hit counter script
Covid-19 icon

COVID-19

#خليك_بالبيت

1191206

1675

74

4

10555

1214
Covid-19 icon

COVID-19

#خليك_بالبيت

1214

1191206

1675

74

4

10555

ليبانون فايلز - مجتمع مدني وثقافة مجتمع مدني وثقافة

"الغارديان": قرى اوكرانية محيت من على وجه الارض

الخميس ٣٠ حزيران ٢٠٢٢ - 14:30

  • x
  • ع
  • ع
  • ع
اخبار ليبانون فايلز متوفرة الآن مجاناً عبر خدمة واتساب...
اضغط هنا

ذكرت صحيفة الغارديان  أن هناك العديد من القرى الأوكرانية التي "محيت من على وجه الأرض" جراء الضربات الصاروخية الروسية المكثفة على عموم البلاد.

وتحت عنوان "الصواريخ الروسية تنهال على أوكرانيا"، نقلت الصحيفة بمدينة ميكولايف الجنوبية عن رئيس البلدية المحلي، فيتالي كيم، قوله إن ضربة صاروخية روسية قتلت ثلاثة أشخاص على الأقل عندما أصابت مبنى سكنيا.

وفي كريفي ريه بوسط أوكرانيا، أبلغ حاكم المنطقة الصحيفة بأن روسيا كثفت أيضا من قصفها هناك في الأيام القليلة الماضية، قائلاً: "لقد تم محو عدة قرى من على وجه الأرض".

ووفقاً للصحيفة، يأتي ذلك وسط تقارير تتحدث عن أن روسيا أطلقت حوالي 130 صاروخًا على أوكرانيا خلال الأيام الأربعة الماضية، بما في ذلك غارات على مركز تجاري في كريمنشوك بوسط البلاد، أسفرت عن مصرع 20 مدنياً، في حرب لا تُظهر "أي بوادر للتراجع"، بحسب وصف "الغارديان".

ونقلت الصحيفة عن التقرير الصادر عن وزارة الدفاع البريطانية بشأن الحرب قوله إن لندن تتوقع أن تواصل موسكو شن ضربات في جميع أنحاء البلاد في محاولة لإضعاف جهود كييف لإعادة إمداد قواتها على الخطوط الأمامية.

وأشارت الصحيفة البريطانية إلى أن موسكو صعدت من هجماتها في الوقت الذي تحرز فيه قواتها تقدمًا بطيئًا ولكن مطردًا في شرق البلاد الصناعي، حيث احتدم القتال من أجل مدينة ليسيتشانسك، وهي آخر معقل أوكراني في إقليم لوغانسك.

ونقلت الصحيفة عن سيرغي غايداي، حاكم منطقة لوغانسك، قوله إن ليسيتشانسك تعرضت لقصف عنيف أمس، فيما تحاول القوات الروسية تطويقها. وأضاف: "يتمتع الروس بميزة كمية في كل من الأفراد والمعدات"، مشيراً إلى أن القتال كان يدور "في كل مكان" في المدينة.

وتابع غايداي: "هناك معارك في كل مكان يحاول العدو اختراق خط الدفاع. إنهم يحاولون تدمير جميع المستوطنات"، مشيراً إلى أن موسكو تستخدم "قاذفات القنابل الصاروخية والمدفعية وقذائف الهاون والدبابات والقاذفات والصواريخ البعيدة المدى لتطهير الأرض من الحياة، حتى يتمكن جنودها من التقدم".

وأوضحت الصحيفة أنه إذا سقطت ليسيتشانسك، فإن منطقة لوغانسك، التي تشكل مع إقليم دونيتسك منطقة دونباس، ستخضع بأكملها للسيطرة الروسية، مما يمثل اختراقًا كبيرًا للكرملين في إطار جهوده للسيطرة على المنطقة الشرقية.

وفي مدينة خيرسون الجنوبية، قالت الإدارة العسكرية، التي عينتها موسكو هناك، إنها بدأت الاستعدادات لإجراء استفتاء على الانضمام إلى روسيا، بالتصويت المخطط له "منتصف العام المقبل".

ورأت الصحيفة أن مثل هذه الخطوة تشكل خطورة على مستقبل أوكرانيا في الحفاظ على أراضيها، خاصة بعد أن أعلن بوتين بشكل صريح في بداية الحرب أن الكرملين سيدعم أي خطوة تتخذها المناطق التي ستقع في أيدي القوات الروسية.

ووفقاً للصحيفة، أظهر استطلاع للرأي نشر أمس أن الغالبية العظمى من الأوكرانيين، أي نسبة 89٪، يعتقدون أنه سيكون من غير المقبول التوصل إلى اتفاق سلام مع موسكو بالتنازل عن الأراضي الأوكرانية.

في سياق متصل، نقلت الصحيفة عن مسؤولة استخباراتية أمريكية بارزة زعمها أن بوتين "لا يزال يهدف إلى الاستيلاء على معظم أوكرانيا" وليس السيطرة على منطقة دونباس فقط، مشيرة إلى أن الحرب قد تستمر لفترة طويلة.

  • شارك الخبر