي الشيعي والمنظومة السياسية اللصيقة به، أم يذهب الى برنامج وسطي يبقي الصندوق والدول الكبرى في موقع المراقب لا في موقع المقرر، اي بما لا يقفل أبواب المشورة والمساعدات في وجه لبنان، وبما لا يجعل لبنان اسيرا لإملاءات القوى الخارجية وسط المتحركات، ثابتة :الحكومة بلغت في أخذ وقتها حد المماطلة، والوضع كارثي منهار.

==========================

* مقدمة نشرة اخبار "تلفزيون الجديد"

لم تعد المشكلة في بلد المنشأ فالكرة الأرضية وقتت دورانها على فيروس قطع أوصالها وأنفاسها وينتشر في الدول المترامية عليها انتشار النار في الهشيم فدقت منظمة الصحة العالمية ناقوس خطر توقف عند الاحتمال الذي لم يصل بعد إلى درجة وباء عالمي، لكن تهيأوا.

وعلى هدير الطائرة التي حملت حالة الكورونا من إيران إلى لبنان، شدت خلية الأزمة الأحزمة ومنعت السفر بين لبنان والصين وكوريا الجنوبية وإيطاليا والجمهورية الإسلامية، وأصدرت كتيب إرشادات وتعليمات على شكل بيان مسبوق بإعلان وزير الصحة من بعبدا الاستعداد لفتح المنتجعات والمدن الكشفية لاستقبال الوافدين المشكوك في حرارتهم.

ولوهلة ظن البعض أن حمد حسن يتحدث عن ووهان لا عن لبنان وقد يستدرك ويستبدل المنتجعات والمدن الكشفية بالمدارس الرسمية النائية والمعزولة عن الدولة التي تفتقر الى أدنى مقومات النظافة والوقاية والحماية ورب ضارة تكون نافعة.

وفي موازاة وباء القرن، حمى الكهرباء لطشت ميزانية الدولة بمليارات من هدر على مدى ثلاثة عقود، عجزت خلالها مختبرات الحكومات المتعاقبة عن إيجاد لقاح فعال، واكتفت بطاقة البواخر الموقتة واستيلاد الكهرباء من رياح لا تهب إلا لتصفية الحسابات.

كما جرى اليوم حيث علق الاشتراكي على التيار وأدى المس السياسي إلى اشتعال سجال جاء تتمة لإشكال المصرف. أجاد التقدمي في توصيف أزمة الكهرباء بمباركة من كتلة التنمية والتحرير عبر مشاركة النائب أنور الخليل في المؤتمر الصحافي، لكن لماذا حصر المعركة بالكهرباء على أحقيتها؟

فالاشتراكي كان شريك كل القرارت كالجميع في مجلسي النواب والوزراء ونال حصته كغيره من الكهرباء والنفايات ومن الصفقات والتلزيمات والتوظيفات وهدر المال العام حتى وصلت الدولة إلى ما وصلت إليه من هريان مطابق لمواصفات من تولوا ويتولون الحكم.

ومن هذا الهريان انطلقت انتفاضة تشرين التي أسقط عنها الرئيس نبيه بري اسم الثورة وحذر من الوصول إلى ثورة جياع باتت كل ظروفها وشروطها مختمرة لكنها فعلا ثورة جياع وكادت تمتد ليل أمس إلى البيئة الحاضنة لولا تدخل بري نفسه لدى الأفران لفتح أبوابها خوفا من اندلاع الشرارة لدى جمهور نأت به السياسة عن هم المعيشة.

إنها فعلا ثورة الجياع بعدما أكل الجراد السياسي أخضر الدولة ويابسها وخرج الشعب إلى الشارع بعدما حولت مافيا الحكم الدولة إلى شركات عائلية قابضة على الأموال العامة بنت القصور، وراكمت الثروات، وتملكت العقارات باسم الأولاد والزوجات، ووظفت الأزلام والمحسوبين، وأفقرت غالبية الشعب اللبناني، وألقت بالآلاف من أصحاب الكفاءات في سوق البطالة وعلى أبواب السفارات.

إنها ثورة الجياع عليكم فلا تتعجبوا ممن لا يجد قوت يومه كيف لا يخرج على الناس شاهرا
سيفه لأن السيف في السابع عشر من تشرين خرج من غمده وآتيكم أعظم.

============================

* مقدمة نشرة اخبار "تلفزيون ال بي سي"

نهار حافل: من كورونا إلى صندوق النقد الدولي إلى الرغيف إلى أسعار المواد الغذائية إلى القضاء والإعلام وأين تبدأ حرية التعبير وإلى أين تصل حرية إبداء الرأي.

في قضية كورونا، لبنان إنتقل من حال الهلع إلى حال الإجراءات المتلاحقة في محاولة لابقاء الإصابات عند إصابة واحدة ، مع استمرار حركة الطيران من الدول التي شهدت إصابات بالفيروس.

في ملف صندوق النقد الدولي، الوفد الذي غادر قسم منه أمس وبقي قسم آخر إلى اليوم، انهى اجتماعاته على أن ينجز تقريره ويعود قبل التاسع من آذار المقبل موعد استحقاق تسديد اليوروبوندز.

توازى هذا التطور مع إعلان وزير المالية الفرنسي اليوم الاثنين إن بلاده تدرس خيارات مختلفة لمساعدة لبنان على التعافي من أزمته المالية، ومن بينها برنامج لصندوق النقد الدولي، إذا سعت الحكومة اللبنانية إلى ذلك.

