hit counter script
Covid-19 icon

COVID-19

#خليك_بالبيت

534388

703

352

22

490305

1214
Covid-19 icon

COVID-19

#خليك_بالبيت

1214

534388

703

352

22

490305

ليبانون فايلز - مجتمع مدني وثقافة مجتمع مدني وثقافة

"كلنا لبعض".. مجموعة حملات اجتماعية لمؤسسة مخزومي

الأربعاء ٢١ نيسان ٢٠٢١ - 10:16

  • x
  • ع
  • ع
  • ع
اخبار ليبانون فايلز متوفرة الآن مجاناً عبر خدمة واتساب...
اضغط هنا

لم يعد شهر رمضان هذا العام شبيها بالسنوات الماضية. فالضائقة الاقتصادية تتصاعد يوما بعد يوم، وتنخفض قيمة العملة اللبنانية أمام الدولار. وأسعار المواد الغذائية ترتفع، ومنها أسعار المكونات الرئيسية لإعداد المائدة الرمضانية.
لكن مبادراتٌ عدة تُحاول كسر الضائقة التي يُمليها واقِعُ لبنان البائِس، لجمعيّاتٍ ومؤسسات قد يكون ابرزها مؤسسة مخزومي.

كعادتها كل عام منذ ٢٤ عاما، يتضاعف عمل المؤسسة خلال الشهر الفضيل، ولا يتوقف عنده، بل هو عمل مستمر على مدار العام لدعم المجتمع وتمكينه.
ورغم الظروف الصعبة، استقبلت مؤسسة مخزومي الشهر الفضيل وكلها أمل بغد أفضل، وعزم لبناء مستقبل مشرق، و"كلنا لبعض" لدعم المجتمع.

تحت عنوان "كلنا لبعض"، أطلقت المؤسسة مجموعة حملات اجتماعية، تثقيفية وتوعوية، لمساعدة العائلات الأكثر فقرا، ودعوة الناس للتعاون، اذ تقوم المؤسسة بتوزيع عشرات آلاف القسائم الشرائية على العائلات المحتاجة، اضافة الى توزيع مئات ربطات الخبز يوميًا مع اتاحة الفرصة لكل من يحب المساهمة من ضمن مُبادرة "خبزي خبزك".

ويظهر العمل الاجتماعي التي تقوم به المؤسسة خلال هذا الشهر الفضيل في تنظيم محاضرات توعوية حول التغذية الصحيحة في رمضان وكيفية الحفاظ على صحة جيدة خلال الصيام، وتنظيم دورة لتعليم تلاوة القرآن الكريم عبر تقنية التعليم عن بُعد اضافة الى تنظيم مسابقة فوازير رمضان الأسبوعية.

ولا تقتصرُ الخدمات التي تقدّمها مؤسسة مخزومي على ذلك بل يتعداه الى نشاطات ومبادرات لطالما تابعت العمل بها طيلة الـ٢٤ عاما، عبر برامجها المتعددة والشاملة كبرنامج الصحة لتأمين الرعاية الصحية الأوّلية والدواء، وبرنامج التدريب المهني للتعليم، وبرنامج البيئة والتنمية لنشر التوعية، وبرنامج القروض الصغيرة لدعم المشاريع وتمكين أصحابها، وبرنامج الإغاثة والمساعدات الاجتماعية لدعم الأسر الأكثر فقرًا واللاجئين والمجتمعات الحاضنة.

فريق المؤسسة يعمل كخلية نحل في سبيل عمل الخير عسى ان يحمل هذا العام الأفضل للشعب اللبناني الذي يمرّ في ظروف صعبة وقاسية، مع الحرص المعنيين في المؤسسة على انهم سيستمرون بعملهم لتأمين الأفضل، وسيبقى عمل مؤسسة مخزومي مستمر لبناء الإنسان، ولبناء غدٍ أفضل.

  • شارك الخبر