hit counter script
Covid-19 icon

COVID-19

#خليك_بالبيت

125637

1696

349

991

74858

1214
Covid-19 icon

COVID-19

#خليك_بالبيت

1214

125637

1696

349

991

74858

شريط الأحداث

ليبانون فايلز - متل ما هي متل ما هي - ليبانون فايلز

طوارىء المستشفيات لا ترحم

الخميس ١٢ تشرين الثاني ٢٠٢٠ - 23:41

  • x
  • ع
  • ع
  • ع
اخبار ليبانون فايلز متوفرة الآن مجاناً عبر خدمة واتساب...
اضغط هنا

صحيح ان المستشفيات الخاصة تعاني مشكلات مالية تخفف قدرتها على توفير كل الاحتياجات بسهولة، لكن الصحيح ايضاً ان شكوى المواطنين تتصاعد بشكل كبير من تعامل المستشفيات مع المرضى، وبخاصة في قسم الطوارىء ولجهة اتعاب الاطباء المرتفعة بشكل جنوني، إذ بلغ بعضها حسب المواطنين 400 الف ليرة. وتطلب بعض المستشفيات دفع مبالغ مالية مرتفعة مسبقاً كنوع من الضمانة، قبل إجراء اي عمل طبي للمريض في قسم الطوارىء، حتى لو كان يستفيد من الضمان الصحي او تعاونية موظفي الدولة.

ومع وقوع المريض في قبضة قسم الطوارىء، يبدأ الاستنزاف المالي، بإجراء الفحوصات وصور الاشعة وسواها، ما يجعل فاتورة قسم الطوارىء عالية، وتتجاوز احياناً مليونين او ثلاثة ملايين ليرة، هذا قبل نقل المريض الى الغرفة العادية اذا احتاج البقاء في المستشفى اياماً عدة او عملية جراحية، وهنا تبدأ قصة معاناة اخرى يطول شرحها.

القصد من إثارة هذا الموضوع، لفت انتباه وزارة الصحة ونقابتي المستشفيات والاطباء، الى ضرورة مراقبة تعامل المستشفيات مع المرضى، والبحث معها في تخفيف الاعباء على المريض غير الميسور قدر الامكان. وقد حصل ان بعض المرضى لم يكن يحمل المبلغ المطلوب لدفعه في قسم الطوارىء، وبقي منتظراً حتى تم توفيره عبر الاهل والاقارب والاصدقاء. فهل يجوز زيادة وجع على أوجاع المريض؟

 

  • شارك الخبر