hit counter script
Covid-19 icon

COVID-19

#خليك_بالبيت

67029

1450

241

552

31392

1214
Covid-19 icon

COVID-19

#خليك_بالبيت

1214

67029

1450

241

552

31392

شريط الأحداث

ليبانون فايلز - مجتمع مدني وثقافة

فوز فريق كلية العمارة في جامعة بيروت العربية بالمسابقة العالمية في أبو ظبي

الجمعة ٩ تشرين الأول ٢٠٢٠ - 16:19

  • x
  • ع
  • ع
  • ع
اخبار ليبانون فايلز متوفرة الآن مجاناً عبر خدمة واتساب...
اضغط هنا

فازت كلية العمارة – التصميم والبيئة العمرانية في جامعة بيروت العربية بالجائزة الأولى في المسابقة العالمية " تحدى نسيم أبو ظبي " للحد من التغيير المناخي التي نظمتها دائرة البلديات والنقل في أبوظبي- الإمارات العربية المتحدة تحت عنوان (Cool Abu Dhabi Competition).
هدفت المسابقة إلى تحسين أجواء الساحات العامة في أبو ظبي عبر ابتكار حلول إبداعية تراعي العوامل البيئة وتساعد على تخفيف التأثير الحراري في هذه الساحات مما يعزز دورها كأماكن للتنزه والتجمع والترفيه طيلة أيام السنة. وقد تم اختيار إحدى الساحات النمطية في المدينة لدراستها تمهيدا لتطبيق هذه الأفكار على كافة الساحات في المدينة.
وقد شارك في المسابقة أكثر من 300 فريق من 67 بلداً من أنحاء العالم، حيث قدموا مشاريع متميزة نالت إعجاب لجنة التحكيم التي أعلنت عن فوز أفضل 10 مشاريع في المسابقة من ضمنهم فريق الجامعة وقد حصل الفائزون العشرة على جائزة مالية قدرها عشرة آلاف دولار لكل فريق.
هذا وشجع رئيس الجامعة البروفيسور عمرو جلال العدوي مشاركة كليات الجامعة في مثل هذه المسابقات لما لها من انعكاسات إيجابية على عملية التواصل بين الجامعة والهيئات الحكومية وغير الحكومية في لبنان والعالم مما يساعد على اكتساب الخبرات العملية للطلاب وإيجاد فرص العمل للخريجين.
وقد تألف فريق الجامعة من الدكتور مصطفى خليفة والدكتور علي صدقي والخريج المهندس رياض الحلبي بالمشاركة مع الدكتورة نفين حمزة من جامعة نيوكاسل في المملكة المتحدة والدكتور محمد محجوب من جامعة العلوم التطبيقية بالبحرين على تقديم فكرة متميزة للمشروع وذلك بدعم عميدة كلية العمارة البروفيسور إبتهال يوسف البسطويسي التي قدمت كل التسهيلات اللازمة لإنجازه.
وقد هنأت عميدة الكلية رئيس فرع الكلية في طرابلس الدكتور نبيل محارب وفريق العمل في طرابلس على الإنجاز الجديد الذي حققوه والذي يضاف إلى قائمة طويلة من الإنجازات التي حققتها الكلية وطلابها وأساتذتها في لبنان والعالم.

  • شارك الخبر