hit counter script
Covid-19 icon

COVID-19

#خليك_بالبيت

122159

1859

341

974

73021

1214
Covid-19 icon

COVID-19

#خليك_بالبيت

1214

122159

1859

341

974

73021

شريط الأحداث

ليبانون فايلز - متفرقات متفرقات

تويتر يحظر تغريدة لنجل ترامب بشأن "إعلان الحرب"

الجمعة ٦ تشرين الثاني ٢٠٢٠ - 21:20

  • x
  • ع
  • ع
  • ع
اخبار ليبانون فايلز متوفرة الآن مجاناً عبر خدمة واتساب...
اضغط هنا

سارع موقع "تويتر" للتواصل الاجتماعي، اليوم الجمعة، بحظر تغريدة للنجل الأكبر للرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، وإخفائها لأنها "قد تكون مضللة بشأن انتخابات أو تصرف مدني آخر".

ويضغط دونالد ترامب الابن في تغريدته المحظورة على والده لإعلان الحرب داخل الولايات المتحدة، كما ردد فيها مزاعم الرئيس بشأن تزوير الانتخابات الرئاسية الأمريكية من جانب الحزب الديمقراطي.

وقال دونالد ترامب الابن: "أفضل شيء لمستقبل أمريكا هو أن يخوض دونالد ترامب حربا شاملة بشأن هذه الانتخابات لفضح كل عمليات التزوير والغش والمواطنين الذين لم يعودوا ناخبين، والتي استمرت لفترة طويلة جدا".

وبعد أن تم إخفاء تغريدته، علق نجل دونالد ترامب مستنكرا: "قام "تويتر" بمصادرة التغريدة بالطبع، لماذا لا نريد معرفة ما إذا كانت هذه الأمور موجودة".

وتابع: "إذا لم يفعلوا ذلك فلن نجد شيئا وربما يستعيد الناس بعض الثقة في العملية الانتخابية غير الموجودة الآن، وأضاف: "لماذا يعارضون العثور على احتيال محتمل في الانتخابات".

وواجه دونالد ترامب الابن ردود فعل عنيفة من جانب العديد من مستخدمي موقع "تويتر" بسبب تغريدته، وحث والده على "خوض حرب شاملة" بشأن النتائج القادمة لانتخابات 2020، واعتبروا أن ما فعله نجل ترامب فاق حدود التهور.

كما وصف بعض نجل دونالد ترامب بـ"الغبي"، وأكدوا أنه في حال نشوب حرب أهلية في الولايات المتحدة فسوف تلطخ يديه وأيدي والده وكل أسرته بالدماء.

ادعى الرئيس ترامب، في مناسبات عديدة، أن الانتخابات الرئاسية الأمريكية لعام 2020 تعرضت للتزوير، وتعهد ترامب برفع "الكثير من الدعاوى القضائية" بعد أن زعم ​​إلغاء أصوات لصالحه.

منذ يوم الانتخابات، قامت شركة "تويتر" بالتحذير من 12 تغريدة للرئيس الحالي وإخفائها باعتبار أنها تحتوي معلومات خاطئة محتملة.

وانتقد المراقبون الدوليون من منظمة الأمن والتعاون في أوروبا الرئيس الحالي لإطلاقه "مزاعم لا أساس لها" عن تزوير الانتخابات التي تضر بثقة الجمهور في المؤسسات الديمقراطية.
وفقا لبيانات "سي إن إن" وأغلب الشبكات الإعلامية الأمريكية، يتقدم بايدن بـ253 صوتا من أصوات المجمعات الانتخابية مقابل 213 لصالح ترامب، وهذا يعني أن فوزه بالولايتين، يضمن له الانتصار.

وفقا لبيانات "فوكس نيوز" و"أسوشيتد برس"، فإن بايدن حسم ولاية أريزونا بالفعل لصالحه، ليرتفع عدد أصواته إلى 264 صوتا، ومقابل 214 لترامب، وهذا يعني أنه بات بحاجة للفوز بولاية واحدة على الأقل (باستثناء ألاسكا) من بين الولايات الحاسمة المتبقية.

يذكر أن نتائج الانتخابات الأمريكية تشهد حتى اللحظة سجالات كثيرة، ولم يتم حسمها لأي من الطرفين.

  • شارك الخبر