تفسير هذا الكلام الفرنسي أن المساعدة الفرنسية للبنان قد تكون من ضمن برنامج صندوق النقد، فهل هذا يعني حلول الصندوق محل مقررات سيدر الذي رعته فرنسا؟ كل الإحتمالات واردة في مرحلة الدرس والجوجلة قبل اتخاذ القرار.

في السياق ذاته ، أوردت وكالة رويترز أن الحكومة اللبنانية اعتمدت المؤسسة الدولية Cleary Gottlieb Steen & Hamilton لتقديم المشورة القانونية بخصوص السندات الدولية، من دون أن يصدر اي تأكيد من الحكومة حول هذا الخبر.

نقديا ومصرفيا أيضا، توقع بنك أبوظبي الأول البت في ما إذا كان سيشتري الوحدة المصرية لبنك عوده اللبناني خلال الربع الثاني من العام، مع تطلعه للتوسع في أكبر بلد عربي من حيث عدد السكان.

لكن يوميات اللبناني تقع في المعاناة، على صعيد الرغيف، لولا لطف الرئيس نبيه بري الذي مان على نقابة الأفران، لكان اللبنانيون اليوم من دون رغيف، ولكن إلى متى ستستمر هذه المونة؟

أما الأختبار الأكبر للحريات الإعلامية فتمثل في الإعتداء الذي تعرضت له الزميلة في صحيفة "النهار" أسرار شبارو التي أقدمت عناصر حزبية داخل حرم المطار، حيث لا يجوز لهذه العناصر أن تكون، على محاولة منع شبارو من القيام بعملها الصحافي وانتزعت منها بالقوة هاتفها الخليوي ومسحت بعض الصور والفيديوهات التي التقطتها، وحتى الساعة لم يعلن عن توقيف أحد من المعتدين الذين كانوا تحت نظر القوى الأمنية في المطار.

=========================

* مقدمة نشرة اخبار "تلفزيون ان بي ان"

لأن خبز المواطن هو كفاف يومه، هو لا يحتمل الإنتظار.

وتجاوبا مع مساعي حركة أمل وبتمن من رئيس مجلس النواب نبيه بري عاد أصحاب الأفران عن قرارهم بالإضراب المفتوح فيما دعا رئيس اتحاد أصحاب الأفران والمخابز كاظم إبراهيم إلى جمعية عمومية للتداول بالحلول المطروحة.

الأفران في كل المناطق أنتجت لقمة عيش المواطن بشكل اعتيادي متحملة مسؤولياتها الوطنية بتأمين الرغيف لكل اللبنانيين.

وفيما يعيش لبنان تحت وطأة تحديات وإستحقاقات ولا سيما اليوروبوند فإن الهم الإقتصادي والمالي يشكل أولوية لدى الرئيس بري خصوصا أنه يستشعر غليانا إجتماعيا متزايدا بفعل الضغوط التي يرزح تحت وطأتها اللبنانيون.

وفي هذا الإطار أكد الرئيس بري أن الجوع لم يعد شبحا أو إحتمالات فقط بل للأسف هناك أناس اختبروا الجوع الحقيقي تحت وطأة الفقر المدقع ومن هذا المنطلق لفت رئيس المجلس إلى أن الحكومة مدعوة إلى عدم تضييع الوقت وإتخاذ كل التدابير الضرورية.

وعلى هذا المستوى أبلغ رئيس المجلس وفد الصناعيين الذي زاره في عين التينة أن ما يحتاجه القطاع الصناعي من أموال سوف تتأمن وأن الحكومة والوزارة المعنية بصدد إيجاد المخارج لتأمين ما يحتاجه الصناعيون بما يمكنهم من النهوض مجددا.

وفي حين يشدد الرئيس بري على ضرورة إيجاد علاج جذري لما وصفه بكورونا الكهرباء التي استنزفت الخزينة لا يخفي ضرورة التوقف عن اعتماد البواخر كخيار حتى لو كان مؤقتا.

على الخط الكهربائي خصص اللقاء الديمقراطي والحزب التقدمي الإشتراكي مؤتمرا صحفيا عرضا فيه بالأرقام والوثائق لأزمة الكهرباء طارحين معطيات وضعوها لدى النيابة العامة لتبيان الحقيقة.

وفيما لبنان يحاول مواجهة أزماته واستنباط حلول إنقاذية لاقتصاده وماليته العامة يختتم وفد صندوق النقد الدولي لقاءاته مع المعنيين وهو أبلغ المسؤولين اللبنانيين الإستعداد لمعاودة إرسال وفد من الصندوق في أي وقت إذا دعت الحاجة.

وبالموازاة فإن اللجان الوزارية تنعقد بشكل يومي في السرايا وبعيدا من الأضواء وهي تواكب المقترحات التي تقدم بها وفد صندوق النقد الدولي.

من جهة أخرى استكملت الإجراءات والتدابير في مطار بيروت منذ بدء الحملة لمواجهة فيروس كورونا وبجهوزية عالية أخضع 210 ركاب طائرة آتية من إيران إلى كشف وإجراءات خاصة.

على مستوى العالم دقت منظمة الصحة العالمية ناقوس الخطر عبر الدعوة إلى الجهوزية لإحتمال وباء عالمي جراء كورونا المستجد.

  • شارك الخبر