hit counter script
Covid-19 icon

COVID-19

#خليك_بالبيت

616179

647

173

6

576672

1214
Covid-19 icon

COVID-19

#خليك_بالبيت

1214

616179

647

173

6

576672

ليبانون فايلز - متفرقات متفرقات

سلالة دلتا هي الأشد خطورة والأكثر عدوى

الإثنين ٣٠ آب ٢٠٢١ - 09:05

  • x
  • ع
  • ع
  • ع
اخبار ليبانون فايلز متوفرة الآن مجاناً عبر خدمة واتساب...
اضغط هنا

أضافت دراسة حديثة أدلة جديدة تؤكد أنّ متحور دلتا، من فيروس كورونا المستجد، هو الأكثر خطورة والأكثر عدوى وانتشاراً.

أوضحت الدراسة، التي أجراها باحثون في هيئة الصحة العامة في إنكلترا وجامعة كامبريدج، أنّ النتائج تشير إلى أنّ المرضى الذين يصابون بمتحور دلتا معرّضون بضُعفين لِخطر دخول المستشفى مقارنةً بالمرضى الذين أصيبوا بالمتحور ألفا.

وتضمنت الدراسة، التي نشرت في مجلة "لانسيت" المتخصصة بالأمراض المعدية، بيانات عن 8682 مريضاً بـ كوفيد-19 أصيبوا بمتغير دلتا و34656 مصاباً أصيبوا بمتغير ألفا، علماً أنّ 74 بالمئة من المرضى في كلتا المجموعتين كانوا غير محصّنين باللقاحات.

وأشارت الدراسة، التي أجريت بين 29 آذار و23 أيار من هذا العام، إلى دخول 2.3 بالمئة من مرضى دلتا و2.2 بالمئة من مرضى ألفا إلى المستشفى في غضون أسبوعين بعد تأكيد إصابتهم بفيروس كورونا المستجد.

ولكن، وبعد أن أخذ الباحثون في الحسبان عوامل معينة يمكن أن تزيد من خطر دخول المريض إلى المستشفى، مثل العمر أو حالة التطعيم، وجدوا أنّ متحور دلتا مرتبط بزيادة خطر دخول المستشفى بمقدار 2.26 ضعفاً مقارنة مع ألفا و1.45 ضعفاً لخطر الحاجة إلى العناية المركزة.

ولفت الباحثون إلى أنّ نتائج دراستهم كانت مشابهة لبحث منفصل كان قد أُجري مسبقاً في اسكتلندا، ووجد أيضاً خطراً أكبر لدخول المستشفى في غضون 14 يوماً للمرضى المصابين بـ دلتا مقارنة بالمصابين بالفيروس من سلالة ألفا.

وقالت الباحثة آن بريسانيس، وهي إحدى المشرفين الرئيسيين على الدراسة وخبيرة الإحصاء في جامعة كامبريدج: "يسلّط تحليلنا الضوء على أنه في حالة عدم وجود لقاح، فإنّ أي تفش لمتحور دلتا سيفرض عبئاً أكبر على الرعاية الصحية من سلالة ألفا".

وزادت: "إنّ الحصول على التطعيم الكامل أمر بالغ الأهمية لتقليل مخاطر إصابة الفرد بأعراض متحور دلتا في المقام الأول، والأهم من ذلك هو تَقليل خطر الدخول إلى المستشفى ممّن أصيبوا بتلك السلالة من فيروس كورونا".

من جانبهم، أوضح بعض الأطباء والعلماء الذين لم يشاركوا في الدراسة الجديدة انّ النتائج تؤكّد ما كان يُعتَقد بالفعل بشأن متحور دلتا. وفي هذا الصدد يقول ديفيد سترين، كبير المُحاضرين الإكلينيكيين في جامعة إكستر البريطانية، إنّ بيانات الدراسة تؤكد أنّ متحور دلتا ليس فقط الأشد خطورة بل الأكثر انتشاراً وعدوى.

وأشار إلى أنّ ذلك "يسلّط الضوء على الحاجة إلى برنامج لقاح شامل لدى البالغين الأصغر سناً، ويُظهِر بوضوح أنّ التصور المسبق بأنهم لا يصابون بفيروس كوفيد الحاد لم يعد صحيحاً"، مُردفاً: "باعتبار متحور دلتا أكثر عدوى، فسيكون كذلك الأكثر خطورة".

وقالت الطبيبة زانيا ستاماتاكي، أخصائية المناعة الفيروسية في جامعة برمنغهام، والتي لم تشارك في الدراسة الجديدة إنّ نتائجها تشير إلى أن "متحور دلتا ضاعفَ أعداد الدخول الى المستشفى مقارنةً بمتغير ألفا"، موضحة: "الأدلة تتزايد على أننا نتعامل مع سلالة خطيرة للغاية، وهناك حاجة إلى جرعتين من اللقاح لتوفير أقصى قدر من الحماية".

  • شارك الخبر