hit counter script
Covid-19 icon

COVID-19

#خليك_بالبيت

125637

1696

349

991

74858

1214
Covid-19 icon

COVID-19

#خليك_بالبيت

1214

125637

1696

349

991

74858

شريط الأحداث

ليبانون فايلز - متفرقات متفرقات

بالفيديو: رائدا فضاء يستبدلان بطاريات المحطة الفضائية الدولية

الجمعة ١٧ تموز ٢٠٢٠ - 08:24

  • x
  • ع
  • ع
  • ع
اخبار ليبانون فايلز متوفرة الآن مجاناً عبر خدمة واتساب...
اضغط هنا

خرج صباح اليوم رائدا الفضاء من وكالة “ناسا”، كريس كاسيدي، وبوب بينكن، إلى الفضاء المفتوح خارج المحطة الفضائية الدولية لاستبدال بطاريات أيونات الليثيوم بإحدى قنوات الطاقة في المحطة.

وصل كريس كاسيدي إلى المحطة مطلع نيسان الماضي على متن مركبة الفضاء الروسية “سويوز إم إس-16″، وهو الرئيس الحالي للبعثة الـ 63 إلى المحطة الفضائية الدولية. أما بوب بينكن، فقد وصل إلى المحطة على متن أول رحلة فضائية أطلقت من الأراضي الأميركية منذ عام 2011، على متن المركبة الفضائية “كرو دراغون” في أول رحلة فضائية تقوم بها شركة خاصة “سبيس إكس”.

سوف يقوم الرائدان بتحديث نظام الطاقة لمحطة الفضاء الدولية، وسوف يكون هناك خروج آخر إلى الفضاء المفتوح خلال 5 أيام للانتهاء من هذه العملية التي استمر العمل بها 3 سنوات ونصف السنة (بدأت عملية تحديث بطاريات الطاقة، واستبدال بطاريات النيكل والهيدروجين ببطاريات أيونات الليثيوم الجديدة عام 2017).

وخلال الخروج الأخير للرائدين، 1 تموز الجاري، أنجزا المهام الموكلة إليهما بتوجيه الطاقة وكابلات الإيثرنت، ووضع الأساس لتحديث نظام الطاقة في المستقبل.

ووفقا لناسا، فإن هذه الكابلات ستوفر رؤية أفضل للممرات الفضائية المستقبلية. ومع ذلك فإن تحديث نظام الطاقة ليس سهلا، فوزن كل بطارية جديدة يبلغ 194 كلغم، ويتطلب التغيير 12 خروجا إلى الفضاء المفتوح.

وفي الخروج القادم المزمع يوم 21 تموز، ستتم إزالة البطاريات النهائية وتخزينها، حيث سيكون ذلك الخروج هو الخروج رقم 300 إلى الفضاء المفتوح لرواد الفضاء الأميركيين. وكان أول خروج إلى الفضاء المفتوح عندما خرج رائد الفضاء من “ناسا” إد وايت في 3-4 حزيران عام 1965.

من جانبه صرح نائب مدير برنامج محطة الفضاء الدولية، كينيث تود، بأن استبدال البطاريات التي خدمت المحطة الفضائية الدولية زهاء 20 عاما، سيجعل المحطة في وضع أفضل بكثير على المدى البعيد.

 

  • شارك الخبر