hit counter script
Covid-19 icon

COVID-19

#خليك_بالبيت

548

7

29

19

62

1214
Covid-19 icon

COVID-19

#خليك_بالبيت

1214

548

7

29

19

62

متفرقات

100 رياضي أمريكي يشاركون بتذكاراتهم في صندوق إغاثة مصابي فيروس كورونا

الأحد ٢٢ آذار ٢٠٢٠ - 13:08

  • x
  • ع
  • ع
  • ع

نجح وباء فيروس كورونا في حشد الملايين من مختلف أنحاء العالم لدعم ومساعدة المحتاجين، ويقوم العديد من أصحاب المليارات والشركات والأفراد بدورٍ ما في هذا الدعم.

وكانت الرياضة دائمًا متنفسًا للعديد من الأزمات لكنها لم تكن كذلك هذه المرة بسبب إلغاء الأحداث الرياضية، لذلك يشارك الرياضيون هذه المرة بنقودهم ووقتهم، حيث تعهد نجوم الاتحاد القومي لكرة السلة الأمريكية، زيون ويليامسون وكيفن لاف وبليك جريفين وجيانيس أنتوكونمبو بالتبرع بمبلغ 100 ألف دولار لمساعدة العمال الذين توقفوا فجأةً عن العمل بسبب إلغاء الأنشطة الرياضة. كما قام بعض اللاعبين الذين أصيبوا بفيروس كورونا بمشاركة مواجهتهم للمرض مع العديد من محبي الرياضة، في محاولةٍ منهم لتغيير الإشاعات التي تنتشر حول المصابين بالفيروس.

وتبرع أكثر من 100 رياضي بتذكاراتٍ موقَّعة لصندوق "رياضيون من أجل الإغاثة من فيروس كورونا"، وهو صندوق يستفيد منه صندوق الاستجابة التابع لمركز أبحاث الكوارث الذي تم إطلاقه من قبل وكالة أوكتاجون الرياضية وجذب رياضيين من 20 رياضةٍ حتى الآن. وساهم كل من ستيفن كاري، وديفيد أورتيز، وإلينا ديلي دون، وجيمي جونسون، وكريس بول، وسيمون بيلز بتذكاراتٍ يمكن للمعجبين الفوز بها مقابل 25 دولارًا كحدٍّ أدنى للتبرع.

لقد غيرت وسائل التواصل الاجتماعي الطريقة التي يتصل بها المشاهير بالمعجبين، وأصبح لدى العديد من الرياضيين منصاتٍ ضخمة تحت تصرفهم، ومن بينهم ناثان أدريان، الحائز على 5 ميداليات ذهبية أولمبية في مسابقات السباحة والذي يحظى بنحو نصف مليون متابعٍ لحسابيه على إنستغرام وتويتر. ونشر أدريان تبرعاته من سباق سبيدو لصندوق الرياضيين يوم الخميس الماضي على منصات التواصل الاجتماعي، وكان للتبرع تأثيرٌ قوي، حيث سرعان ما حصد السباق عطاءاتٍ بلغت قيمتها 1500 دولار أميركي، وحظي أيضًا باهتمام زملائه من الأوليمبيين الذين قدموا تبرعاتٍ خاصةٍ بهم في تعليقاتٍ على منشور أدريان عبر منصة إنستغرام. كما تعهد كل من "ناتالي كوغلين" و"رايان ميرفي" و"ماجي ستيفنز"، الحاصلون على ميدالياتٍ ذهبية، بالتبرع بتذكاراتٍ لدعم الأزمة الحالية.

يقول ديفيد شواب، الرئيس التنفيذي في أوكتاجون: "طلب 10% ممن يتابعون منشورات تبرعات الرياضيين على تويتر وإنستغرام، المشاركة في هذه التبرعات".

يقول شواب: إن فكرة الصندوق نشأت من مشاهدة الرياضيين الذين قدموا المال للمجتمعات المحلية لكنهم أرادوا القيام بشيءٍ معًا كبرنامجٍ إضافي، وشارك الرياضيون من كرة الماء والكريكيت والجري إلى جانب الرياضات الأمريكية الأخرى، في التبرع بتذكاراتٍ خاصةٍ بهم لتباع في المزاد العلني. كما شارك غير الرياضيين أيضًا في حملات التبرع، حيث تبرع خبير محاكاة الرياضة (Field Yates) باستشارةٍ مدتها 30 دقيقة لمساعدتك على الفوز بالدوري الخاص بك، في حين يمكن لمشجعي فريق "دالاس مافيريكس" الفوز بورقة دولارٍ موقعة من رجل الأعمال مارك كوبان.

  • شارك الخبر