hit counter script
Covid-19 icon

COVID-19

#خليك_بالبيت

71390

1400

247

565

34083

1214
Covid-19 icon

COVID-19

#خليك_بالبيت

1214

71390

1400

247

565

34083

شريط الأحداث

ليبانون فايلز - متفرقات

لِعدم حذف هذه الكربوهيدرات من الحميات

الثلاثاء ٢٢ أيلول ٢٠٢٠ - 08:40

  • x
  • ع
  • ع
  • ع
اخبار ليبانون فايلز متوفرة الآن مجاناً عبر خدمة واتساب...
اضغط هنا

في حين أنّ حميات كثيرة تدعو إلى خفض جرعة الكربوهيدرات المستهلكة يومياً أو حتى حذفها نهائياً من النظام الغذائي بهدف التخلّص من الكيلوغرامات الزائدة، إلّا أنّ الجسم يحتاج بشدّة إلى هذه المادة باعتبارها مصدر الطاقة الأساسي له.

في الواقع، يتمّ غالباً ربط الكربوهيدرات بالخبز والمعكرونة والأرزّ، غير أنها موجودة أيضاً في مأكولات أخرى عديدة مثل منتجات الألبان، والبذور، والمكسّرات، والحبوب، والبقوليات، والفاكهة، والخضار، والسكّر، والحلويات، إستناداً إلى تقرير نشره موقع «Onlymyhealth».

وما لا يُدركه الجميع أن ليست كل الكربوهيدرات سيّئة. هناك نوعان: البسيطة الموجودة مثلاً في الخبز الأبيض، والمعقّدة المتوافرة في منتجات القمح الكامل والشوفان والخبز الأسمر والمعكرونة السمراء. والمطلوب التركيز على هذه الأخيرة تحديداً، إلى جانب البروتينات مثل اللحوم والسمك والبيض، والألياف المتوافرة خصوصاً في الخضار والفاكهة، والدهون الجيّدة كتلك المخبّأة في المكسّرات والبذور والسمك الدهني والأفوكا، لتحسين حرق السعرات الحرارية وفقدان الوزن والتأكد من الحصول على غذاء صحّي ومتوازن وكامل!

وتُعتبر الكربوهيدرات المعقّدة مُفيدة جداً للصحّة لأسباب كثيرة، أبرزها غناها بالألياف والفيتامينات والمعادن، واحتوائها على مؤشر منخفض لنسبة السكّر في الدم ما يعني أنها تساهم في استقرار مستويات السكّر في الدم وبالتالي تتصدّى لشهيّة الأكل، وقدرتها على منح الشعور بالشبع لوقتٍ أطول وكذلك تعزيز عملية التمثيل الغذائي ودعم التخلّص من الوزن الزائد.

وللإفادة من هذه الخصائص، المطلوب ببساطة إدخال المأكولات التالية إلى النظام الغذائي اليومي:

الحبوب الكاملة

من أفضل الطرق لاستهلاك الكربوهيدرات المعقّدة إضافة الحبوب الكاملة الغنيّة بالماغنيزيوم والبوتاسيوم. ولإدخال المزيد من الحبوب الكاملة إلى النظام الغذائي، يجب إضافة المعكرونة المصنوعة من القمح الكامل، والحنطة السوداء، والكينوا وغيرها من الحبوب الكاملة للحصول على جرعة من الكربوهيدرات المعقدة.

الفاكهة

هناك العديد من الفاكهة التي لا تحتوي فقط على نسبة عالية من الألياف ولكنها غنيّة أيضاً بالكربوهيدرات المعقدة. غير أنّ المفتاح الوحيد هو تناول فاكهة طازجة، وليس المعلّبات. يمكن على سبيل المِثال إدخال المزيد من الموز والتوت والتفاح إلى النظام الغذائي لتحقيق أقصى فائدة من الكربوهيدرات المعقدة.

الخضار

تماماً مثل الفاكهة، بعض الخضار الغنيّ بالألياف مليء أيضاً بالكربوهيدرات المعقدة. لذلك يجب عدم نسيان إضافة المزيد من هذه المنتجات الطبيعية إلى النظام الغذائي، مثل الجزر والخضار الورقية الخضراء والبروكلي.

البقوليات

البقوليات على أنواعها، مثل الفاصولياء والعدس والحمّص، تُعدّ من أفضل مصادر الكربوهيدرات المعقدة. لذلك يجب تناولها بانتظام لمدّ الجسم بمجموعة كبيرة ومتنوّعة من الفيتامينات والمعادن من جهة، ولدعم عملية إنقاص الوزن بطريقة صحّية وفعّالة من ناحية أخرى.

  • شارك الخبر