hit counter script

ليبانون فايلز - مجتمع مدني وثقافة مجتمع مدني وثقافة

نشاطات تدريبية وتوعوية في محمية شاطىء صور عن حماية ومراقبة الطيور

الثلاثاء ١٧ كانون الثاني ٢٠٢٣ - 13:45

  • x
  • ع
  • ع
  • ع
اخبار ليبانون فايلز متوفرة الآن مجاناً عبر خدمة واتساب...
اضغط هنا

نظمت جمعية "إنماء القدرات" بالتعاون مع محمية شاطئ صور الطبيعية نشاطات تدريبية وتوعوية لمدة خمسة ايام متتالية، في إطار مشروع Bio connect الممول من قبل الاتحاد الأوروبي الذي يهدف الى ضمان الإدارة والحوكمة الفعالة في المواقع ذات الأهمية البيئية وتوسيع نطاق حماية التنوع البيولوجي في الجزء الجنوبي من لبنان.

وتضمنت النشاطات ورشة عمل في مقر محمية شاطىء صور الطبيعية حول مراقبة الطيور ضمن نطاق المحمية، إضافة الى التعريف عن التنوع البيولوجي البحري الموجود على شاطئ المحمية. وتخلل الورشة زيارة الى محمية ارز الشوف للاطلاع على تجربتها في الحصول على شهادة تصنيف ووضعها على اللائحة الخضراء من قبل الاتحاد الدولي لحماية الطبيعة، والذي تسعى اليها محمية شاطىء صور.

وتخلل الورشة التي أقيمت في مقر محمية شاطئ صور الطبيعية تدريب مجموعة من المشاركين لمدة يومين على حماية ومراقبة الطيور المقيمة والمهاجرة وكيفية رصدها، في حضور مدير المحمية الدكتور علي بدر الدين ورئيس جمعية حماية الطيور في لبنان فؤاد عيتاني ومنسقة مشروع Bio connect في جمعية انماء القدرات في الريف هبة فواز ونائب رئيس الجمعية المهندس علي عز الدين وعدد من الناشطين البيئيين.

وقد شرح عيتاني عن انواع الطيور المقيمة في لبنان والمهاجرة واهمية الحفاظ عليها "لانها تشكل دورة حياة متكاملة مع الانسان والطبيعة كونها جزءا من النظام الايكولوجي".

وفي ختام الورشة، نظم عيتاني جولة في نطاق المحمية لمراقبة الطيور من خلال المنظار وكيفية التعرف على انواعها، مشيرا الى ان "المساحة الجغرافية لمحمية شاطئ صور الطبيعية تشكل محطة رئيسية للطيور المهاجرة التي تمر على مدار العام فوق لبنان".

كما نظم مدير محمية شاطئ صور الطبيعية بدر الدين ورشة عمل تدريبية لمدة يومين عن التنوع البيولوجي للاحياء البحرية، اكد خلالها ان "حماية بحر صور وكامل الشاطئ الجنوبي بدأت تعطي نتائجها الايجابية والتي انعكست على عودة الحياة الطبيعية الى بحر صور من خلال وجود نباتات واحياء بحرية تدل على نقاوة المياه والحد من التلوث".

ودعا بدر الدين الى "تمتين وتقوية شبكة المدن والقرى الساحلية الجنوبية لتوسيع واستحداث محميات طبيعية جديدة على غرار محمية شاطئ العباسية وحمى المنصوري من اجل تحصين الشاطئ الجنوبي الذي بدأ يستعيد عافيته من خلال ما نشاهده احياء بحرية متعددة كانت غادرته في السابق".

 

  • شارك الخبر